Menu
بعد 365 يومًا على الرحيل.. مارادونا يعود إلى نابولي

365 يومًا مرت على رحيل أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، إلا أن الأجواء في نابولي تبدو مغايرة تمامًا، حيث أحيت المدينة الإيطالية الذكرى السنوية الأولى لوفاة أيقونة «السماوي» برسم جداريات وأعمال نحتية تحمل صورة البطل العالم في مونديال 1986.

وشهدت الذكرى السنوية لرحيل مارادونا، العديد من الفعاليات اليوم الخميس من بينها افتتاح عمل نحتي للنجم الأرجنتيني أمام ملعب فريق المدينة الإيطالية «سان باولو»، والذي صار رمزًا لقائد «البيسيليستي» السابق، ويحمل الآن اسمه.

ورفع الستار عن التمثال المصنوع من البرونز وبنفس حجم النجم الأرجنتيني، والذي أبدعه الفنان دومينيكو سيبي، وتم وضعه لليوم فقط أمام الملعب الذي لعب فيه مارادونا بين 1984 و1991، وسيتم رفعه قبل أن يتم وضعه رسميًّا في الأسابيع المقبلة.

وفي هذا السياق، زار رئيس نادي نابولي، أوريليو دي لورينتيس، الحي الإسباني في المدنية، الذي يتزين منذ أيام بجداريات وأعمال زخرفية للاعب الأرجنتيني، لكي يضع إكليلًا من الزهور على ضريح صغير أقامته الجماهير للاعب.

وانتقل بعض مشجعي بوكا جونيورز الأرجنتيني، الذي بدأ فيه مارادونا مسيرته كلاعب في 1981 حتى وسط نابولي لإحياء الذكرى السنوية الأولى لرحيل الرمز الكروي، وملأوا الشوارع بالأعلام والقمصان التي كان يرتديها اللاعب.

وتمثل فعاليات اليوم جزءًا من إحياء المدينة الإيطالية لذكرى النجم الأرجنتيني الراحل، فيما من المقرر وضع تماثيل أخرى من البرونز لمارادونا داخل غرف الملابس في الملعب، وكذلك في المتحف الوطني للآثار بنابولي.

اقرأ أيضًا:

جماهير مارادونا تحيي الذكرى السنوية الأولى لرحيله

دعوى قضائية تكشف أفعالًا مخجلة ارتكبها مارادونا

2021-12-01T20:36:39+03:00 365 يومًا مرت على رحيل أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، إلا أن الأجواء في نابولي تبدو مغايرة تمامًا، حيث أحيت المدينة الإيطالية الذكرى السنوي
بعد 365 يومًا على الرحيل.. مارادونا يعود إلى نابولي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد 365 يومًا على الرحيل.. مارادونا يعود إلى نابولي

بعد 365 يومًا على الرحيل.. مارادونا يعود إلى نابولي
  • 437
  • 0
  • 0
فريق التحرير
21 ربيع الآخر 1443 /  26  نوفمبر  2021   02:15 ص

365 يومًا مرت على رحيل أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا، إلا أن الأجواء في نابولي تبدو مغايرة تمامًا، حيث أحيت المدينة الإيطالية الذكرى السنوية الأولى لوفاة أيقونة «السماوي» برسم جداريات وأعمال نحتية تحمل صورة البطل العالم في مونديال 1986.

وشهدت الذكرى السنوية لرحيل مارادونا، العديد من الفعاليات اليوم الخميس من بينها افتتاح عمل نحتي للنجم الأرجنتيني أمام ملعب فريق المدينة الإيطالية «سان باولو»، والذي صار رمزًا لقائد «البيسيليستي» السابق، ويحمل الآن اسمه.

ورفع الستار عن التمثال المصنوع من البرونز وبنفس حجم النجم الأرجنتيني، والذي أبدعه الفنان دومينيكو سيبي، وتم وضعه لليوم فقط أمام الملعب الذي لعب فيه مارادونا بين 1984 و1991، وسيتم رفعه قبل أن يتم وضعه رسميًّا في الأسابيع المقبلة.

وفي هذا السياق، زار رئيس نادي نابولي، أوريليو دي لورينتيس، الحي الإسباني في المدنية، الذي يتزين منذ أيام بجداريات وأعمال زخرفية للاعب الأرجنتيني، لكي يضع إكليلًا من الزهور على ضريح صغير أقامته الجماهير للاعب.

وانتقل بعض مشجعي بوكا جونيورز الأرجنتيني، الذي بدأ فيه مارادونا مسيرته كلاعب في 1981 حتى وسط نابولي لإحياء الذكرى السنوية الأولى لرحيل الرمز الكروي، وملأوا الشوارع بالأعلام والقمصان التي كان يرتديها اللاعب.

وتمثل فعاليات اليوم جزءًا من إحياء المدينة الإيطالية لذكرى النجم الأرجنتيني الراحل، فيما من المقرر وضع تماثيل أخرى من البرونز لمارادونا داخل غرف الملابس في الملعب، وكذلك في المتحف الوطني للآثار بنابولي.

اقرأ أيضًا:

جماهير مارادونا تحيي الذكرى السنوية الأولى لرحيله

دعوى قضائية تكشف أفعالًا مخجلة ارتكبها مارادونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك