Menu
فضيحة.. سيارة الرئيس الفرنسي تعطلت خلال زيارة رسمية!

منذ أن تولى إيمانويل ماكرون الرئاسة الفرنسية، وبدأ العيش في قصر الإليزيه في باريس (البيت الأبيض الفرنسي) في عام 2017، وهو يعتمد على سيارة رينو إسباس المدرعة في رحلاته الرسمية.

يجد الأخذ في الاعتبار أن أول سيارة استخدمها أثناء تنصيبه كانت سيارة استعراضية DS 7 Crossback، كما شوهد في سيارة بيجو 5008 في يوم الباستيل 2017، ولكنه مع ذلك تعد رينو إسباس إينيتالي باريس هي خياره الدائم خلال معظم الزيارات الرسمية.

كانت السيارة الرئاسية تعمل بشكل جيد حتى قام إيمانويل ماكرون بزيارة دولة لبولندا في بداية هذا الشهر، فبعد لقائه مع الرئيس أندريه دودا، كان من المفترض أن يستكمل ماكرون زيارته بواسطة سيارته، لكن وفقًا لما ورد من موقع Dziennik البولندي أن الأمر تطلب تغييرًا مفاجئًا في الخطط؛ حيث إن شاحنته الميني فان المقاومة للرصاص لم تعمل.

إنه بالتأكيد موقف صعب، فإنه من المحرج أن تتعطل سيارة رئاسية أثناء زيارة دولة أخرى، ونظرًا لأن الرؤساء الفرنسيين يركبون سيارات فرنسية دائمًا، يجب إيجاد حل لإيمانويل ماكرون لمواصلة رحلته دون اللجوء إلى سيارة أجنبية غير فرنسية. لذلك سارع السفير الفرنسي إلى بولندا؛ لإنقاذ الموقف وعرض على الرئيس ستروين C6.

استخدم إيمانويل ماكرون ستروين C6 لمغادرة القصر الرئاسي في بولندا، الجدير بالذكر ان سيارة ستروين التي استخدمها الرئيس الفرنسي لم تكن مدرعة، لذلك فإننا نعتقد أن الخلل في سيارة رينو إسباس كان جادًا حقًا؛ حيث إنه كان من الخطر أمنيًّا أن يركب الرئيس في سيارة غير مضادة للرصاص وتحمل هذا الخطر.

لا يوجد شك إن الإعلام البولندي ظل يتحدث لمدة يوم كامل عن تلك الفضيحة والموقف برمته، مستغلًا هذه المناسبة لتقديم النكات حول موثوقية السيارات الفرنسية.

2020-08-18T23:31:35+03:00 منذ أن تولى إيمانويل ماكرون الرئاسة الفرنسية، وبدأ العيش في قصر الإليزيه في باريس (البيت الأبيض الفرنسي) في عام 2017، وهو يعتمد على سيارة رينو إسباس المدرعة في
فضيحة.. سيارة الرئيس الفرنسي تعطلت خلال زيارة رسمية!
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فضيحة.. سيارة الرئيس الفرنسي تعطلت خلال زيارة رسمية!

فضيحة.. سيارة الرئيس الفرنسي تعطلت خلال زيارة رسمية!
  • 183
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 جمادى الآخر 1441 /  12  فبراير  2020   11:39 م

منذ أن تولى إيمانويل ماكرون الرئاسة الفرنسية، وبدأ العيش في قصر الإليزيه في باريس (البيت الأبيض الفرنسي) في عام 2017، وهو يعتمد على سيارة رينو إسباس المدرعة في رحلاته الرسمية.

يجد الأخذ في الاعتبار أن أول سيارة استخدمها أثناء تنصيبه كانت سيارة استعراضية DS 7 Crossback، كما شوهد في سيارة بيجو 5008 في يوم الباستيل 2017، ولكنه مع ذلك تعد رينو إسباس إينيتالي باريس هي خياره الدائم خلال معظم الزيارات الرسمية.

كانت السيارة الرئاسية تعمل بشكل جيد حتى قام إيمانويل ماكرون بزيارة دولة لبولندا في بداية هذا الشهر، فبعد لقائه مع الرئيس أندريه دودا، كان من المفترض أن يستكمل ماكرون زيارته بواسطة سيارته، لكن وفقًا لما ورد من موقع Dziennik البولندي أن الأمر تطلب تغييرًا مفاجئًا في الخطط؛ حيث إن شاحنته الميني فان المقاومة للرصاص لم تعمل.

إنه بالتأكيد موقف صعب، فإنه من المحرج أن تتعطل سيارة رئاسية أثناء زيارة دولة أخرى، ونظرًا لأن الرؤساء الفرنسيين يركبون سيارات فرنسية دائمًا، يجب إيجاد حل لإيمانويل ماكرون لمواصلة رحلته دون اللجوء إلى سيارة أجنبية غير فرنسية. لذلك سارع السفير الفرنسي إلى بولندا؛ لإنقاذ الموقف وعرض على الرئيس ستروين C6.

استخدم إيمانويل ماكرون ستروين C6 لمغادرة القصر الرئاسي في بولندا، الجدير بالذكر ان سيارة ستروين التي استخدمها الرئيس الفرنسي لم تكن مدرعة، لذلك فإننا نعتقد أن الخلل في سيارة رينو إسباس كان جادًا حقًا؛ حيث إنه كان من الخطر أمنيًّا أن يركب الرئيس في سيارة غير مضادة للرصاص وتحمل هذا الخطر.

لا يوجد شك إن الإعلام البولندي ظل يتحدث لمدة يوم كامل عن تلك الفضيحة والموقف برمته، مستغلًا هذه المناسبة لتقديم النكات حول موثوقية السيارات الفرنسية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك