Menu
دي بروين: عائلتي أصيبت بالمرض.. وتدريبات النادي مملة

كشف كيفن دي بروين، لاعب نادي مانشستر سيتي، عن تعرض عائلته للمرض لمدة أسبوعين، وأنّه لا يعلم إذا كان هذا المرض هو فيروس كورونا أم أنه أمر آخر، مشيرًا إلى أنّ حالتهم قد تحسَّنت وأنّه أيضًا بصحة جيدة.

وقال دي بروين في تصريحات لقناة «سكاي سبورتس»: «خلال أول أسبوعين أسرتي كانت مريضة ولا أعلم إن كنّا قد تعرضنا للإصابة بفيروس كورونا أم لا، لذلك الموقف كان مضطربًا، لكن الآن هم بصحة جيدة، وأنا بخير ولا أعاني أي شيء».

وحول التدريبات المنزلية خلال فترة الحجر الصحي قال: «أول أسبوعين لم يكن الأمر جيدًا؛ لأنني لم أكن أعلم ماذا يحدث، وبعد ذلك قمت بتدريبات الجري، بالإضافة إلى السباحة لأنني محظوظ بامتلاك مسبح في المنزل».

وأضاف: «لقد أرسلوا إلينا برنامجًا تدريبيًا طويلًا للغاية.. ولكن هناك بعض التدريبات لا أحب أن أقوم بها، فأنا بشكل أساسي أتدرب على السباحة، وأقوم بتدريبات أخرى بين الحين والأخر، لكني لست من هؤلاء الذين يقضون ساعة وساعتين في صالة الألعاب الرياضية، أشعر بالملل من هذه الأمور».

اقرأ أيضا:

كورونا يهدد فرص مانشستر سيتي في التصدي لعقوبات «اليويفا»

8 أندية إنجليزية تتآمر على مان سيتي وتطلب تنفيذ عقوبات «يويفا»

 

2020-09-16T19:07:18+03:00 كشف كيفن دي بروين، لاعب نادي مانشستر سيتي، عن تعرض عائلته للمرض لمدة أسبوعين، وأنّه لا يعلم إذا كان هذا المرض هو فيروس كورونا أم أنه أمر آخر، مشيرًا إلى أنّ حال
دي بروين: عائلتي أصيبت بالمرض.. وتدريبات النادي مملة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دي بروين: عائلتي أصيبت بالمرض.. وتدريبات النادي مملة

مشيرًا إلى أنه لا يعلم إن كان كورونا السبب

دي بروين: عائلتي أصيبت بالمرض.. وتدريبات النادي مملة
  • 15
  • 0
  • 0
فريق التحرير
25 شعبان 1441 /  18  أبريل  2020   01:57 م

كشف كيفن دي بروين، لاعب نادي مانشستر سيتي، عن تعرض عائلته للمرض لمدة أسبوعين، وأنّه لا يعلم إذا كان هذا المرض هو فيروس كورونا أم أنه أمر آخر، مشيرًا إلى أنّ حالتهم قد تحسَّنت وأنّه أيضًا بصحة جيدة.

وقال دي بروين في تصريحات لقناة «سكاي سبورتس»: «خلال أول أسبوعين أسرتي كانت مريضة ولا أعلم إن كنّا قد تعرضنا للإصابة بفيروس كورونا أم لا، لذلك الموقف كان مضطربًا، لكن الآن هم بصحة جيدة، وأنا بخير ولا أعاني أي شيء».

وحول التدريبات المنزلية خلال فترة الحجر الصحي قال: «أول أسبوعين لم يكن الأمر جيدًا؛ لأنني لم أكن أعلم ماذا يحدث، وبعد ذلك قمت بتدريبات الجري، بالإضافة إلى السباحة لأنني محظوظ بامتلاك مسبح في المنزل».

وأضاف: «لقد أرسلوا إلينا برنامجًا تدريبيًا طويلًا للغاية.. ولكن هناك بعض التدريبات لا أحب أن أقوم بها، فأنا بشكل أساسي أتدرب على السباحة، وأقوم بتدريبات أخرى بين الحين والأخر، لكني لست من هؤلاء الذين يقضون ساعة وساعتين في صالة الألعاب الرياضية، أشعر بالملل من هذه الأمور».

اقرأ أيضا:

كورونا يهدد فرص مانشستر سيتي في التصدي لعقوبات «اليويفا»

8 أندية إنجليزية تتآمر على مان سيتي وتطلب تنفيذ عقوبات «يويفا»

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك