Menu
النصر في مهمة ثقيلة أمام العدالة بكأس الملك

يسعى فريق النصر إلى استعادة ذاكرة الانتصارات سريعًا، وتجاوز آثار خسارة صدارة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، عندما يحول الدفة في الساعة 5:55 مساء اليوم الجمعة، صوب بطولة كأس خادم الحرمين، لينزل ضيفًا على العدالة، في المباراة التي تُقام على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية، لحساب الدور ربع النهائي.

ويبحث العالمي عن حسم بطاقة التأهل سريعًا، ودون المضي قدمًا نحو تعقيدات الأشواط الإضافية أو الرضوخ لركلات الترجيح؛ لتجنب مفاجآت عمرت بها منافسات كأس الملك هذا الموسم، وأطاحت بأسماء بحجم الشباب والاتحاد والتعاون حامل اللقب.

وكاد الهلال يتجرع، أمس الخميس، من كأس مفاجآت الكأس، عندما فرض عليه الاتفاق تعادلًا مثيرًا في الأمتار الأخيرة من المباراة، لتذهب صوب الوقت الإضافي الذي حسمه الزعيم بشق الأنفس بهدف ثانٍ لصالح الشهري، منح الأزرق أولى بطاقات نصف نهائي البطولة.

صفوف مكتملة

ويدرك البرتغالي روي فيتوريا صعوبة المواجهة أمام العدالة، رغم الفوارق الشاسعة بين الطرفين على صعيد الأسماء والإمكانات، فضلًا عن حسابات الأرقام في بطولة الدوري، والحضور على سلم الترتيب، خاصةً أن معادلة الكأس دائمًا ما تحمل كثيرًا من المتغيرات تتوافق مع طبيعة المسابقة.

ويشعر فيتوريا بكثير من الارتياح بعد اكتمال صفوف فرسان نجد، باستعادة جهود الحارس الأسترالي براند جونز، والمدافع البرازيلي مايكون، بعد غياب الثنائي المؤثر في موقعة الاتحاد، بداعي الإيقاف، التي كلفت الفريق تعادلًا بطعم الخسارة، حرمه من البقاء على قمة الدوري.

ولم يجد رفاق الهداف المغربي عبدالزراق حمد الله، أدنى مقاومة في الطريق نحو ربع النهائي، بعدما دشن مسيرة البحث عن اللقب الغائب منذ 3 عقود، بدك شباك مضيفه عفيف بخماسية مقابل هدف في دور الـ64، قبل أن يضرب البكيرية برباعية مقابل هدف في دور الـ32، وضم ضمك إلى قائمة الضحايا بفوز مثير بالأربعة أيضًا لهدفين، في ثمن النهائي.

وحشد المدرب البرتغالي القوة الضاربة لحسم المهمة وتجنب المفاجآت، بالاعتماد على التشكيل الأساسي الذي لن يخلُ من براد جونز، وسلطان الغنام، ومادو، ومايكون، وعوض الفرج، وعبدالله الخيبري، وبيتروس، وجوليانو، وحمد الله، وأحمد موسى، وأمرابط.

تضميد الجراح

وفي المقابل، يأمل العدالة غسل أوجاع الدوري، وتضميد الجراح بفوز لا يبدو مستحيلًا على حساب النصر، في مهمة يسعى خلالها رجال الأحساء إلى استثمار عاملي الأرض والجمهور لمباغتة الخصم، وتحقيق المفاجأة.

ولم يذق العدالة طعم الفوز في آخر 10 مباريات في دوري كأس محمد بن سلمان، ليتراجع إلى المركز قبل الأخير على سلم المسابقة برصيد 9 نقاط فقط، بعد مرور 14 مرحلة، وبفارق نقطة أمام ضمك متذيل الترتيب.

وكان الطريق مُعبَّدًا أمام العدالة لبلوغ الدور ربع النهائي؛ حيث تخطى عقبة ضيفه الجبيل بهدفين مقابل هدف، في دور الـ64، قبل أن يمطر شباك الروضة بثمانية أهداف قاسية، في دور الـ32، وأطاح بقاهر الشباب، فريق الشعلة، بهدفين نظيفين، في ثمن النهائي.

اقرأ أيضًا:

النصر يقترب من ضم لاعب الشباب

النصر يستقر على «أجانب آسيا».. وليما خارج حسابات الأهلي

2020-01-17T10:02:15+03:00 يسعى فريق النصر إلى استعادة ذاكرة الانتصارات سريعًا، وتجاوز آثار خسارة صدارة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، عندما يحول الدفة في الساعة 5:55 مساء اليوم الجمعة، ص
النصر في مهمة ثقيلة أمام العدالة بكأس الملك
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

النصر في مهمة ثقيلة أمام العدالة بكأس الملك

من أجل اللحاق بالهلال إلى نصف النهائي

النصر في مهمة ثقيلة أمام العدالة بكأس الملك
  • 316
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 جمادى الأول 1441 /  17  يناير  2020   10:02 ص

يسعى فريق النصر إلى استعادة ذاكرة الانتصارات سريعًا، وتجاوز آثار خسارة صدارة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، عندما يحول الدفة في الساعة 5:55 مساء اليوم الجمعة، صوب بطولة كأس خادم الحرمين، لينزل ضيفًا على العدالة، في المباراة التي تُقام على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية، لحساب الدور ربع النهائي.

ويبحث العالمي عن حسم بطاقة التأهل سريعًا، ودون المضي قدمًا نحو تعقيدات الأشواط الإضافية أو الرضوخ لركلات الترجيح؛ لتجنب مفاجآت عمرت بها منافسات كأس الملك هذا الموسم، وأطاحت بأسماء بحجم الشباب والاتحاد والتعاون حامل اللقب.

وكاد الهلال يتجرع، أمس الخميس، من كأس مفاجآت الكأس، عندما فرض عليه الاتفاق تعادلًا مثيرًا في الأمتار الأخيرة من المباراة، لتذهب صوب الوقت الإضافي الذي حسمه الزعيم بشق الأنفس بهدف ثانٍ لصالح الشهري، منح الأزرق أولى بطاقات نصف نهائي البطولة.

صفوف مكتملة

ويدرك البرتغالي روي فيتوريا صعوبة المواجهة أمام العدالة، رغم الفوارق الشاسعة بين الطرفين على صعيد الأسماء والإمكانات، فضلًا عن حسابات الأرقام في بطولة الدوري، والحضور على سلم الترتيب، خاصةً أن معادلة الكأس دائمًا ما تحمل كثيرًا من المتغيرات تتوافق مع طبيعة المسابقة.

ويشعر فيتوريا بكثير من الارتياح بعد اكتمال صفوف فرسان نجد، باستعادة جهود الحارس الأسترالي براند جونز، والمدافع البرازيلي مايكون، بعد غياب الثنائي المؤثر في موقعة الاتحاد، بداعي الإيقاف، التي كلفت الفريق تعادلًا بطعم الخسارة، حرمه من البقاء على قمة الدوري.

ولم يجد رفاق الهداف المغربي عبدالزراق حمد الله، أدنى مقاومة في الطريق نحو ربع النهائي، بعدما دشن مسيرة البحث عن اللقب الغائب منذ 3 عقود، بدك شباك مضيفه عفيف بخماسية مقابل هدف في دور الـ64، قبل أن يضرب البكيرية برباعية مقابل هدف في دور الـ32، وضم ضمك إلى قائمة الضحايا بفوز مثير بالأربعة أيضًا لهدفين، في ثمن النهائي.

وحشد المدرب البرتغالي القوة الضاربة لحسم المهمة وتجنب المفاجآت، بالاعتماد على التشكيل الأساسي الذي لن يخلُ من براد جونز، وسلطان الغنام، ومادو، ومايكون، وعوض الفرج، وعبدالله الخيبري، وبيتروس، وجوليانو، وحمد الله، وأحمد موسى، وأمرابط.

تضميد الجراح

وفي المقابل، يأمل العدالة غسل أوجاع الدوري، وتضميد الجراح بفوز لا يبدو مستحيلًا على حساب النصر، في مهمة يسعى خلالها رجال الأحساء إلى استثمار عاملي الأرض والجمهور لمباغتة الخصم، وتحقيق المفاجأة.

ولم يذق العدالة طعم الفوز في آخر 10 مباريات في دوري كأس محمد بن سلمان، ليتراجع إلى المركز قبل الأخير على سلم المسابقة برصيد 9 نقاط فقط، بعد مرور 14 مرحلة، وبفارق نقطة أمام ضمك متذيل الترتيب.

وكان الطريق مُعبَّدًا أمام العدالة لبلوغ الدور ربع النهائي؛ حيث تخطى عقبة ضيفه الجبيل بهدفين مقابل هدف، في دور الـ64، قبل أن يمطر شباك الروضة بثمانية أهداف قاسية، في دور الـ32، وأطاح بقاهر الشباب، فريق الشعلة، بهدفين نظيفين، في ثمن النهائي.

اقرأ أيضًا:

النصر يقترب من ضم لاعب الشباب

النصر يستقر على «أجانب آسيا».. وليما خارج حسابات الأهلي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك