Menu
مانشيني يطارد رقم ليبي التاريخي في ليتوانيا

يترقب روبرتو مانشيني المدير الفني للمنتخب الإيطالي، معادلة الرقم القياسي المسجل باسم مارشيلو ليبي، عندما يحل الأزوري ضيفًا على المنتخب الليتواني غدًا الأربعاء، في المجموعة الثالثة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

ويتصدر المنتخب الإيطالي المجموعة الثالثة بعد جولتين من بداية المنافسات، بفارق الأهداف أمام المنتخب السويسري، الذي تغلب على منتخب ليتوانيا بهدف دون رد، يوم الأحد الماضي، وهو نفس اليوم الذي فاز فيه رجال مانشيني على بلغاريا بثنائية بيضاء.

وكانت المباراة التي فاز بها المنتخب الإيطالي في صوفيا، هي المباراة رقم 24 على التوالي التي لم يخسر فيها مانشيني مع الأزوري، بفارق مباراة واحدة عن رقم ليبي التاريخي، والذي قاد المنتخب الأزرق لحصد كأس العالم 2006، قبل أن يتنحى من منصبه ثم العودة مرة أخرى خلال الفترة من 2008 إلى 2010.

وأكد مانشيني، في تصريحات عبر قناة «راي» الإيطالية: «لدينا يومان من أجل الاعتياد على هذا الملعب "فيلينيوس إف إف إف"، دون شط سيلجأ المنافس إلى التراجع للخلف وسيحاولون جعلنا لا نلعب بالطريقة التي اعتدنا عليها».

وأضاف مدرب الأزوري: «منتخب ليتوانيا تسبب في مشاكل كثيرة للمنتخب السويسري، لذا علينا التركيز، إنهم فريق يعتمد على النواحي البدنية بشكل كبير، يدافعون بشكل جيد وينفذون الهجمات المرتدة بشكل سريع».

ومنذ أن تولى مانشيني تدريب المنتخب الإيطالي في مايو 2018، فاز الأزوري في 20 مباراة وتعادل في 7 وخسر في مباراتين، إلا أن المهمة أمام ليتوانيا تبدو في المتناول على الرغم من مغادرة كل من ماركو فيراتي، وأليساندرو فلورينزي، وفينشينزو جريفو، وجيورجيو كيليني، وسبقهم الأسبوع الماضي، مويس كين، وبريان كريستانتي، قبل بداية المعسكر في كوفيركيانو.

وأوضح مانشيتي، أنه يقيم ظروف المهاجم شيرو إيموبيلي، وأندريا بيلوتي، علمًا بأن مهاجم لاتسيو سجل هدفًا في المباراة أمام إيرلندا الشمالية، فيما سجل بيلوتي هدفًا أمام بلغاريا، معقبًا: «سنرى بعد جلسة صباح الغد، نفس الأمر ينطبق على لورينزو إنسيني، الذي لعب المباراتين بشكل كامل، حيث يعاني الثنائي من الإرهاق».

ومن المقرر أن يلعب المنتخب الإيطالي آخر مبارياته الرسمية في ليتوانيا، قبل مواجهة نظيره التركي يوم 11 يونيو المقبل، ضمن منافسات بطولة أمم أوروبا «يورو 2020»، بينما يخوض مباراتين وديتين أمام سان مارينو والتشيك في مايو القادم.

اقرأ أيضًا:

بسبب «سب الذات الإلهية».. محكمة إيطالية تقضي بإيقاف بوفون

بسبب كورونا.. مدرب إيطاليا يطالب بزيادة قوائم المنتخبات فى بطولة أوروبا

2021-04-08T10:03:39+03:00 يترقب روبرتو مانشيني المدير الفني للمنتخب الإيطالي، معادلة الرقم القياسي المسجل باسم مارشيلو ليبي، عندما يحل الأزوري ضيفًا على المنتخب الليتواني غدًا الأربعاء،
مانشيني يطارد رقم ليبي التاريخي في ليتوانيا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مانشيني يطارد رقم ليبي التاريخي في ليتوانيا

المحطة الأخيرة قبل «يورو 2020»

مانشيني يطارد رقم ليبي التاريخي في ليتوانيا
  • 50
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 شعبان 1442 /  30  مارس  2021   11:26 م

يترقب روبرتو مانشيني المدير الفني للمنتخب الإيطالي، معادلة الرقم القياسي المسجل باسم مارشيلو ليبي، عندما يحل الأزوري ضيفًا على المنتخب الليتواني غدًا الأربعاء، في المجموعة الثالثة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

ويتصدر المنتخب الإيطالي المجموعة الثالثة بعد جولتين من بداية المنافسات، بفارق الأهداف أمام المنتخب السويسري، الذي تغلب على منتخب ليتوانيا بهدف دون رد، يوم الأحد الماضي، وهو نفس اليوم الذي فاز فيه رجال مانشيني على بلغاريا بثنائية بيضاء.

وكانت المباراة التي فاز بها المنتخب الإيطالي في صوفيا، هي المباراة رقم 24 على التوالي التي لم يخسر فيها مانشيني مع الأزوري، بفارق مباراة واحدة عن رقم ليبي التاريخي، والذي قاد المنتخب الأزرق لحصد كأس العالم 2006، قبل أن يتنحى من منصبه ثم العودة مرة أخرى خلال الفترة من 2008 إلى 2010.

وأكد مانشيني، في تصريحات عبر قناة «راي» الإيطالية: «لدينا يومان من أجل الاعتياد على هذا الملعب "فيلينيوس إف إف إف"، دون شط سيلجأ المنافس إلى التراجع للخلف وسيحاولون جعلنا لا نلعب بالطريقة التي اعتدنا عليها».

وأضاف مدرب الأزوري: «منتخب ليتوانيا تسبب في مشاكل كثيرة للمنتخب السويسري، لذا علينا التركيز، إنهم فريق يعتمد على النواحي البدنية بشكل كبير، يدافعون بشكل جيد وينفذون الهجمات المرتدة بشكل سريع».

ومنذ أن تولى مانشيني تدريب المنتخب الإيطالي في مايو 2018، فاز الأزوري في 20 مباراة وتعادل في 7 وخسر في مباراتين، إلا أن المهمة أمام ليتوانيا تبدو في المتناول على الرغم من مغادرة كل من ماركو فيراتي، وأليساندرو فلورينزي، وفينشينزو جريفو، وجيورجيو كيليني، وسبقهم الأسبوع الماضي، مويس كين، وبريان كريستانتي، قبل بداية المعسكر في كوفيركيانو.

وأوضح مانشيتي، أنه يقيم ظروف المهاجم شيرو إيموبيلي، وأندريا بيلوتي، علمًا بأن مهاجم لاتسيو سجل هدفًا في المباراة أمام إيرلندا الشمالية، فيما سجل بيلوتي هدفًا أمام بلغاريا، معقبًا: «سنرى بعد جلسة صباح الغد، نفس الأمر ينطبق على لورينزو إنسيني، الذي لعب المباراتين بشكل كامل، حيث يعاني الثنائي من الإرهاق».

ومن المقرر أن يلعب المنتخب الإيطالي آخر مبارياته الرسمية في ليتوانيا، قبل مواجهة نظيره التركي يوم 11 يونيو المقبل، ضمن منافسات بطولة أمم أوروبا «يورو 2020»، بينما يخوض مباراتين وديتين أمام سان مارينو والتشيك في مايو القادم.

اقرأ أيضًا:

بسبب «سب الذات الإلهية».. محكمة إيطالية تقضي بإيقاف بوفون

بسبب كورونا.. مدرب إيطاليا يطالب بزيادة قوائم المنتخبات فى بطولة أوروبا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك