Menu
«صحة المدينة» توضّح حقيقة ما تم تداوله عن طفلة مستشفى ينبع العام

أصدرت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، توضيحًا بشأن ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن التعامل مع الطفلة، التي أُدخلت مستشفى ينبع العام، والمطالبة بنقلها إلى مستشفى متخصص، حسبما ذُكر.

وأشارت الشؤون الصحية بالمدينة المنورة، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، مساء اليوم الأحد، إلى أنه تم التعامل مع هذه الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات.

وأوضحت الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، ممثلة بالقطاع الصحي لمحافظة ينبع ومستشفى ينبع العام، أن الطفلة حضرت إلى طوارئ مستشفى ينبع العام، وتم تشخيص حالتها على أنها اشتباه بـ«التهاب سحائي»؛ وتم التعامل مع الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات، مؤكدة أن المستشفى يواصل تقديم الرعاية الطبية اللازمة للطفلة.

وأكدت الشؤون الصحية بالمنطقة، أن صحة وسلامة جميع المرضى من أولى الأولويات التي تحرص عليها، ولن تتهاون في إيقاع العقوبة في حال وجود أي تقصير متعلق بخدمة المرضى، ولاسيما الحالات الطارئة والحرجة التي تتطلب سرعة التدخل وتقديم الخدمة الفورية.

2021-10-26T19:22:04+03:00 أصدرت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، توضيحًا بشأن ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن التعامل مع الطفلة، التي أُدخلت مستشفى ينبع ا
«صحة المدينة» توضّح حقيقة ما تم تداوله عن طفلة مستشفى ينبع العام
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«صحة المدينة» توضّح حقيقة ما تم تداوله عن طفلة مستشفى ينبع العام

أكدت أنه لا تعاون في العقوبات حال التهاون..

«صحة المدينة» توضّح حقيقة ما تم تداوله عن طفلة مستشفى ينبع العام
  • 2412
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 رجب 1440 /  10  مارس  2019   11:55 م

أصدرت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، توضيحًا بشأن ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي عن التعامل مع الطفلة، التي أُدخلت مستشفى ينبع العام، والمطالبة بنقلها إلى مستشفى متخصص، حسبما ذُكر.

وأشارت الشؤون الصحية بالمدينة المنورة، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، مساء اليوم الأحد، إلى أنه تم التعامل مع هذه الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات.

وأوضحت الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، ممثلة بالقطاع الصحي لمحافظة ينبع ومستشفى ينبع العام، أن الطفلة حضرت إلى طوارئ مستشفى ينبع العام، وتم تشخيص حالتها على أنها اشتباه بـ«التهاب سحائي»؛ وتم التعامل مع الحالة وفق الأعراف الطبية المتبعة في مثل هذه الحالات، مؤكدة أن المستشفى يواصل تقديم الرعاية الطبية اللازمة للطفلة.

وأكدت الشؤون الصحية بالمنطقة، أن صحة وسلامة جميع المرضى من أولى الأولويات التي تحرص عليها، ولن تتهاون في إيقاع العقوبة في حال وجود أي تقصير متعلق بخدمة المرضى، ولاسيما الحالات الطارئة والحرجة التي تتطلب سرعة التدخل وتقديم الخدمة الفورية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك