Menu


الحكومة المصرية تحذر مواطنيها من الخروج غدًا إلا للضرورة القصوى بسبب الطقس السيئ

حالة من عدم الاستقرار الجويّ تتأثر بها القاهرة

ناشدت الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية المواطنين، مساء الخميس، عدم الخروج غدًا الجمعة إلا في حالة الضرورة القصوى؛ حرصًا على سلامتهم ومنعًا للتكدسات المرورية
الحكومة المصرية تحذر مواطنيها من الخروج غدًا إلا للضرورة القصوى بسبب الطقس السيئ
  • 95
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ناشدت الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية المواطنين، مساء الخميس، عدم الخروج غدًا الجمعة إلا في حالة الضرورة القصوى؛ حرصًا على سلامتهم ومنعًا للتكدسات المرورية، وأيضًا لمساعدة الجهات المعنية في إزالة الكميات المتراكمة من المياه بعد سقوط الأمطار.

وقال القائم بأعمال رئيس الهيئة، الدكتور أشرف صابر، إنه من المنتظر استمرار حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية حتى يوم السبت المقبل، موضحًا في بيان، أن موجة الطقس غير المستقر تصل ذروتها اليوم وغدًا الجمعة، ومن المتوقع أن يستمرّ تكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة يصاحبها سقوط الأمطار لتكون غزيرة ورعدية أحيانًا على السواحل الشمالية ومناطق الدلتا ومدن القناة تصل إلى حد السيول على مناطق من شمال ووسط سيناء، وتكون متوسطة الشدة على القاهرة ومناطق من شمال الصعيد وجنوبًا على مدينتي حلايب وشلاتين.

وتوقع البيان، بداية التحسن في الأحوال الجوية، الأحد المقبل، حيث تنحصر فرص سقوط الأمطار وتكون خفيفة إلى متوسطة على السواحل الشمالية، وتزداد فترات سطوع الشمس، وتعود درجات الحرارة إلى معدلاتها الطبيعية.​

من ناحيتها، أصدرت محافظة الإسكندرية (شمال مصر)، بيانًا ناشدت فيه المواطنين، اتباع الآتي:

ـ عدم الخروج إلى الشوارع إلا في حالات الضرورة.

ـ عدم البقاء في أماكن مفتوحة أثناء حدوث البرق.

ـ عدم الاقتراب من الأسوار والأجسام المعنية والسكك الحديدية، أثناء حدوث البرق تجنبًا لخطر الصعق.

ـ عم الوقوف أسفل البلكونات القديمة والمتهالكة.

ـ تجنب السير بسرعات عالية بالسيارات تتعدى 60 كم، والحفاظ على مسافة أمان أكبر من المعتاد.

ـ عدم وقوق السيارات على «شنايش» فتحات تصريف الأمطار.

ـ عدم ركن السيارات تحت أو في أماكن احتمال سقوط الأشجار.

                                                                      

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك