Menu

التشيك ترفض نقل السفارة للقدس التزامًا بقرارات الأمم المتحدة

أكَّدت تمسكها بموقف الاتحاد الأوروبي

أعلن رئيس الوزراء التشيكي آندريه بابيش، اليوم السبت، أنَّ بلاده لن تنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وذلك خلال لقاء صحفي في العاصمة براج. ونقلت وكالة
التشيك ترفض نقل السفارة للقدس التزامًا بقرارات الأمم المتحدة
  • 235
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلن رئيس الوزراء التشيكي آندريه بابيش، اليوم السبت، أنَّ بلاده لن تنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وذلك خلال لقاء صحفي في العاصمة براج.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن بابيش قوله: «جمهورية التشيك لن تبادر إلى نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس، فحكومتنا تلتزم بموقف الاتحاد الأوروبي، وبقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، ولا أحد في أوروبا يريد حاليًّا نقل سفارته، وجمهورية التشيك لن تكون البادئة».

وأضاف: «إسرائيل هي حليف طويل الأمد لجمهورية التشيك، وثمة علاقات أكثر من اعتيادية بيننا، وهناك توجهات راهنة لتمييز تلك العلاقات.. غير أنّ جمهورية التشيك عضو في الاتحاد الأوروبي، وباختصار هناك اتفاقات في الأمم المتحدة بهذا الشأن (القدس) يتوجب علينا الالتزام بها».

وتعد تصريحات رئيس الوزراء التشيكي، هي الأحدث في مواقف جمهورية التشيك، حول موقفها الرافض لنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وكانت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل»، قد كشفت في تقريرٍ لها، نشرته في وقتٍ سابق من مايو الجاري، عن حالة إحباط تسيطر على عدد كبير من الدوائر السياسية في إسرائيل؛ بسبب الامتناع عن نقل السفارات الأجنبية إلى القدس.

وقالت الصحيفة تحت عنوان «بعد مرور عام على نقل السفارة الأمريكية، لم يتحقق التدفق الدبلوماسي»، إنّ جهود الخارجية الإسرائيلية لجذب السفارات الأجنبية إلى القدس لم تفلح، وبخاصةً أنّ الكثير من دول العالم رفضت نقل سفاراتها إلى القدس خوفًا من رد فعل عربي، لافتةً إلى وعد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أثناء الاحتفال بنقل السفارة الأمريكية في مايو، بمعاملة تفضيلية على أساس مبدأ «من يصل أولًا يُخدم أولًا» لأول عشر دول تفتح سفاراتها في القدس، غير أنّ لا أحد وصل إلى القدس، وظلت كل السفارات تقريبًا في تل أبيب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك