Menu


فرق المكافحة تعالج 2000 هكتار هاجمتها أسراب الجراد بجازان والليث

«البيئة والزراعة» تحذر من تهديد عالي المستوى قادم من اليمن

فرق المكافحة تعالج 2000 هكتار هاجمتها أسراب الجراد بجازان والليث
  • 845
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
15 محرّم 1441 /  14  سبتمبر  2019   06:05 م

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة، اليوم السبت، أن فرق الاستكشاف والمكافحة الميدانية تمكنت من معالجة 2000 هكتار في مناطق شملت جازان والليث، وذلك خلال الفترة من  1-12 سبتمبر الجاري، فيما حذرت الوزارة من تهديد عالي المستوى قادم من ناحية اليمن.

 نص الخبر

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة، اليوم السبت، أن فرق الاستكشاف والمكافحة الميدانية تمكنت من معالجة 2000 هكتار في مناطق شملت جازان والليث، وذلك خلال الفترة من  1-12 سبتمبر الجاري، فيما حذرت الوزارة من تهديد عالي المستوى قادم من ناحية اليمن.

وأوضحت الوزارة،  أن أعمال الرش والمكافحة مستمرة عبر 20 سيارة بمنطقة جازان، خاصة في أحد المسارحة وأبو عريش، ومؤخرًا في بيش، وهذه المحافظات تأثرت بالأسراب التي غزت المنطقة، حتى منتصف أغسطس الماضي، والمجموعات التي قدمت من اليمن في نفس الفترة.

وأشارت الوزارة، إلى أن عمليات المكافحة في محافظة الليث تتم على بقع صغيرة في الأطوار المبكرة من الدبا في نطاق محدود؛ حيث تم دعم محافظة الليث بثلاث سيارات استكشاف ومكافحة ومبيدات لتغطية الإصابة.

وأكدت الوزارة، أن حالة المستمر الجراد الصحراوي في مؤشر الاحتراس والحذر، وذلك في ظل المتغيرات الراهنة والتحسن للرطوبة الأرضية التي تساعد في تهيئة الغطاء النباتي لهذه الحشرة، موضحة أنه مع استمرار هطول الأمطار على منطقة جازان فهناك تهديد عالي المستوى لانتقال المجموعات من داخل اليمن بالمنطقة القريبة من الحدود السعودية نحو مواقع هطول تلك الأمطار، وذلك للمعلومات الواردة التي تؤكد وجود إصابة هناك.

يُذكر أن الوزارة تواصل تنفيذ خطة  المكافحة للموسم الشتوي لمركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة للعام 2019م؛ حيث ينفذ المركز عمليات المسح والاستكشاف الاستباقية لمكافحة الجراد والآفات المهاجرة، كما قام بتوفير جميع الاحتياجات والإمكانيات المادية والبشرية والإدارية والعلمية والتسهيلات الضرورية؛ لإنجاح عمليات الاستكشاف والمكافحة؛ ولصد غزو ونشاط الجراد المتوقع حدوثه في بعض مناطق المملكة، وذلك للحد من أضراره على القطاع الزراعي وعبوره إلى الدول المجاورة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك