Menu
ميسي يسعى لفك العقدة الدولية مع الأرجنتين.. والتساوي مع بيليه

يبحث ليونيل ميسي نجم المنتخب الأرجنتيني عن فوزه الأول وهدفه الأول، بعد غد الثلاثاء، في المبارة التي ستكون اللقاء الثالث له مع منتخب بلاده ضد بوليفيا.

واستهل المنتخب الأرجنتيني مشواره في تصفيات مونديال قطر 2022 بشكل مثالي، عندما نفذ ميسي ركلة جزاء بنجاح ليفوز «راقصو التانجو» بهدف دون مقابل على منتخب الإكوادور.

وحسب صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن ميسي سبق له أن لعب مع المنتخب الأرجنتيني مرتين ضد بوليفيا، لكنه لم يحقق أي فوز ولم يسجل أي هدف.

وأشارت الصحيفة، إلى أن المباراة الأولى لقائد برشلونة أمام بوليفيا كانت قبل 11 عامًا، عندما خسرت الأرجنتين بنتيجة 1-6، وكان دييجو مارادونا هو من يدرب المنتخب الأرجنتيني وقتها.

أما المواجهة الثانية لميسي ضد بوليفيا فكانت عام 2013، وانتهت بالتعادل الإيجابي 1-1، وجاء هدف الأرجنتين الوحيد عن طريق إيفر بانيجا.

ويعد ميسي الهداف التاريخي للأرجنتين برصيد 71 هدفًا في 139 مباراة، عندما تمكن في 2016 من تجاوز جابرييل باتيستوتا الذي سجل 54 هدفًا، لكنه سيكون أمام تحد أكبر بتجاوز الكثير من نجوم العالم للوصول إلى مكانة أفضل بين هدافي العالم.

وبات ميسي على بُعد ستة أهداف فقط من رقم الأسطورة البرازيلية بيليه الذي سجل 77 هدفًا دوليًا مع المنتخب البرازيلي؛ ليصبح أفضل هداف دولي في قارة أمريكا الجنوبية.

2020-10-13T19:42:37+03:00 يبحث ليونيل ميسي نجم المنتخب الأرجنتيني عن فوزه الأول وهدفه الأول، بعد غد الثلاثاء، في المبارة التي ستكون اللقاء الثالث له مع منتخب بلاده ضد بوليفيا. واستهل
ميسي يسعى لفك العقدة الدولية مع الأرجنتين.. والتساوي مع بيليه
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ميسي يسعى لفك العقدة الدولية مع الأرجنتين.. والتساوي مع بيليه

لم يتمكن من هزّ شباك بوليفيا..

ميسي يسعى لفك العقدة الدولية مع الأرجنتين.. والتساوي مع بيليه
  • 96
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 صفر 1442 /  11  أكتوبر  2020   08:49 م

يبحث ليونيل ميسي نجم المنتخب الأرجنتيني عن فوزه الأول وهدفه الأول، بعد غد الثلاثاء، في المبارة التي ستكون اللقاء الثالث له مع منتخب بلاده ضد بوليفيا.

واستهل المنتخب الأرجنتيني مشواره في تصفيات مونديال قطر 2022 بشكل مثالي، عندما نفذ ميسي ركلة جزاء بنجاح ليفوز «راقصو التانجو» بهدف دون مقابل على منتخب الإكوادور.

وحسب صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن ميسي سبق له أن لعب مع المنتخب الأرجنتيني مرتين ضد بوليفيا، لكنه لم يحقق أي فوز ولم يسجل أي هدف.

وأشارت الصحيفة، إلى أن المباراة الأولى لقائد برشلونة أمام بوليفيا كانت قبل 11 عامًا، عندما خسرت الأرجنتين بنتيجة 1-6، وكان دييجو مارادونا هو من يدرب المنتخب الأرجنتيني وقتها.

أما المواجهة الثانية لميسي ضد بوليفيا فكانت عام 2013، وانتهت بالتعادل الإيجابي 1-1، وجاء هدف الأرجنتين الوحيد عن طريق إيفر بانيجا.

ويعد ميسي الهداف التاريخي للأرجنتين برصيد 71 هدفًا في 139 مباراة، عندما تمكن في 2016 من تجاوز جابرييل باتيستوتا الذي سجل 54 هدفًا، لكنه سيكون أمام تحد أكبر بتجاوز الكثير من نجوم العالم للوصول إلى مكانة أفضل بين هدافي العالم.

وبات ميسي على بُعد ستة أهداف فقط من رقم الأسطورة البرازيلية بيليه الذي سجل 77 هدفًا دوليًا مع المنتخب البرازيلي؛ ليصبح أفضل هداف دولي في قارة أمريكا الجنوبية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك