Menu


وجهًا لوجه.. الشهراني وهاشيوكا وصراع استغلال المساحات الخالية

الهلال وأوراوا.. نهائي دوري أبطال آسيا بالأرقام «5»

وجهًا لوجه.. الشهراني وهاشيوكا وصراع استغلال المساحات الخالية
  • 72
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 ربيع الأول 1441 /  21  نوفمبر  2019   11:38 م

مع اقتراب موعد حسم لقب دوري أبطال آسيا (https://ajel.sa/5SdFYJ/) لكرة القدم، بإقامة مباراة الإياب للدور النهائي بين فريقي أوراوا (https://ajel.sa/RqVXkp/) الياباني والهلال، في اللقاء الذي سيقام على لملعب سايتاما؛ تبرز أهمية التعرف على قدرات العناصر التي يضمها الفريقان، باعتبارها هي التي ستحسم المواجهة فعليًّا على أرض الملعب، خاصةً أن كرة القدم لم تعد مجرد رياضة تعتمد على الأمور الفنية فحسب، بل أصبحت تعتمد كثيرًا على البيانات وتحليلها للوصول إلى صورة أقرب لما يمكن أن يحدث فعليًّا خلال المباريات.

وبما أن من المعروف أن للهلال (https://ajel.sa/BG3r7f/) تشكيلة شبه ثابتة، فيمكن التركيز على عناصرها، وهو ما ستقوم به صحيفة «عاجل» الإلكترونية، خلال الأيام المتبقية على النهائي المرتقب.

الشهراني.. صاحب المستوى الثابت

لا يمكن لأحد أن ينكر المستوى الرائع الذي يقدمه الشهراني مع الهلال؛ ليس في الموسم الحالي فحسب، بل إنه يقدم مستوى ثابتًا مع الفريق مكنه من أن يصبح الخيار الأول دون منازع لشغل الجبهة اليسرى.

الجبهة المشتعلة

ويتميز الشهراني بالسرعة والرشاقة وامتلاك لياقة بدنية عالية تمكنه من المشاركة في الهجوم والعودة لأداء الواجب الدفاعي في أسرع وقت ممكن، كما يتميز بجرأة هجومية كبيرة وتفاهم مثمر مع زميله سالم الدوسري، ليجعلا معًا الجبهة اليسرى أكثر اشتعالًا.

وشارك ياسر في جميع مباريات الفريق في الموسم الحالي من دوري الأبطال الآسيوي، إلا أنه استبدل مرة واحدة، لتبلغ مشاركاته مع الفريق 1104 دقائق.

الجناح المهاجم

ياسر الشهراني صاحب الـ27 عامًا، نجح في تشتيت الكرة 20 مرة، ومنع ثلاث تسديدات للمنافسين، كما قطع الكرة 15 مرة.

وبلغت نسبة نجاحه في استخلاص الكرة من لاعبي الفرق المنافسة 66.7%. ولا يتردد الشهراني في الدخول في التحامات قوية مع لاعبي الفرق المنافسة. وبرغم صغر جسمه، فإنه فاز في 54.9% من هذه الالتحامات. وبرغم أن طوله يبلغ 1.7 متر، استخلص الكرة في نصف الصراعات الهوائية التي دخلها.

الشهراني مرر الكرة 569 مرة؛ منها 476 تمريرة ناجحة بنسبة 83.7%، وبلغ معدل تمريراته في المباراة الواحدة 46.4 تمريرة، كما بلغت نسبة تمريراته الطولية 54.3%، فيما بلغت نسبة تمريراته التي أرسلها إلى الأمام 32.7%، وبنسبة 31.6% إلى اليمين، وبنسبة 13.7% إلى اليسار، فيما بلغت نسبة التمريرات التي أرسلها إلى الخلف 22% فقط.

وبلغت نسبة تمريراته الناجحة إلى ملعب المنافس 75.5%، وفي ملعب الهلال بلغت 86.7%.

مشاركة فعالة

ويحرص الشهراني على المساهمة بفاعلية في هجوم فريقه، فأرسل 26 كرة عرضية، منها أربع كرات تمت بنجاح، وتمكن من صنع هدف، إضافة إلى 11 فرصة، فضلًا عن أنه سدد الكرة باتجاه المرمى أربع مرات دون أن تسفر عن هز الشباك.

هاشيوكا.. لاعب المستقبل

يعد دايكي هاشيوكا هو مفتاح الجبهة اليمنى لفريق أوراوا؛ فهو قائد تلك الجبهة على الرغم من أنه في العشرين من عمره فقط. ويحظى اللاعب بثقة الجهاز الفني، خاصةً أن مؤشرات أدائه في تصاعد مستمر ليصبح أحد العناصر التي تثبت أقدامها بشكل متزايد في خط وسط الفريق، وهو أحد قواعد الهجوم بقدراته على فتح اللعب على الجانب الأيمن.

اللاعب الياباني شارك في سبع مباريات مع أوراوا وتم استبداله مرة واحدة، بإجمالي 624 دقيقة لعب.

أرقام متواضعة

ومع أن دوره الأساسي دور هجومي، إلا أنه يساعد زملاءه في أداء الشق الدفاعي، فيقوم بما عليه من مساعدة الفريق في عدم تلقي الأهداف؛ حيث قام بعشر عمليات تشتيت للكرة، ومنع ثلاث تسديدات، وقطع الكرة ثلاث مرات.

وفي محاولاته لاستخلاص الكرة، نجح في الحصول عليها بنسبة 78.5% من المحاولات، وكانت التحاماته ناجحة بنسبة 63%، وأثبت تفوقًا في الصراعات الهوائية بفضل طوله البالغ 1.82 متر، لينهي 71.4% من هذه الصراعات لصالحه.

ومرر اللاعب الياباني الكرة 273 مرة، منها 184 تمريرة ناجحة بنسبة 67.4%، وبلغ معدل التمريرات التي ينفذها في المباراة الواحدة 39.4 تمريرة، فيما كانت تمريراته الطولية بنسبة 31.3%.

وجاءت 37.7% من تمريراته للأمام، وهي نسبة متواضعة من لاعب في مثل مركزه، فيما جاء 2.9% منها باتجاه اليمين، و37.4% باتجاه اليسار، وبلغت نسبة تمريراته للخلف 22%.

وبلغت دقة التمريرات التي ينفذها في ملعب المنافس 57.4%، لترتفع النسبة إلى 77.8% عند التمرير في ملعب فريقه.

الزيادة العددية

وأرسل هاشيوكا 26 كرة عرضية من لعب مفتوح، منها ست كرات فقط تكللت بالنجاح، وهو دليل على عدم إجادته إرسال الكرات بدقة إلى اللاعبين في منطقة الجزاء، لكنه صنع هدفًا وسبع فرص تهديفية.

كما نجح اللاعب الياباني في تسجيل هدفين بالقدم اليمنى ومن داخل منطقة الجزاء؛ ما يعني أنه يتقدم فجأةً باقتحام منطقة الجزاء من الجهة اليمنى المقابلة للجهة اليسرى للمنافس، كما سدد ثماني مرات باتجاه المرمى.

احذر المساحات

وبالرغم من تقارب الأرقام بين ياسر الشهراني وهاشيوكا في بعض أوجه المقارنة، فإن من الواضح أن ياسر أكثر إفادةً لفريقه وأكثر فاعليةً، غير أن على النجم السعودي أن يحذر بشدة من المساحات التي يخلفها وراءه عن التقدم للأمام؛ لأن لاعبًا مثل هاشيوكا بإمكانه استغلالها بما يشكل خطرًا مباشرًا على مرمى الهلال.

والأمر نفسه بالنسبة إلى الشهراني الذي سيكون بإمكانه استغلال المساحات التي سيخلفها هاشيوكا وراءه عند الانطلاق للهجوم.                                                                                                                     

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك