Menu
بنهاية تداولات الأسبوع.. سعر خام برنت يحقق 38.16 دولارًا

ارتفع سعر خام برنت، أمس الجمعة، خلال تداولات نهاية الأسبوع مسجلًا 38.16 دولارًا، بزيادة بلغ مقدارها حوالي 5 بالمائة.

وأنهى الخام آخر جلسة في تداولات في الأسبوع عند مستوى 37.73 دولارًا بنسبة 4.72% محققًا زيادة مقارها 1.70 دولارًا.

وبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 33.14 دولارًا للبرميل منخفضًا 57 سنتًا أو ما يعادل 1.7 في المائة. ومع ذلك يتجه الخامان القياسيان صوب تحقيق أكبر مكسب شهري في سنوات، إذ تلقى الأسعار الدعم من تخفيضات الإنتاج، مع تفاؤل بشأن تعافي الطلب بقيادة الصين وفقًا لما يقوله محللون لـ«رويترز».

ويمضي خام غرب تكساس الوسيط على مسار الصعود بنسبة 76 في المائة في مايو، وهو أكبر مكاسبه الشهرية على الإطلاق، بينما ربح برنت 38 في المائة وهو أقوى ارتفاع شهري منذ مارس 1999.

وبالنظر مستقبلًا، سيركز المتعاملون على نتيجة محادثات؛ بشأن تخفيضات الإنتاج بين منظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك» وحلفاء من بينهم روسيا، في المجموعة المعروفة باسم «أوبك+» في الأسبوع الثاني من يونيو. وتدرس السعودية وبعض أعضاء «أوبك» تمديد خفض قياسي للإنتاج قدره 9.7 مليون برميل يوميًا بعد يونيو، لكنهم لم ينالوا بعد تأييد روسيا.

كما أظهر مسح لرويترز أن إنتاج «أوبك» بلغ خلال الشهر الحالي أدنى مستوى في عقدين، حيث بدأت السعودية وأعضاء آخرون في المنظمة تنفيذ خفض قياسي للإنتاج، على الرغم من أن نيجيريا والعراق تعثرتا في تنفيذ حصتيهما من التخفيضات.

وفي المتوسط، خلُص المسح إلى أن أعضاء منظمة «أوبك» البالغ عددهم 13 قاموا بضخ 24.77 مليون برميل يوميًا هذا الشهر، بانخفاض 5.91 مليون برميل يوميًا مقارنة مع رقم مُعدل في أبريل.

واتفقت «أوبك» وحلفاؤها الشهر الماضي على خفض الإنتاج بحوالي 10 ملايين برميل يومياً، لتعويض انخفاض في الطلب والأسعار ناجم عن أزمة فيروس كورونا.

وعلى صعيد آخر، أظهر استطلاع للرأي أجرته «رويترز» الجمعة، أن أسعار النفط سترتفع تدريجيًا هذا العام مع تحسن الطلب وانخفاض المعروض، لكن التوتر بين الولايات المتحدة والصين يمثل مبعث قلق للسوق المتضررة بفعل فيروس كورونا.

ويتوقع المسح الذي شمل 43 محللًا أن يبلغ متوسط سعر خام برنت 37.58 دولارًا للبرميل في 2020، بزيادة نحو خمسة في المائة عن متوسط توقعات أبريل البالغ 35.84 دولارًا، لكنه يظل أقل من المتوسط منذ بداية العام الجاري البالغ 42.37 دولارًا.

ومن المتوقع أن يبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط في المتوسط 32.78 دولارًا للبرميل، ارتفاعًا من 31.47 دولارًا في الشهر الماضي، بعد انخفاض تاريخي للخام لفترة وجيزة في العقود الآجلة لشهر أقرب استحقاق إلى سالب 40 دولارًا في أبريل.

2020-05-30T04:28:03+03:00 ارتفع سعر خام برنت، أمس الجمعة، خلال تداولات نهاية الأسبوع مسجلًا 38.16 دولارًا، بزيادة بلغ مقدارها حوالي 5 بالمائة. وأنهى الخام آخر جلسة في تداولات في الأسبوع
بنهاية تداولات الأسبوع.. سعر خام برنت يحقق 38.16 دولارًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بنهاية تداولات الأسبوع.. سعر خام برنت يحقق 38.16 دولارًا

بفضل اتفاقات قادتها السعودية لخفض الإنتاج..

بنهاية تداولات الأسبوع.. سعر خام برنت يحقق 38.16 دولارًا
  • 967
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 شوّال 1441 /  30  مايو  2020   04:28 ص

ارتفع سعر خام برنت، أمس الجمعة، خلال تداولات نهاية الأسبوع مسجلًا 38.16 دولارًا، بزيادة بلغ مقدارها حوالي 5 بالمائة.

وأنهى الخام آخر جلسة في تداولات في الأسبوع عند مستوى 37.73 دولارًا بنسبة 4.72% محققًا زيادة مقارها 1.70 دولارًا.

وبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 33.14 دولارًا للبرميل منخفضًا 57 سنتًا أو ما يعادل 1.7 في المائة. ومع ذلك يتجه الخامان القياسيان صوب تحقيق أكبر مكسب شهري في سنوات، إذ تلقى الأسعار الدعم من تخفيضات الإنتاج، مع تفاؤل بشأن تعافي الطلب بقيادة الصين وفقًا لما يقوله محللون لـ«رويترز».

ويمضي خام غرب تكساس الوسيط على مسار الصعود بنسبة 76 في المائة في مايو، وهو أكبر مكاسبه الشهرية على الإطلاق، بينما ربح برنت 38 في المائة وهو أقوى ارتفاع شهري منذ مارس 1999.

وبالنظر مستقبلًا، سيركز المتعاملون على نتيجة محادثات؛ بشأن تخفيضات الإنتاج بين منظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك» وحلفاء من بينهم روسيا، في المجموعة المعروفة باسم «أوبك+» في الأسبوع الثاني من يونيو. وتدرس السعودية وبعض أعضاء «أوبك» تمديد خفض قياسي للإنتاج قدره 9.7 مليون برميل يوميًا بعد يونيو، لكنهم لم ينالوا بعد تأييد روسيا.

كما أظهر مسح لرويترز أن إنتاج «أوبك» بلغ خلال الشهر الحالي أدنى مستوى في عقدين، حيث بدأت السعودية وأعضاء آخرون في المنظمة تنفيذ خفض قياسي للإنتاج، على الرغم من أن نيجيريا والعراق تعثرتا في تنفيذ حصتيهما من التخفيضات.

وفي المتوسط، خلُص المسح إلى أن أعضاء منظمة «أوبك» البالغ عددهم 13 قاموا بضخ 24.77 مليون برميل يوميًا هذا الشهر، بانخفاض 5.91 مليون برميل يوميًا مقارنة مع رقم مُعدل في أبريل.

واتفقت «أوبك» وحلفاؤها الشهر الماضي على خفض الإنتاج بحوالي 10 ملايين برميل يومياً، لتعويض انخفاض في الطلب والأسعار ناجم عن أزمة فيروس كورونا.

وعلى صعيد آخر، أظهر استطلاع للرأي أجرته «رويترز» الجمعة، أن أسعار النفط سترتفع تدريجيًا هذا العام مع تحسن الطلب وانخفاض المعروض، لكن التوتر بين الولايات المتحدة والصين يمثل مبعث قلق للسوق المتضررة بفعل فيروس كورونا.

ويتوقع المسح الذي شمل 43 محللًا أن يبلغ متوسط سعر خام برنت 37.58 دولارًا للبرميل في 2020، بزيادة نحو خمسة في المائة عن متوسط توقعات أبريل البالغ 35.84 دولارًا، لكنه يظل أقل من المتوسط منذ بداية العام الجاري البالغ 42.37 دولارًا.

ومن المتوقع أن يبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط في المتوسط 32.78 دولارًا للبرميل، ارتفاعًا من 31.47 دولارًا في الشهر الماضي، بعد انخفاض تاريخي للخام لفترة وجيزة في العقود الآجلة لشهر أقرب استحقاق إلى سالب 40 دولارًا في أبريل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك