Menu
نواب أمريكيون يطالبون بإقصاء إيران من نظام «سويفت» العالمي

طالب أعضاء من الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي إدارة الرئيس دونالد ترامب بالضغط وفرض مزيدٍ من العقوبات على القطاع المالي الإيراني، وعزله نهائيًا عن نظام «سويفت» المالي العالمي.

وفي خطاب أُرسل إلى الرئيس دونالد ترامب، حسب صحيفة «واشنطن فري بايكون»، حثّ أعضاء من الحزب الجمهوري بمجلس الشيوخ، بقيادة السيناتور توم كوتون، الإدارة على إعادة فرض عقوبات على القطاع المالي الإيراني بأكمله، والذي لا يظل متصلًا بالنظام المصرفي العالمي، المعروف باسم «سويفت».

وجاء في الخطاب أنه «على الأقل 14 مصرفًا إيرانيًا لازالوا متصلين بنظام سويفت المالي العالمي، من أجل إتمام تحويلات مالية غير خاضعة للعقوبات العالمية، ما يمنح النظام الإيراني شريان مالي حيوي، رغم خضوع المؤسسات المالية الأخرى إلى عقوبات وزارة الخزانة الأمريكية لدور طهران في رعاية الإرهاب».

وتابع: «المؤسسات المالية الإيرانية الأخرى، مثل البنك المركزي، تعمل على استغلال المصارف المتصلة بنظام سويفت، وقد تستخدمها كواجهة لأنشطتها».

وأكد النواب في خطابهم أنَّ تحرك إدارة ترامب صوب فرض مزيد من العقوبات المالية يعني قطع اتصال الجمهورية الإيرانية بالنظام المالي العالمي، وبالتالي الحدّ من قدرة النظام على تمويل نفوذه الإقليمي، الذي وصفوه بـ«الخبيث». 

وطالب أعضاء مجلس الشيوخ البيت الأبيض باستخدام القوة المفوضة في قرار صدر، بداية يناير الماضي، يسمح بفرض مزيد من العقوبات بحق طهران، وفرض عقوبات على كل مصرف إيراني لازال متصلًا بنظام «سويفت».

وقال الخطاب: «الظروف الاقتصادية البائسة لإيران توفر فرصة حيوية للولايات المتحدة لإجبار النظام على وقف أنشطته الخبيثة، والعودة إلى طاولة المفاوضات بشروطنا الخاصة. توجيه ضربة نهائية إضافية للنظام المالي الإيراني وسيلة فعالة في تحقيق هذا الهدف».

اقرأ أيضًا:

أمريكا تعلن عودة كل العقوبات الدولية على إيران

روحاني يحذر الإيرانيين من تفشي مرض أشد فتكًا من فيروس كورونا

2020-09-25T03:06:48+03:00 طالب أعضاء من الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي إدارة الرئيس دونالد ترامب بالضغط وفرض مزيدٍ من العقوبات على القطاع المالي الإيراني، وعزله نهائيًا عن نظام «
نواب أمريكيون يطالبون بإقصاء إيران من نظام «سويفت» العالمي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نواب أمريكيون يطالبون بإقصاء إيران من نظام «سويفت» العالمي

في إطار فرض مزيد من العقوبات

نواب أمريكيون يطالبون بإقصاء إيران من نظام «سويفت» العالمي
  • 441
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 صفر 1442 /  20  سبتمبر  2020   01:47 م

طالب أعضاء من الحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي إدارة الرئيس دونالد ترامب بالضغط وفرض مزيدٍ من العقوبات على القطاع المالي الإيراني، وعزله نهائيًا عن نظام «سويفت» المالي العالمي.

وفي خطاب أُرسل إلى الرئيس دونالد ترامب، حسب صحيفة «واشنطن فري بايكون»، حثّ أعضاء من الحزب الجمهوري بمجلس الشيوخ، بقيادة السيناتور توم كوتون، الإدارة على إعادة فرض عقوبات على القطاع المالي الإيراني بأكمله، والذي لا يظل متصلًا بالنظام المصرفي العالمي، المعروف باسم «سويفت».

وجاء في الخطاب أنه «على الأقل 14 مصرفًا إيرانيًا لازالوا متصلين بنظام سويفت المالي العالمي، من أجل إتمام تحويلات مالية غير خاضعة للعقوبات العالمية، ما يمنح النظام الإيراني شريان مالي حيوي، رغم خضوع المؤسسات المالية الأخرى إلى عقوبات وزارة الخزانة الأمريكية لدور طهران في رعاية الإرهاب».

وتابع: «المؤسسات المالية الإيرانية الأخرى، مثل البنك المركزي، تعمل على استغلال المصارف المتصلة بنظام سويفت، وقد تستخدمها كواجهة لأنشطتها».

وأكد النواب في خطابهم أنَّ تحرك إدارة ترامب صوب فرض مزيد من العقوبات المالية يعني قطع اتصال الجمهورية الإيرانية بالنظام المالي العالمي، وبالتالي الحدّ من قدرة النظام على تمويل نفوذه الإقليمي، الذي وصفوه بـ«الخبيث». 

وطالب أعضاء مجلس الشيوخ البيت الأبيض باستخدام القوة المفوضة في قرار صدر، بداية يناير الماضي، يسمح بفرض مزيد من العقوبات بحق طهران، وفرض عقوبات على كل مصرف إيراني لازال متصلًا بنظام «سويفت».

وقال الخطاب: «الظروف الاقتصادية البائسة لإيران توفر فرصة حيوية للولايات المتحدة لإجبار النظام على وقف أنشطته الخبيثة، والعودة إلى طاولة المفاوضات بشروطنا الخاصة. توجيه ضربة نهائية إضافية للنظام المالي الإيراني وسيلة فعالة في تحقيق هذا الهدف».

اقرأ أيضًا:

أمريكا تعلن عودة كل العقوبات الدولية على إيران

روحاني يحذر الإيرانيين من تفشي مرض أشد فتكًا من فيروس كورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك