Menu
مطار أربيل.. 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية المستهدفة

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أنه لم يقتل أي أمريكي في الهجوم الذي استهدف مطار أربيل، شمال العراق؛ حيث قال ناطق باسم التحالف الدولي، إن المقاول، الذي يعمل مع التحالف، والذي قُتل بعد سقوط وابل من الصواريخ بالقرب من مطار أربيل، ليس مواطنًا أمريكيًا.

وأثار الهجوم على مطار أربيل، مخاوف من تجدد الأعمال العدائية في المنطقة، وسقط أكثر من عشرة صواريخ على مناطق بين المطار المدني الدولي في مدينة أربيل بإقليم كردستان، والقاعدة القريبة التي تستضيف قوات أمريكية، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين.

وترصد «عاجل» أبرز 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية بمنطقة أربيل:

- تم استخدامها بداية من 2015 في إطار عمليات «التحالف الدولي» ضد تنظيم «داعش» بقيادة الولايات المتحدة.

- تقع القاعدة بمنطقة حرير على بعد 75 كيلو مترًا عن شرق مركز مدينة «أربيل»

- أقرب قاعدة جوية أمريكية من الحدود الإيرانية التي تبعد عنها 115 كيلو مترًا.

- مزودة بصواريخ دفاعية وطائرات مقاتلة هجومية ورادارات متطورة.

- بدأت قوات الكوماندوز التابعة لقوة دلتا المتمركزة في القاعدة، في أكتوبر 2019، عملية في سوريا أدت إلى مقتل زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي أبو بكر البغدادي، وفي ذلك الوقت أقلعت من القاعدة، 8  طائرات هليكوبتر أمريكية وحلقت على علو منخفض وبسرعة لتجنب اكتشافها أثناء المهمة.

- في 8 يناير 2020، تعرضت القاعدة لهجوم صاروخي من «الحرس الثوري الإيراني»؛ ردًا على مقتل قائد «فيلق القدس» التابع للحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني في غارة أمريكية قرب مطار بغداد في 3 يناير من العام ذاته.

اقرأ أيضًا:

«الخارجية»: نرفض بشكل قاطع استهداف أمن العراق والتأثير على سلامة أراضيه

8 صواريخ تغلق مطار أربيل.. وحصيلة أولية: سقوط جرحى

2021-02-21T21:24:24+03:00 أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أنه لم يقتل أي أمريكي في الهجوم الذي استهدف مطار أربيل، شمال العراق؛ حيث قال ناطق باسم التحالف الدولي، إن المقاول،
مطار أربيل.. 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية المستهدفة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مطار أربيل.. 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية المستهدفة

التحالف الدولي يوضح حصيلة القتلى والمصابين

مطار أربيل.. 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية المستهدفة
  • 499
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 رجب 1442 /  16  فبراير  2021   06:37 م

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أنه لم يقتل أي أمريكي في الهجوم الذي استهدف مطار أربيل، شمال العراق؛ حيث قال ناطق باسم التحالف الدولي، إن المقاول، الذي يعمل مع التحالف، والذي قُتل بعد سقوط وابل من الصواريخ بالقرب من مطار أربيل، ليس مواطنًا أمريكيًا.

وأثار الهجوم على مطار أربيل، مخاوف من تجدد الأعمال العدائية في المنطقة، وسقط أكثر من عشرة صواريخ على مناطق بين المطار المدني الدولي في مدينة أربيل بإقليم كردستان، والقاعدة القريبة التي تستضيف قوات أمريكية، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين.

وترصد «عاجل» أبرز 6 معلومات عن قاعدة «حرير» الأمريكية بمنطقة أربيل:

- تم استخدامها بداية من 2015 في إطار عمليات «التحالف الدولي» ضد تنظيم «داعش» بقيادة الولايات المتحدة.

- تقع القاعدة بمنطقة حرير على بعد 75 كيلو مترًا عن شرق مركز مدينة «أربيل»

- أقرب قاعدة جوية أمريكية من الحدود الإيرانية التي تبعد عنها 115 كيلو مترًا.

- مزودة بصواريخ دفاعية وطائرات مقاتلة هجومية ورادارات متطورة.

- بدأت قوات الكوماندوز التابعة لقوة دلتا المتمركزة في القاعدة، في أكتوبر 2019، عملية في سوريا أدت إلى مقتل زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي أبو بكر البغدادي، وفي ذلك الوقت أقلعت من القاعدة، 8  طائرات هليكوبتر أمريكية وحلقت على علو منخفض وبسرعة لتجنب اكتشافها أثناء المهمة.

- في 8 يناير 2020، تعرضت القاعدة لهجوم صاروخي من «الحرس الثوري الإيراني»؛ ردًا على مقتل قائد «فيلق القدس» التابع للحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني في غارة أمريكية قرب مطار بغداد في 3 يناير من العام ذاته.

اقرأ أيضًا:

«الخارجية»: نرفض بشكل قاطع استهداف أمن العراق والتأثير على سلامة أراضيه

8 صواريخ تغلق مطار أربيل.. وحصيلة أولية: سقوط جرحى

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك