Menu

مرشد سياحي يوضح سبب عدم سفلتة الطرق المؤدية لجبال العلا

طبقًا لشروط اليونيسكو

أوضح كبير المرشدين السياحيين محمد العنزي، اليوم الثلاثاء، سبب عدم سفلتة الطرق المؤدية إلى مدائن صالح بجبال العلا الأثرية بمنطقة المدينة المنورة. وقال العنزي في
مرشد سياحي يوضح سبب عدم سفلتة الطرق المؤدية لجبال العلا
  • 200
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أوضح كبير المرشدين السياحيين محمد العنزي، اليوم الثلاثاء، سبب عدم سفلتة الطرق المؤدية إلى مدائن صالح بجبال العلا الأثرية بمنطقة المدينة المنورة.

وقال العنزي في لقاء مع برنامج «معالي المواطن» المذاع على قناة «إم بي سي»، إنه طبقا لشروط منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو)، عند تسجيل أي موقع أثري في قائمتها للتراث الإنساني، أن يظل كما هو دون إحداث أي تغيير به، وسفلتة الطرق تعد من ضمن وسائل التغيير بالموقع.

في السياق ذاته، قال العنزي، إن بعض الأثريين يرى أن مدائن صالح اتخذت كمقابر والبعض الآخر يرى أنها اتخذت كمساكن، وإن كان الأمر يحتاج إلى المزيد من الدراسات والبحوث.

يُذكر ان لجنة التراث العالمي التابعة لليونسكو، وافقت في يوليو 2008م، على اعتماد موقع الحجر (مدائن صالح) ضمن قائمة التراث العالمي، كأول موقع سعودي ينال هذه الصفة.

وحظي ترشيح مدائن صالح بدعم وموافقة من معظم أعضاء لجنة التراث العالمي المكونة من 22 دولة من بينها خمس دول عربية هي البحرين ومصر والأردن والمغرب وتونس، كما حظي بدعم مركز التراث العالمي الذي يشرف على قائمة التراث العالمي ويديرها.

ويترتب على تسجيل مدائن صالح في قائمة التراث العالمي، بذل المزيد من الجهود لحمايته والمحافظة عليه وتهيئته وتأهيله ووفقًا لمتطلبات ومواصفات هيئة التراث العالمي.

وتعتبر آثار مدائن صالح في محافظة العلا الواقعة على بعد 300 كم شمال المدينة المنورة، أحد أهم المواقع الأثرية في المملكة بل يعتبرها عدد من علماء الآثار أهم آثار الجزيرة العربية، وتضم آثار مدائن صالح 153واجهة صخرية منحوتة في الصخر، كما تضم عددًا من الآثار الاسلامية مثل القلاع  وكذلك بقايا خط وقاطرات سكة حديد الحجاز.

ويطلق على مدائن صالح اسم «المتحف المفتوح»؛ حيث تضم بيوتا منحوتة في الجبال، استطاع الإنسان نحتها قبل آلاف السنين بدون آلات ومعدات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك