Menu
الجيش الهندي يعلن حصيلة جديدة لقتلى اشتباكات جبال الهيمالايا مع الصين

كشف متحدث باسم الجيش الهندي، اليوم الثلاثاء، عن حصيلة جديدة لقتلى المواجهات العنيفة مع القوات الصينية على الحدود المتنازَع عليها بجبال الهيمالايا، موضحًا أنها ارتفعت إلى 20 جنديًّا، في واحدة من الاشتباكات الأكثر خطورة بين الجارتين النوويتين في عقود عدة، بعدما قال الجيش الهندي، في وقت سابق، إن ثلاثة جنود «بينهم ضابط» قُتلوا في الاشتباكات.

وأضاف متحدث باسم الجيش الهندي، أن القوات انسحبت من موقع اشتباك في وادي جالوان في منطقة لاداخ؛ حيث دخل الجانبان في مواجهات في الأسابيع القليلة الماضية، وقال المتحدث باسم الجيش الهندي الكولونيل امان اناند إن «17 جنديًّا كانوا قد أصيبوا بإصابات خطيرة في موقع المواجهات، وتعرضوا لدرجات حرارة تحت الصفر في الجبال المرتفعة فلقوا حتفهم متأثرين بإصاباتهم، لترتفع حصيلة القتلى إلى 20 جنديًّا».

وأشارت وسائل الإعلام الهندية إنه يعتقد أن هذه الخسائر البشرية هي الأولى في مواجهات بين الجارتين الآسيويتين منذ عام 1975 عندما قتل أربعة جنود هنود إثر تعرّض دوريتهم لكمين في ولاية أروناتشال براديش بشمال شرق الهند.

2020-10-10T20:12:54+03:00 كشف متحدث باسم الجيش الهندي، اليوم الثلاثاء، عن حصيلة جديدة لقتلى المواجهات العنيفة مع القوات الصينية على الحدود المتنازَع عليها بجبال الهيمالايا، موضحًا أنها ا
الجيش الهندي يعلن حصيلة جديدة لقتلى اشتباكات جبال الهيمالايا مع الصين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الجيش الهندي يعلن حصيلة جديدة لقتلى اشتباكات جبال الهيمالايا مع الصين

توصف بـ«الأكثر خطورة» بين الجارتين النوويتين..

الجيش الهندي يعلن حصيلة جديدة لقتلى اشتباكات جبال الهيمالايا مع الصين
  • 66
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
24 شوّال 1441 /  16  يونيو  2020   10:09 م

كشف متحدث باسم الجيش الهندي، اليوم الثلاثاء، عن حصيلة جديدة لقتلى المواجهات العنيفة مع القوات الصينية على الحدود المتنازَع عليها بجبال الهيمالايا، موضحًا أنها ارتفعت إلى 20 جنديًّا، في واحدة من الاشتباكات الأكثر خطورة بين الجارتين النوويتين في عقود عدة، بعدما قال الجيش الهندي، في وقت سابق، إن ثلاثة جنود «بينهم ضابط» قُتلوا في الاشتباكات.

وأضاف متحدث باسم الجيش الهندي، أن القوات انسحبت من موقع اشتباك في وادي جالوان في منطقة لاداخ؛ حيث دخل الجانبان في مواجهات في الأسابيع القليلة الماضية، وقال المتحدث باسم الجيش الهندي الكولونيل امان اناند إن «17 جنديًّا كانوا قد أصيبوا بإصابات خطيرة في موقع المواجهات، وتعرضوا لدرجات حرارة تحت الصفر في الجبال المرتفعة فلقوا حتفهم متأثرين بإصاباتهم، لترتفع حصيلة القتلى إلى 20 جنديًّا».

وأشارت وسائل الإعلام الهندية إنه يعتقد أن هذه الخسائر البشرية هي الأولى في مواجهات بين الجارتين الآسيويتين منذ عام 1975 عندما قتل أربعة جنود هنود إثر تعرّض دوريتهم لكمين في ولاية أروناتشال براديش بشمال شرق الهند.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك