Menu
نادٍ ألماني يدفع لاعبيه لـ«العمل بالساعة» في موقع بناء

وجد نادي إس في دوناوستوف، المنافس في دوري الدرجة الخامسة الألماني لكرة القدم، طريقة لإبقاء ثلاثة من لاعبيه في حالة بدنية جيدة، أثناء أزمة تفشي فيروس كورونا، من خلال تواجدهم في موقع بناء بمدينة لايبزيج.

ويقوم ثلاثة من لاعبي النادي الألماني، منذ أوائل أبريل الجاري، بعمليات تحطيم الجدران أو التخلص من الأنقاض.

وقال ماتياس كليمنس، مدير الكرة في نادي دوناوستوف، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: «في مرحلة ما يتساقط السقف على رأسك، ثم كانت فكرتي أن قلت إذا كنت تريد الخروج، يمكنك العمل وكسب شيء ما في نفس الوقت».

ويمتلك كليمنس، صاحب الـ48 عامًا، الشركة التي تقوم بصيانة النصب التذكاري وتجديده؛ حيث يوجد الكثير من العمل الذي يجب إتمامه.

وقبل النمساوي ساشا دايكاسي؛ رفقة الثنائي القادم من إستونيا وغينيا بيساو، كيفن رابيس، وإبولاي دابو، العرض غير المعتاد؛ حيث أزال جدارًا بآلة ثقب الصخور، معقبًا: «إنه شيء جديد في حياتي، إنه تدريب طبيعي».

ودفع دوناستوف للاعبيه رواتب شهر مارس الماضي؛ رغم توقف منافسات كرة القدم منذ منتصف الشهر ذاته، لكن في شهر أبريل الجاري وضع النادي موظفيه في برنامج الحكومة للبطالة المؤقتة.

ويحصل الثلاثي العامل في لايبزيج، على مبلغ 12.55 يورو في الساعة وهو الحد الأدنى للأجر، لكنهم سيغادرون موقع العمل للعودة لكرة القدم مجددًا، حينما يبدأ فريقهم في التدريبات.

 اقرأ أيضًا:

الجماهير الألمانية تقترح أفكارًا مبتكرة لمواجهة شبح خلو المدرجات

مسئول ألماني: «مباريات الأشباح» مثل الطعام المجمد

2020-04-20T13:49:30+03:00 وجد نادي إس في دوناوستوف، المنافس في دوري الدرجة الخامسة الألماني لكرة القدم، طريقة لإبقاء ثلاثة من لاعبيه في حالة بدنية جيدة، أثناء أزمة تفشي فيروس كورونا، من
نادٍ ألماني يدفع لاعبيه لـ«العمل بالساعة» في موقع بناء
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نادٍ ألماني يدفع لاعبيه لـ«العمل بالساعة» في موقع بناء

اعتبروا أنه تدريب طبيعي

نادٍ ألماني يدفع لاعبيه لـ«العمل بالساعة» في موقع بناء
  • 11
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 شعبان 1441 /  20  أبريل  2020   01:49 م

وجد نادي إس في دوناوستوف، المنافس في دوري الدرجة الخامسة الألماني لكرة القدم، طريقة لإبقاء ثلاثة من لاعبيه في حالة بدنية جيدة، أثناء أزمة تفشي فيروس كورونا، من خلال تواجدهم في موقع بناء بمدينة لايبزيج.

ويقوم ثلاثة من لاعبي النادي الألماني، منذ أوائل أبريل الجاري، بعمليات تحطيم الجدران أو التخلص من الأنقاض.

وقال ماتياس كليمنس، مدير الكرة في نادي دوناوستوف، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: «في مرحلة ما يتساقط السقف على رأسك، ثم كانت فكرتي أن قلت إذا كنت تريد الخروج، يمكنك العمل وكسب شيء ما في نفس الوقت».

ويمتلك كليمنس، صاحب الـ48 عامًا، الشركة التي تقوم بصيانة النصب التذكاري وتجديده؛ حيث يوجد الكثير من العمل الذي يجب إتمامه.

وقبل النمساوي ساشا دايكاسي؛ رفقة الثنائي القادم من إستونيا وغينيا بيساو، كيفن رابيس، وإبولاي دابو، العرض غير المعتاد؛ حيث أزال جدارًا بآلة ثقب الصخور، معقبًا: «إنه شيء جديد في حياتي، إنه تدريب طبيعي».

ودفع دوناستوف للاعبيه رواتب شهر مارس الماضي؛ رغم توقف منافسات كرة القدم منذ منتصف الشهر ذاته، لكن في شهر أبريل الجاري وضع النادي موظفيه في برنامج الحكومة للبطالة المؤقتة.

ويحصل الثلاثي العامل في لايبزيج، على مبلغ 12.55 يورو في الساعة وهو الحد الأدنى للأجر، لكنهم سيغادرون موقع العمل للعودة لكرة القدم مجددًا، حينما يبدأ فريقهم في التدريبات.

 اقرأ أيضًا:

الجماهير الألمانية تقترح أفكارًا مبتكرة لمواجهة شبح خلو المدرجات

مسئول ألماني: «مباريات الأشباح» مثل الطعام المجمد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك