alexametrics
Menu


مقتل جنديين تركيين وإصابة 8 آخرين في اشتباكات شمال العراق

أنقرة تسعى لفرض نفوذها على مناطق الأكراد

مقتل جنديين تركيين وإصابة 8 آخرين في اشتباكات شمال العراق
  • 161
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رجب 1440 /  16  مارس  2019   06:56 م

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم السبت، مقتل جنديين تركيين وإصابة ثمانية آخرين، في اشتباكات خلال عمليات عسكرية شمال العراق.

وقالت وزارة الدفاع في بيان صادر عنها اليوم السبت إنه «تم التعامل مع 6 عناصر من حزب العمال الكردستاني بينهم امرأة خلال العملية».

وتشن تركيا بشكل متكرر ضربات جوية على مواقع لحزب العمال الكردستاني المحظور في شمال العراق مع سعي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى إنهاء وجود عناصر الحزب قرب حدود بلاده.

وتعتبر الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتركيا حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية.

 وحمل الحزب السلاح على مدى نحو 30 عامًا في جنوب شرق تركيا ذي الأغلبية الكردية؛ ما أسفر عن مقتل نحو 40 ألف شخص.

وكانت وسائل إعلام تركية رسمية نقلت في الرابع عشر من مارس الجاري، عن مسؤول عسكري تركي قوله إن أنقرة تبحث مع الولايات المتحدة وروسيا هجومًا محتملاً في منطقة بشمال شرق سوريا خاضعة لسيطرة مقاتلين يقودهم الأكراد.

وقال المسؤول الأمريكي إن «أمريكا لا تبحث هجومًا تركيًا في شمال شرق سوريا مع تركيا».

وتريد تركيا إقامة منطقة آمنة على الحدود إلى الشرق من نهر الفرات بعد انسحاب معظم القوات الأمريكية من سوريا.

وفي الحادي عشر من مارس الجاري، استدعت تركيا، سفير بروكسل لديها للتنديد بقرار محكمة بلجيكية اعتبرته أنقرة أنه يحول دون ملاحقة أنصار حزب العمال الكردستاني، وفق ما أفاد مصدر في وزارة الخارجية التركية.

وانتقدت الوزارة التركية الأسبوع الماضي الحكم «غير المقبول» الصادر بحق 36 شخصًا وكيانًا يشتبه بارتباطهم بحزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة والاتحاد الأوروبي جماعة إرهابية.

وقررت محكمة الاستئناف في بلجيكا أنه لا يمكن تصنيف أنشطة حزب العمال الكردستاني في أوروبا على أنها إرهاب، وكثيرًا ما يقوم ناشطون مؤيدون لحزب العمال الكردستاني بأنشطة لجمع الأموال والدعاية في أوساط الجاليات التركية والكردية في أوروبا.

ورفضت محكمة استئناف بلجيكية في سبتمبر من العام 2017 اعتراضًا على قرار صدر في وقت سابق عن محكمة أقل درجة قضى بأنه لا يمكن تصنيف أنشطة حزب العمال الكردستاني في أوروبا على أنها إرهاب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك