Menu
شاهد.. ملائكة الرحمة يحولن القلق إلى فرحة بمركز صحي الخالدية

تحول مركز صحي الخالدية بالعاصمة المقدسة (المتخصص في سحب عينات فيروس كورونا- كوفيد- 19)، من حالة القلق والحذر أثناء سحب عينات من المصابين والمخالطين بالفيروس، إلى مكان للبهجة خلال عيد الفطر المبارك، على يد العاملات بالمركز (ملائكة الرحمة).

وقبل هذا التحول، كان الخوف والقلق والهلع ملازمًا للعاملين بالمركز لأكثر من شهرين، وسط الإجراءات الاحترازية المشددة، في ظل البعد عن أسرهم وأطفالهم، غير أن الممرضات (إنشراح خضري، بيلسان بغدادي، منال خيمي، مها صباغ) بادرن بالتخطيط والتجهيز للاحتفال بالعيد؛ رغم الظروف القاسية خلال فترة عملهن في سحب العينات للفيروس طول الفترة الماضية، وتعاهدن بالاحتفال بالعيد ومن وسط سحب العينات.

وتفاجأ فريق العمل بالمركز (رجال ونساء) خلال استقطاع ربع ساعة من العمل، لإعداد فرحة واحتفال بالعيد، من خلال إحضار تورتة عليها شعار الوقاية من كورونا وتوزيع عيديات عينية ونقدية شملت الجميع؛ بما فيهم عمال وعاملات النظافة بالمركز.

وخلال نشرهن هذه المعايدة والأجواء الأسرية السعيدة في وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصًا مواقع العاملين بالمركز الخاصة وبثها لأسرهم، فقد خلقت أصداء واسعة وفرحة وسرور الجميع، ووسط دعوات وابتهال ذويهن وكل من شاهد الاحتفال بزوال هذه الجائحة والعودة لحياتهن الطبيعية.

2020-07-08T02:02:11+03:00 تحول مركز صحي الخالدية بالعاصمة المقدسة (المتخصص في سحب عينات فيروس كورونا- كوفيد- 19)، من حالة القلق والحذر أثناء سحب عينات من المصابين والمخالطين بالفيروس، إل
شاهد.. ملائكة الرحمة يحولن القلق إلى فرحة بمركز صحي الخالدية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


شاهد.. ملائكة الرحمة يحولن القلق إلى فرحة بمركز صحي الخالدية

خلال سحب عينات كورونا في العيد..

شاهد.. ملائكة الرحمة يحولن القلق إلى فرحة بمركز صحي الخالدية
  • 8568
  • 0
  • 0
فهد المنجومي
5 شوّال 1441 /  28  مايو  2020   04:47 م

تحول مركز صحي الخالدية بالعاصمة المقدسة (المتخصص في سحب عينات فيروس كورونا- كوفيد- 19)، من حالة القلق والحذر أثناء سحب عينات من المصابين والمخالطين بالفيروس، إلى مكان للبهجة خلال عيد الفطر المبارك، على يد العاملات بالمركز (ملائكة الرحمة).

وقبل هذا التحول، كان الخوف والقلق والهلع ملازمًا للعاملين بالمركز لأكثر من شهرين، وسط الإجراءات الاحترازية المشددة، في ظل البعد عن أسرهم وأطفالهم، غير أن الممرضات (إنشراح خضري، بيلسان بغدادي، منال خيمي، مها صباغ) بادرن بالتخطيط والتجهيز للاحتفال بالعيد؛ رغم الظروف القاسية خلال فترة عملهن في سحب العينات للفيروس طول الفترة الماضية، وتعاهدن بالاحتفال بالعيد ومن وسط سحب العينات.

وتفاجأ فريق العمل بالمركز (رجال ونساء) خلال استقطاع ربع ساعة من العمل، لإعداد فرحة واحتفال بالعيد، من خلال إحضار تورتة عليها شعار الوقاية من كورونا وتوزيع عيديات عينية ونقدية شملت الجميع؛ بما فيهم عمال وعاملات النظافة بالمركز.

وخلال نشرهن هذه المعايدة والأجواء الأسرية السعيدة في وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصًا مواقع العاملين بالمركز الخاصة وبثها لأسرهم، فقد خلقت أصداء واسعة وفرحة وسرور الجميع، ووسط دعوات وابتهال ذويهن وكل من شاهد الاحتفال بزوال هذه الجائحة والعودة لحياتهن الطبيعية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك