Menu
«سباق قصير بشبكة معكوسة».. فورمولا-1 تترقب تعديلات جذرية

يدرس مسؤولو بطولات سباقات سيارات الفئة الأولى «فورمولا-1»، إحداث تغييرات جذرية، من خلال الاعتماد على سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة؛ لتكون بديلًا من إجراء التصفيات بالشكل المعتاد.

وأوضح روس براون، المدير العام لـ«فورمولا-1»، عبر الموقع الرسمي، أمس الإثنين: «السباقات القصيرة ذات شبكات الانطلاق المعكوسة تستحق إعادة النظر».

وبعد سباق الجائزة الكبرى الإيطالي المثير، الذي شهد الفوز الأول لسائق ألفا روميو، بيير جاسلي، الذي كان بدأ السباق من المركز، أكد براون: «كان مضمار مونزا مرشحًا لإقامة سباق قصير بشبكة معكوسة، عندما فكّرنا في اختبار الصيغة هذا العام».

وأضاف مدير عام فورمولا-1: «لسوء الحظ، لم نتمكن من المضي قدمًا، لكن الفكرة لا تزال شيئًا نريد في فورمولا-1 والاتحاد الدولي للسيارات؛ أن نعمل عليه في الأشهر القليلة المقبلة، وأن يُناقش مع الفرق من أجل العام المقبل».

وكشفت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، أمس الإثنين، عن أنه يمكن تجربة إقامة سباق قصير بشبكة معكوسة هذا الموسم، وقد يعني الاعتماد على هذا النمط الجديد، أن يحل محل التصفيات الحرة الأولى والثانية والثالثة.

ومن المقرر أن يتم ترتيب السائقين بشكل معكوس عن جدول ترتيب السائقين، والنتيجة ستحدد مراكز السائقين على شبكة الانطلاق للسباق، الذي يُقام الأحد المقبل.

وأردف براون: «مع سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة، ستضع الفرق سياراتها بشكل مختلف، حاليًّا، تعد مرسيدس سياراتها لتحقيق أسرع زمن للفة، ومن ثم تتحكم في السباق من المقدمة، إذا كانوا يعلمون أنهم يتعين عليهم عبور سيارات أخرى، سيقومون بتغيير خطتهم».

ويعتقد توتو وولف، رئيس فريق مرسيدس أن الخطة لن تعمل وفقا لما تأمله فورمولا-1؛ حيث كشف تقرير هيئة الإذاعة البريطانية، عن أنه يعارض هذه الخطة لثلاث نقاط: «إن الرياضة لن تعمل على أساس الجدارة، وأن توظيف سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة في فئات أخرى يؤدي إلى التلاعب، كما أن الفكرة تعاقب السيارة الأسرع مقابل ثاني وثالث أسرع سيارة».

ولا يمكن لفورمولا-1 حاليًا؛ أن تجري أي تغيير خلال البطولة إلا إذا وافقت كل الفرق، ومع ذلك فإن العقود الجديدة التي وقعتها الفرق في فترة 2021/2025 تزيل الحاجة إلى الإجماع، وتستبدلها بالأغلبية العظمى للتصويت.

وحقق الفرنسي بيير جاسلي، سائق فريق ألفا تاوري، أمس الأول، فوزًا مفاجئًا بسباق الجائزة الكبرى الإيطالي ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وذلك بعدما حصل لويس هاميلتون، صاحب مقعد الانطلاق الأول على عقوبة بسبب دخول مركز الصيانة عندما كان ممنوعًا.

اقرأ أيضًا:

فرق بطولة العالم لسباقات «فورمولا-1» توقع اتفاقية كونكورد الجديدة

شركة أمريكية تستحوذ على ملكية فريق «ويليامز»

2020-09-15T21:29:08+03:00 يدرس مسؤولو بطولات سباقات سيارات الفئة الأولى «فورمولا-1»، إحداث تغييرات جذرية، من خلال الاعتماد على سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة؛ لتكون بديلًا من إجراء
«سباق قصير بشبكة معكوسة».. فورمولا-1 تترقب تعديلات جذرية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«سباق قصير بشبكة معكوسة».. فورمولا-1 تترقب تعديلات جذرية

رغم معارضة مرسيدس

«سباق قصير بشبكة معكوسة».. فورمولا-1 تترقب تعديلات جذرية
  • 33
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 محرّم 1442 /  08  سبتمبر  2020   05:46 م

يدرس مسؤولو بطولات سباقات سيارات الفئة الأولى «فورمولا-1»، إحداث تغييرات جذرية، من خلال الاعتماد على سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة؛ لتكون بديلًا من إجراء التصفيات بالشكل المعتاد.

وأوضح روس براون، المدير العام لـ«فورمولا-1»، عبر الموقع الرسمي، أمس الإثنين: «السباقات القصيرة ذات شبكات الانطلاق المعكوسة تستحق إعادة النظر».

وبعد سباق الجائزة الكبرى الإيطالي المثير، الذي شهد الفوز الأول لسائق ألفا روميو، بيير جاسلي، الذي كان بدأ السباق من المركز، أكد براون: «كان مضمار مونزا مرشحًا لإقامة سباق قصير بشبكة معكوسة، عندما فكّرنا في اختبار الصيغة هذا العام».

وأضاف مدير عام فورمولا-1: «لسوء الحظ، لم نتمكن من المضي قدمًا، لكن الفكرة لا تزال شيئًا نريد في فورمولا-1 والاتحاد الدولي للسيارات؛ أن نعمل عليه في الأشهر القليلة المقبلة، وأن يُناقش مع الفرق من أجل العام المقبل».

وكشفت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، أمس الإثنين، عن أنه يمكن تجربة إقامة سباق قصير بشبكة معكوسة هذا الموسم، وقد يعني الاعتماد على هذا النمط الجديد، أن يحل محل التصفيات الحرة الأولى والثانية والثالثة.

ومن المقرر أن يتم ترتيب السائقين بشكل معكوس عن جدول ترتيب السائقين، والنتيجة ستحدد مراكز السائقين على شبكة الانطلاق للسباق، الذي يُقام الأحد المقبل.

وأردف براون: «مع سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة، ستضع الفرق سياراتها بشكل مختلف، حاليًّا، تعد مرسيدس سياراتها لتحقيق أسرع زمن للفة، ومن ثم تتحكم في السباق من المقدمة، إذا كانوا يعلمون أنهم يتعين عليهم عبور سيارات أخرى، سيقومون بتغيير خطتهم».

ويعتقد توتو وولف، رئيس فريق مرسيدس أن الخطة لن تعمل وفقا لما تأمله فورمولا-1؛ حيث كشف تقرير هيئة الإذاعة البريطانية، عن أنه يعارض هذه الخطة لثلاث نقاط: «إن الرياضة لن تعمل على أساس الجدارة، وأن توظيف سباقات قصيرة ذات شبكات انطلاق معكوسة في فئات أخرى يؤدي إلى التلاعب، كما أن الفكرة تعاقب السيارة الأسرع مقابل ثاني وثالث أسرع سيارة».

ولا يمكن لفورمولا-1 حاليًا؛ أن تجري أي تغيير خلال البطولة إلا إذا وافقت كل الفرق، ومع ذلك فإن العقود الجديدة التي وقعتها الفرق في فترة 2021/2025 تزيل الحاجة إلى الإجماع، وتستبدلها بالأغلبية العظمى للتصويت.

وحقق الفرنسي بيير جاسلي، سائق فريق ألفا تاوري، أمس الأول، فوزًا مفاجئًا بسباق الجائزة الكبرى الإيطالي ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وذلك بعدما حصل لويس هاميلتون، صاحب مقعد الانطلاق الأول على عقوبة بسبب دخول مركز الصيانة عندما كان ممنوعًا.

اقرأ أيضًا:

فرق بطولة العالم لسباقات «فورمولا-1» توقع اتفاقية كونكورد الجديدة

شركة أمريكية تستحوذ على ملكية فريق «ويليامز»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك