Menu
أنييلي «الحزين» يعترف بعدم قدرة «دوري السوبر» على الصمود

اعترف أندريا أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي ومؤسس دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أن المسابقة الجديدة التي أثارت الجدل على مدار الساعات القليلة الماضية، لم تعد قادرة على الاستمرار بعد انسحاب الأندية الإنجليزية الستة.

وأعرب أنييلي عن حزنه الشديد لعدم القدرة على إقامة البطولة الجديدة التي كانت لتصنع الكثير من المتعة في عالم كرة القدم، معقبًا: «حتى أكون صريحاً وصادقًا، لم يعد المشروع ممكنًا الآن، من الواضح أن الأمر لم يمض كما أردنا».

وشدد رئيس النادي الإيطالي على أنه لا يزال مقتنعًا تمامًا أن كرة القدم الأوروبية في حاجة ماسة إلى تغيرات جذرية، مؤكدًا أنه لا يشعر بالندم بشأن الطريقة المتعلقة بمحاولة تأسيس بطولة انفصالية عن الاتحاد الأوروبي.

وختم أنييلي تصريحاته: «لا أزال مقتنعًا بجمال هذا المشروع، دور السوبر كان سيصبح أفضل مسابقة في العالم، لكن لا أعتقد أن هذا المشروع سيستمر الآن أو قادر على المضي قدمًا، علينا أن نعترف بذلك».

ولم يكد دوري السوبر الأوروبي يتجاوز صدمة انسحاب الأندية الإنجليزية الستة من تحالف الـ12 ناديًا، الذي تبنى إقامة البطولة الجديد، حتى تلقى ضربة ثلاثية، بإعلان الثنائي الإسباني، ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، إلى جانب إنتر ميلان الإيطالي، الخروج من المشروع الذي قُتل في المهد.

وكان 12 ناديًا أوروبيًا من إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا قد أعلنوا أمس الأول الإثنين أنهم بصدد تدشين دوري السوبر الأوروبي، والذي يتكون من 20 فريقًا على أن يكون 15 من هذه الفرق أطراف دائمين في البطولة، إضافة لخمسة أندية ستتأهل من خلال معايير كفاءة أو جدارة رياضية غير محددة حتى الآن.

وأثار الكشف عن بطولة دوري السوبر صدمة عالمية، حيث أدانه بشدة السياسيون والاتحادات والجماهير، فيما حذر الاتحاد الدولي لكرة «فيفا» ونظيره الأوروبي «يويفا»، من تبعات صارمة في حال المضي قدمًا نحو إكمال المشروع.

وهدد رئيس الاتحاد الأوروبي ألكسندر تشيفرين، أمس الأول، أن اللاعبين الذين سيشاركون في هذه البطولة المزعومة، سيجرى حرمانهم من المشاركة مع منتخبات بلادهم والمشاركة في البطولات بما في ذلك كأس العالم.

وأمام الضغوط الكبيرة، صنع نادي مانشستر سيتي أول شرخ في تحالف الـ12 ناديًا، بعدما قرر رسميًا الانسحاب من دوري السوبر الأوروبي، ليسدد ضربة موجعة إلى البطولة الجديدة، وتوالت بعدها بيانات تؤكد انسحاب ليفربول ومانشستر يونايتد وتوتنهام وأرسنال وتشيلسي.

اقرأ أيضًا:

جوارديولا ينتقد.. والسيتي ينسحب رسميًا.. و«يويفا» يرد

بايرن ميونخ يسدد طعنة جديدة إلى دوري السوبر الأوروبي

2021-10-24T02:18:41+03:00 اعترف أندريا أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي ومؤسس دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أن المسابقة الجديدة التي أثارت الجدل على مدار الساعات الق
أنييلي «الحزين» يعترف بعدم قدرة «دوري السوبر» على الصمود
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أنييلي «الحزين» يعترف بعدم قدرة «دوري السوبر» على الصمود

أكد أن كرة القدم الأوروبية تحتاج إلى تغيير

أنييلي «الحزين» يعترف بعدم قدرة «دوري السوبر» على الصمود
  • 159
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رمضان 1442 /  21  أبريل  2021   02:55 م

اعترف أندريا أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي ومؤسس دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أن المسابقة الجديدة التي أثارت الجدل على مدار الساعات القليلة الماضية، لم تعد قادرة على الاستمرار بعد انسحاب الأندية الإنجليزية الستة.

وأعرب أنييلي عن حزنه الشديد لعدم القدرة على إقامة البطولة الجديدة التي كانت لتصنع الكثير من المتعة في عالم كرة القدم، معقبًا: «حتى أكون صريحاً وصادقًا، لم يعد المشروع ممكنًا الآن، من الواضح أن الأمر لم يمض كما أردنا».

وشدد رئيس النادي الإيطالي على أنه لا يزال مقتنعًا تمامًا أن كرة القدم الأوروبية في حاجة ماسة إلى تغيرات جذرية، مؤكدًا أنه لا يشعر بالندم بشأن الطريقة المتعلقة بمحاولة تأسيس بطولة انفصالية عن الاتحاد الأوروبي.

وختم أنييلي تصريحاته: «لا أزال مقتنعًا بجمال هذا المشروع، دور السوبر كان سيصبح أفضل مسابقة في العالم، لكن لا أعتقد أن هذا المشروع سيستمر الآن أو قادر على المضي قدمًا، علينا أن نعترف بذلك».

ولم يكد دوري السوبر الأوروبي يتجاوز صدمة انسحاب الأندية الإنجليزية الستة من تحالف الـ12 ناديًا، الذي تبنى إقامة البطولة الجديد، حتى تلقى ضربة ثلاثية، بإعلان الثنائي الإسباني، ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، إلى جانب إنتر ميلان الإيطالي، الخروج من المشروع الذي قُتل في المهد.

وكان 12 ناديًا أوروبيًا من إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا قد أعلنوا أمس الأول الإثنين أنهم بصدد تدشين دوري السوبر الأوروبي، والذي يتكون من 20 فريقًا على أن يكون 15 من هذه الفرق أطراف دائمين في البطولة، إضافة لخمسة أندية ستتأهل من خلال معايير كفاءة أو جدارة رياضية غير محددة حتى الآن.

وأثار الكشف عن بطولة دوري السوبر صدمة عالمية، حيث أدانه بشدة السياسيون والاتحادات والجماهير، فيما حذر الاتحاد الدولي لكرة «فيفا» ونظيره الأوروبي «يويفا»، من تبعات صارمة في حال المضي قدمًا نحو إكمال المشروع.

وهدد رئيس الاتحاد الأوروبي ألكسندر تشيفرين، أمس الأول، أن اللاعبين الذين سيشاركون في هذه البطولة المزعومة، سيجرى حرمانهم من المشاركة مع منتخبات بلادهم والمشاركة في البطولات بما في ذلك كأس العالم.

وأمام الضغوط الكبيرة، صنع نادي مانشستر سيتي أول شرخ في تحالف الـ12 ناديًا، بعدما قرر رسميًا الانسحاب من دوري السوبر الأوروبي، ليسدد ضربة موجعة إلى البطولة الجديدة، وتوالت بعدها بيانات تؤكد انسحاب ليفربول ومانشستر يونايتد وتوتنهام وأرسنال وتشيلسي.

اقرأ أيضًا:

جوارديولا ينتقد.. والسيتي ينسحب رسميًا.. و«يويفا» يرد

بايرن ميونخ يسدد طعنة جديدة إلى دوري السوبر الأوروبي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك