Menu
السفارة السعودية بالرباط تحتفل باللغة العربية في يومها العالمي

نظمت الملحقية الثقافية بسفارة المملكة في المغرب، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة «إيسيسكو»، اليوم الجمعة، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية.

حضر الاحتفالية، التي نظمت بمقر منظمة إيسيسكو بالرباط، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المغربية عبدالله بن سعد الغريري، وخبراء ومختصون في اللغة العربية.

وأوضح  المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة الدكتور سالم بن محمد المالك أن المحتوى الرقمي المكتوب باللغة العربية في شتى المجالات لا يتجاوز 3% من مجموع المحتوى العالمي على الإنترنت، مؤكدًا أن النهوض باللغة العربية مسؤولية مشتركة، وعلى الجميع تحملها كل من موقعه.

وأشار إلى أن المنظمة تولي اهتمامًا كبيرًا لتجديد المناهج والوسائل في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، إيمانًا بضرورة الاستفادة مما توفره تقنية المعلومات والاتصالات؛ لتيسير تعليمها وتعلمها في مختلف البيئات الثقافية.

وكشف المدير العام لـ«إيسيسكو» عن أن المنظمة تشترك مع البنك الإسلامي للتنمية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) في وضع الأسس المنهجية وبلورة خطة متكاملة لصياغة إطار مرجعي مشترك لتعليم اللغة العربية وتعلمها، سيكتمل إعداده خلال سنتين.

بدوره أبرز المشرف على أعمال الملحقية الثقافية السعودية ناصر بن طامي البقمي جهود المملكة العربية السعودية واهتمامها باللغة العربية ونشرها وتعزيزها على المستوى العالمي إيمانًا منها أن اللغة تحمي الأمة وتحفظ هويتها وكيانها.

ولفت البقمي إلى أن رؤية المملكة 2030 أولت عناية خاصة لهذا الأمر بالتأكيد على أن اللغة العربية جزء أساسي من مكونات الهوية الوطنية السعودية، مستعرضًا المشاريع التي اعتمدتها المملكة لدعم اللغة العربية وتعليمها لغير الناطقين بها.

2020-07-14T21:14:04+03:00 نظمت الملحقية الثقافية بسفارة المملكة في المغرب، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة «إيسيسكو»، اليوم الجمعة، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربي
السفارة السعودية بالرباط تحتفل باللغة العربية في يومها العالمي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


السفارة السعودية بالرباط تحتفل باللغة العربية في يومها العالمي

بالتعاون مع منظمة إيسيسكو

السفارة السعودية بالرباط تحتفل باللغة العربية في يومها العالمي
  • 24
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 جمادى الأول 1441 /  27  ديسمبر  2019   10:44 م

نظمت الملحقية الثقافية بسفارة المملكة في المغرب، والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة «إيسيسكو»، اليوم الجمعة، احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية.

حضر الاحتفالية، التي نظمت بمقر منظمة إيسيسكو بالرباط، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المغربية عبدالله بن سعد الغريري، وخبراء ومختصون في اللغة العربية.

وأوضح  المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة الدكتور سالم بن محمد المالك أن المحتوى الرقمي المكتوب باللغة العربية في شتى المجالات لا يتجاوز 3% من مجموع المحتوى العالمي على الإنترنت، مؤكدًا أن النهوض باللغة العربية مسؤولية مشتركة، وعلى الجميع تحملها كل من موقعه.

وأشار إلى أن المنظمة تولي اهتمامًا كبيرًا لتجديد المناهج والوسائل في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، إيمانًا بضرورة الاستفادة مما توفره تقنية المعلومات والاتصالات؛ لتيسير تعليمها وتعلمها في مختلف البيئات الثقافية.

وكشف المدير العام لـ«إيسيسكو» عن أن المنظمة تشترك مع البنك الإسلامي للتنمية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) في وضع الأسس المنهجية وبلورة خطة متكاملة لصياغة إطار مرجعي مشترك لتعليم اللغة العربية وتعلمها، سيكتمل إعداده خلال سنتين.

بدوره أبرز المشرف على أعمال الملحقية الثقافية السعودية ناصر بن طامي البقمي جهود المملكة العربية السعودية واهتمامها باللغة العربية ونشرها وتعزيزها على المستوى العالمي إيمانًا منها أن اللغة تحمي الأمة وتحفظ هويتها وكيانها.

ولفت البقمي إلى أن رؤية المملكة 2030 أولت عناية خاصة لهذا الأمر بالتأكيد على أن اللغة العربية جزء أساسي من مكونات الهوية الوطنية السعودية، مستعرضًا المشاريع التي اعتمدتها المملكة لدعم اللغة العربية وتعليمها لغير الناطقين بها.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك