Menu


فيصل بن مشعل يشهد ختام هاكاثون التقنيات الزراعية الدولي ببريدة

نظمه برنامج «بادر» لحاضنات ومسرعات التقنية بالشراكة مع «مجتمعي»

شهد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة فيصل بن مشعل المجتمعية «مجتمعي»، أمس، ختام أعمال أول هاكاثون دولي
فيصل بن مشعل يشهد ختام هاكاثون التقنيات الزراعية الدولي ببريدة
  • 921
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

شهد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، رئيس مجلس أمناء مؤسسة فيصل بن مشعل المجتمعية «مجتمعي»، أمس، ختام أعمال أول هاكاثون دولي متخصص في التقنيات الزراعية، والمقام بمركز الملك خالد الحضاري، بمدينة بريدة، بتنظيم من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلة في برنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية بالشراكة مع مؤسسة فيصل بن مشعل المجتمعية «مجتمعي»، بمشاركة 58 مشروعًا تهتم بتطوير الحلول التقنية والأفكار المبتكرة؛ لمواجهة تحديات ومشكلات القطاع الزراعي.

وبيّن المدير التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية نواف الصحاف، في كلمة له خلال الحفل، أن هاكاثون التقنيات الزراعية من أحد أهم الفعاليات المتخصصة بالمجال الزراعي؛ لدعم أصحاب الأفكار والابتكارات بهذا المجال؛ للمساهمة في تعزيز وتحول القطاع الزراعي إلى قطاع تقني، مشيرًا إلى أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أقامت العديد من الهاكاثونات خلال الفترة الماضية شارك من خلالها 1500 مشارك، وكشفت عن مدى الاهتمام المجتمعي من قبل الشباب والفتيات من خلال تعزيز وتطوير التقنية ورفع جودة الحياة بالمجتمع.

وأكد الصحاف أن اختيار منطقة القصيم يعود إلى كونها سلة الغذاء بالمملكة والممول الأول للأسواق الداخلية بالإنتاج الزراعي من تمور وخضار وفواكه، مبينًا أن الأفكار المبتكرة تعكس العديد من الحلول للمشكلات بالقطاع الزراعي وصولًا لرفع جودة القطاع الزراعي بما يتواءم مع رؤية المملكة 2030، مشيرًا إلى أن عدد الطلبات المقدمة في هذا الهاكاثون وصل إلى 700 طلب تأهل من خلالها 150 مشاركًا، مقدمًا شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه واهتمامه الدائم بأبناء المنطقة ولكل الجهات شركاء النجاح.

وتوالت فقرات الحفل بعد ذلك، بدءًا من استعراض عدد من المشاريع والتي اشتملت على مشروع «نخوه» والذي يهتم بإطلاق منصة ملتقى المزارعين للاستفادة من المعدات الزراعية والعمالة، ومشروع «عزم» والذي يهتم بتطوير العدة الزراعية المتطورة، ومشروع «الساقي»، والذي يهتم بالري الذكي وتعزيز المحافظة على المياه وعدم هدرها وتعزيز كفاءة النباتات الزراعية؛ حيث يستفيد من تلك المشاريع أكثر من 12 ألف مزرعة في جميع أنحاء المملكة.

وشكر مدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس سلمان الصوينع في كلمته سمو أمير منطقة القصيم على تشجيعه الدائم ودعمه لكل الخدمات المقدمة للزراعة والمزارعين من أبناء المنطقة، مبينًا أن هذا الهاكاثون والمقام على مستوى الشرق الأوسط بمنطقة القصيم يعكس مدى الاهتمام الذي توليه القيادة ـ أيدها الله ـ بتعزيز المجال الزراعي.

وقدم الصوينع شكره لبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ولمؤسسة «مجتمعي»؛ لتبني مثل هذا الهاكثون الخادم للمنطقة، تبع ذلك عرض مرئي عن المشاريع المقدمة والأعمال القائمة في هاكاثون التقنيات الزراعية والمقام بالمنطقة طيلة ثلاثة أيام.

وفي كلمة أمير المنطقة أعرب الأمير الدكتور فيصل بن مشعل عن سروره وفخره بوجود مثل هذه الظاهرة الوطنية وما احتضنته من شباب وفتيات الوطن وأبناء أشقائنا العرب من البلاد العربية الأخرى، مشيرًا إلى أهمية بناء الإنسان قبل البنيان، ولا يمكن أن يكون هناك بناء للبنيان قبل إعداد أبناء الوطن علمًا وتعلمًا ومعرفة، مبينًا سموه أننا اليوم وعبر هاكاثون التقنيات الزراعية نقطف ثمرة بناء الإنسان عبر مجاراة التقنية بهذا العالم المتسارع من خلال ما نراه من عمل دؤوب من شباب وفتيات هذا الوطن، الذين درسوا وتعلموا ليكونوا عدة وسلاحًا لهذا التقدم والتطور في كل مجال، مقدمًا شكره لمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم التقنية ولمدير برنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية نواف الصحاف، وللمدير التنفيذي لمؤسسة «مجتمعي» إبراهيم الماجد، ولمدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس سلمان الصوينع، على هذه الأعمال المباركة والتي وصلنا من خلالها إلى هذا الملتقى الذي نفاخر به مما قدم من خلاله من مشاريع نافعة، مؤكدًا سموه أننا في زمن لم يعد له من اللغة سوى لغة التقنية والتطور لما لها من مجالات، وعلينا أن نسخر كل الإمكانيات لأبناء هذا الوطن الذين يعرفون ما تحتاجه بلادهم في تعزيز المجال الزراعي خصوصًا بمنطقة القصيم التي تشتهر بتخصصها الزراعي ومنتجاتها عبر مواصلة احتضان مثل هذه الملتقيات المفيدة، سائلًا المولى عز وجل أن يوفق الجميع، وأن يبارك للفائزين وكل الجهود المبذولة لخدمة الوطن وأهله.

وفي ختام الحفل كرّم أمير المنطقة المشاريع الثلاثة الفائزة بالهاكاثون والتي اشتملت على حصول مشروع «عزم» على المركز الثالث، وحصول مشروع «الساقي» على المركز الثاني، وحصول مشروع «نخوه» على المركز الأول، وكرم سموه بعد ذلك فريق العمل وشركاء النجاح.

حضر الحفل وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان، والمدير التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية نواف الصحاف، ومدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس سلمان الصوينع، والمدير التنفيذي لمؤسسة الأمير فيصل بن مشعل «مجتمعي» إبراهيم بن سعد الماجد، ومديرو الجهات الحكومية وعدد من المهتمين بالمجال الزراعي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك