Menu
بلعمري يدعم دفاعات الشباب بعد العودة من فرنسا

وسط مخاوف من صعوبة العودة إلى العاصمة السعودية بسبب المعوقات التي تحاصر حركة الطيران الدولي جراء الخوف من تفشي فيروس كورونا، حط الدولي الجزائري جمال بلعمري، مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب، الرحال في الرياض، في ساعة متأخرة مساء الثلاثاء، بعد التعافي من الإصابة التي لحقت به مؤخرًا.

وقال الشباب، عبر حساب النادي الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «وصل إلى الرياض، المحترف الجزائري جمال الدين بلعمري، وذلك بعد انتهاء فترة التأهيل التي أجراها في فرنسا، وأدى تمارين خاصة في النادي رفقة المعد البدني».

ويعد المدافع الجزائري أحد أهم القطع الأساسية على رقعة المدرب الإسباني لويس جارسيا، وهو ما يزيد من صلابة الخط الخلفي لليوث، بعد اكتمال تعافي بلعمري من الإصابة في الكاحل التي داهمته الشهر الماضي.

وسافر مدافع شيخ الأندية إلى فرنسا، من أجل خوض برنامج تأهيلي مميز في أحد المراكز الطبية المتخصصة، والتأكد من اكتمال التعافي من إصابة لحقت به في المفصل خلال تدريبات الشباب قبل موقعة الهلال في دوري المحترفين.

وتنفس الجهاز الفني لفريق الشباب بقيادة الإسباني لويس جارسيا، الصعداء بعد تعافي المهاجم السنغالي المخضرم ماخيتي ديوب، من الإصابة التي لحقت به مؤخرًا، ليدعم صفوف الليوث قبل اللقاء المرتقب أمام الاتفاق.

ويحتضن ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام، اليوم الأربعاء، مواجهة مرتقبة بين الاتفاق والضيف القادم من العاصمة الشباب، عند الساعة 6:25 مساءً، ضمن الجولة الثانية والعشرين من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وتكبّد ديوب إصابة قوية بتمدد في الرباط الداخلي للركبة، مطلع الشهر الجاري، احتاج معها إلى الدخول في برنامج مكثف لمدة 10 أيام من أجل التعافي من الإصابة، قبل العودة إلى مران الفريق قبل صدام الكوماندوز.

ولم تكتمل فرحة عودة ديوب إلى صفوف الفريق، حيث غاب لاعب وسط السنغالي ألفريد ندياي، عن التدريبات الجماعية، أمس الثلاثاء، إثر شعوره بآلامٍ في العضلة الخلفية، ليخرج من حسابات الليوث في مباراة فارس الدهناء.

وإلى جانب ألفريد ندياي، تواجد وليد حزام في العيادة الطبية لنادي الشباب؛ بسبب شعوره بآلام على مستوى الركبة، فيما واصل متعب المفرج برنامجه العلاجي في أحد المراكز الطبية الخاصة، كما أكمل ناصر العمران البرنامج التأهيلي برفقة المعد البدني.

اقرأ أيضًا:

ديوب يدعم الشباب في موقعة الاتفاق.. وندياي خارج الخدمة

بمستويات متأرجحة للفريقين.. الاتفاق يلتقي الشباب غدًا

بسبب «كورونا».. صدام الاتحاد والشباب في كأس محمد السادس بدون جماهير

2020-03-11T10:27:19+03:00 وسط مخاوف من صعوبة العودة إلى العاصمة السعودية بسبب المعوقات التي تحاصر حركة الطيران الدولي جراء الخوف من تفشي فيروس كورونا، حط الدولي الجزائري جمال بلعمري، مدا
بلعمري يدعم دفاعات الشباب بعد العودة من فرنسا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بلعمري يدعم دفاعات الشباب بعد العودة من فرنسا

جارسيا يتنفس الصعداء بتعافي الجزائري

بلعمري يدعم دفاعات الشباب بعد العودة من فرنسا
  • 38
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 رجب 1441 /  11  مارس  2020   10:27 ص

وسط مخاوف من صعوبة العودة إلى العاصمة السعودية بسبب المعوقات التي تحاصر حركة الطيران الدولي جراء الخوف من تفشي فيروس كورونا، حط الدولي الجزائري جمال بلعمري، مدافع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب، الرحال في الرياض، في ساعة متأخرة مساء الثلاثاء، بعد التعافي من الإصابة التي لحقت به مؤخرًا.

وقال الشباب، عبر حساب النادي الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «وصل إلى الرياض، المحترف الجزائري جمال الدين بلعمري، وذلك بعد انتهاء فترة التأهيل التي أجراها في فرنسا، وأدى تمارين خاصة في النادي رفقة المعد البدني».

ويعد المدافع الجزائري أحد أهم القطع الأساسية على رقعة المدرب الإسباني لويس جارسيا، وهو ما يزيد من صلابة الخط الخلفي لليوث، بعد اكتمال تعافي بلعمري من الإصابة في الكاحل التي داهمته الشهر الماضي.

وسافر مدافع شيخ الأندية إلى فرنسا، من أجل خوض برنامج تأهيلي مميز في أحد المراكز الطبية المتخصصة، والتأكد من اكتمال التعافي من إصابة لحقت به في المفصل خلال تدريبات الشباب قبل موقعة الهلال في دوري المحترفين.

وتنفس الجهاز الفني لفريق الشباب بقيادة الإسباني لويس جارسيا، الصعداء بعد تعافي المهاجم السنغالي المخضرم ماخيتي ديوب، من الإصابة التي لحقت به مؤخرًا، ليدعم صفوف الليوث قبل اللقاء المرتقب أمام الاتفاق.

ويحتضن ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام، اليوم الأربعاء، مواجهة مرتقبة بين الاتفاق والضيف القادم من العاصمة الشباب، عند الساعة 6:25 مساءً، ضمن الجولة الثانية والعشرين من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وتكبّد ديوب إصابة قوية بتمدد في الرباط الداخلي للركبة، مطلع الشهر الجاري، احتاج معها إلى الدخول في برنامج مكثف لمدة 10 أيام من أجل التعافي من الإصابة، قبل العودة إلى مران الفريق قبل صدام الكوماندوز.

ولم تكتمل فرحة عودة ديوب إلى صفوف الفريق، حيث غاب لاعب وسط السنغالي ألفريد ندياي، عن التدريبات الجماعية، أمس الثلاثاء، إثر شعوره بآلامٍ في العضلة الخلفية، ليخرج من حسابات الليوث في مباراة فارس الدهناء.

وإلى جانب ألفريد ندياي، تواجد وليد حزام في العيادة الطبية لنادي الشباب؛ بسبب شعوره بآلام على مستوى الركبة، فيما واصل متعب المفرج برنامجه العلاجي في أحد المراكز الطبية الخاصة، كما أكمل ناصر العمران البرنامج التأهيلي برفقة المعد البدني.

اقرأ أيضًا:

ديوب يدعم الشباب في موقعة الاتفاق.. وندياي خارج الخدمة

بمستويات متأرجحة للفريقين.. الاتفاق يلتقي الشباب غدًا

بسبب «كورونا».. صدام الاتحاد والشباب في كأس محمد السادس بدون جماهير

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك