Menu
رغم الفوز بالدوري مع يوفنتوس.. رونالدو يسجل أسوأ أرقامه في 10 سنوات

أنهى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، موسمه الأول في يوفنتوس الإيطالي بعدد أهداف يقل كثيرًا عما اعتاد عليه عندما كان يلعب في صفوف نادييه السابقين، ريال مدريد ومانشستر يونايتد.

وبمجموع 28 هدفًا سجلها رونالدو في 43 مباراة في كافة المسابقات هذا الموسم، يكون هذا هو المعدل التهديفي الأقل «للدون» في عشر سنوات.

ورغم أن تسجيل هذا العدد من الأهداف في موسم واحد، يُعد أمرًا جيدًا بالنسبة لأي لاعب آخر، إلا أنه لا يتناسب مع ما اعتاد عليه النجم البرتغالي خلال السنوات السابقة.

وخلال المواسم التسعة التي قضاها رونالدو في ريال مدريد، فإنه لم يسجل أقل من 33 هدفًا في أي منها، فيما كان موسم 2014/2015 هو الأكثر غزارة تهديفية بالنسبة لرونالدو عندما نجح في إحراز 61 هدفًا في جميع البطولات.

وسجل رونالدو المتوج بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات، أكثر من 40 هدفًا في ستة من مواسمه التسعة رفقة ريال مدريد، وأحرز 60 هدفًا في موسم 2011/2012 و61 هدفًا في موسم 2014/2015.

ورفقة يوفنتوس، لعب كريستيانو 43 مباراة في جميع المسابقات، وحقق معدل تهديف 0.65 هدف في كل مباراة، في حين لم يسجل في الدوري الإيطالي سوى 21 هدفًا.

وتقترب هذه الأرقام من سجل رونالدو في موسم 2008/2009 رفقة مانشستر يونايتد الإنجليزي؛ حيث سجل 26 هدفًا في 53 مباراة، بمعدل 0.49 هدف لكل مباراة.

وتفوق لاعب سامبدوريا، فابيو كوارياريلا، على رونالدو هذا الموسم في الدوري الإيطالي؛ ليحقق جائزة هداف البطولة بعدما أحرز 26 هدفًا، وجاء خلفه الكولومبي دوفان زاباتا لاعب فريق أتلانتا وسجل 23 هدفًا، بينما جاء كرزيستوف بياتيك مهاجم ميلان في المركز الثالث بـ22 هدفًا، وحل رونالدو رابعًا بــ21 هدفًا.

2019-05-27T18:35:36+03:00 أنهى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، موسمه الأول في يوفنتوس الإيطالي بعدد أهداف يقل كثيرًا عما اعتاد عليه عندما كان يلعب في صفوف نادييه السابقين، ريال مدريد
رغم الفوز بالدوري مع يوفنتوس.. رونالدو يسجل أسوأ أرقامه في 10 سنوات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رغم الفوز بالدوري مع يوفنتوس.. رونالدو يسجل أسوأ أرقامه في 10 سنوات

النجم البرتغالي حلّ رابعًا في ترتيب هدافي «الكالتشيو»

رغم الفوز بالدوري مع يوفنتوس.. رونالدو يسجل أسوأ أرقامه في 10 سنوات
  • 88
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 رمضان 1440 /  27  مايو  2019   06:35 م

أنهى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، موسمه الأول في يوفنتوس الإيطالي بعدد أهداف يقل كثيرًا عما اعتاد عليه عندما كان يلعب في صفوف نادييه السابقين، ريال مدريد ومانشستر يونايتد.

وبمجموع 28 هدفًا سجلها رونالدو في 43 مباراة في كافة المسابقات هذا الموسم، يكون هذا هو المعدل التهديفي الأقل «للدون» في عشر سنوات.

ورغم أن تسجيل هذا العدد من الأهداف في موسم واحد، يُعد أمرًا جيدًا بالنسبة لأي لاعب آخر، إلا أنه لا يتناسب مع ما اعتاد عليه النجم البرتغالي خلال السنوات السابقة.

وخلال المواسم التسعة التي قضاها رونالدو في ريال مدريد، فإنه لم يسجل أقل من 33 هدفًا في أي منها، فيما كان موسم 2014/2015 هو الأكثر غزارة تهديفية بالنسبة لرونالدو عندما نجح في إحراز 61 هدفًا في جميع البطولات.

وسجل رونالدو المتوج بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات، أكثر من 40 هدفًا في ستة من مواسمه التسعة رفقة ريال مدريد، وأحرز 60 هدفًا في موسم 2011/2012 و61 هدفًا في موسم 2014/2015.

ورفقة يوفنتوس، لعب كريستيانو 43 مباراة في جميع المسابقات، وحقق معدل تهديف 0.65 هدف في كل مباراة، في حين لم يسجل في الدوري الإيطالي سوى 21 هدفًا.

وتقترب هذه الأرقام من سجل رونالدو في موسم 2008/2009 رفقة مانشستر يونايتد الإنجليزي؛ حيث سجل 26 هدفًا في 53 مباراة، بمعدل 0.49 هدف لكل مباراة.

وتفوق لاعب سامبدوريا، فابيو كوارياريلا، على رونالدو هذا الموسم في الدوري الإيطالي؛ ليحقق جائزة هداف البطولة بعدما أحرز 26 هدفًا، وجاء خلفه الكولومبي دوفان زاباتا لاعب فريق أتلانتا وسجل 23 هدفًا، بينما جاء كرزيستوف بياتيك مهاجم ميلان في المركز الثالث بـ22 هدفًا، وحل رونالدو رابعًا بــ21 هدفًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك