Menu
مستشهدًا بتعليقات زوكربيرج.. ترامب: هل انتقد تويتر باراك أوباما؟

قال الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» إن الرئيس التنفيذي لموقع فيس بوك «مارك زوكربيرج» انتقد منصة تويتر؛ لقيامها بوضع علامة تحذيرية بشأن مدى صحة المعلومات الواردة في إحدى تغريدات الأول.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الرئيس الأمريكي تعليقًا على تأكيد زوكربيرج أن لديهم سياسة مختلفة فيما يتعلق بوضع علامة تحذيرية على محتوى المستخدمين.

ونقل ترامب عن المدير التنفيذي لفيس بوك قوله: «أنا على ثقة تامة بأن فيسبوك لا يجب عليه أن يكون حكمًا في مسألة ما يقوله الناس عبر الإنترنت» وعقَّب ترامب متسائلًا هل انتقد تويتر الرئيس السابق باراك أوباما؟

وقال زوكربيرج في تصريح لشبكة «فوكس نيوز» تعليقًا على الخلاف المتصاعد بين ترامب وتويتر: «أعتقد أن سياسة مختلفة لدينا. وأنا على ثقة تامة بأن فيسبوك لا يجب عليه أن يكون حكمًا في مسألة ما يقوله الناس عبر الإنترنت، ولا يجب أن تفعل ذلك خاصة الشركات التي توفر منصة لمثل هذه التصريحات».

وكانت ظهرت تحت منشورات ترامب على تويتر في 26 مايو، ملاحظة تلقائية موجهة للمستخدمين بشأن ضرورة التحقق من موثوقية ما نُشر من مواد، أشار من خلالها الرئيس الأمريكي إلى أن التصويت بواسطة البريد في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر يمكن أن يؤدي إلى تزوير واسع.

وعند الضغط على العلامة المذكورة، ينقل الرابط إلى صفحة خاصة تحتوي على مقالات تنتقد ترامب بسبب بعض ما قاله حول هذه المسألة.

وردًا على ذلك، اتهم الرئيس الأمريكي شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»، بفرض رقابة، والتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 2020.

واتهم «ترامب» منصة «تويتر» التي تعتبر المفضلة لديه بين مواقع التواصل الاجتماعي بخنق حرية التعبير والتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في نوفمبر المقبل.

وأضاف «ترامب» أنه بصفته رئيسًا لن يسمح بذلك.

وفى تغريدة أخرى قال ترامب: «يشعر الجمهوريون بأن منصات التواصل الاجتماعي تمارس رقابة كاملة على أصوات المحافظين. سنقوم بتنظيمها بشدة أو إغلاقها لعدم السماح بتكرار أمر مماثل».

وأمس الخميس قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه وجه وزير العدل وليام بار للعمل مع الولايات على فرض قوانينها الخاصة ضد ما وصفه بالنشاط المضلل لشركات وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف ترامب في تصريح للصحفيين بالبيت الأبيض أن أمرا تنفيذيا ضد هذه الشركات سيرفع عنها الحصانة من المسؤولية التي تتمتع بها حاليًا متهما إياها بالتحيز التحريري.

وفى المقابل ردت شركة تويتر في تغريدة قائلة إن: الأمر التنفيذي لترامب بشأن وسائل التواصل الاجتماعي مقاربة رجعية ومسيسة لقانون مهم.

2020-05-29T05:23:04+03:00 قال الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» إن الرئيس التنفيذي لموقع فيس بوك «مارك زوكربيرج» انتقد منصة تويتر؛ لقيامها بوضع علامة تحذيرية بشأن مدى صحة المعلومات الواردة
مستشهدًا بتعليقات زوكربيرج.. ترامب: هل انتقد تويتر باراك أوباما؟
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مستشهدًا بتعليقات زوكربيرج.. ترامب: هل انتقد تويتر باراك أوباما؟

وسط تصاعد الخلاف بين الرئيس الأمريكي وموقع التغريد الشهير

مستشهدًا بتعليقات زوكربيرج.. ترامب: هل انتقد تويتر باراك أوباما؟
  • 1016
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 شوّال 1441 /  29  مايو  2020   05:23 ص

قال الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» إن الرئيس التنفيذي لموقع فيس بوك «مارك زوكربيرج» انتقد منصة تويتر؛ لقيامها بوضع علامة تحذيرية بشأن مدى صحة المعلومات الواردة في إحدى تغريدات الأول.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الرئيس الأمريكي تعليقًا على تأكيد زوكربيرج أن لديهم سياسة مختلفة فيما يتعلق بوضع علامة تحذيرية على محتوى المستخدمين.

ونقل ترامب عن المدير التنفيذي لفيس بوك قوله: «أنا على ثقة تامة بأن فيسبوك لا يجب عليه أن يكون حكمًا في مسألة ما يقوله الناس عبر الإنترنت» وعقَّب ترامب متسائلًا هل انتقد تويتر الرئيس السابق باراك أوباما؟

وقال زوكربيرج في تصريح لشبكة «فوكس نيوز» تعليقًا على الخلاف المتصاعد بين ترامب وتويتر: «أعتقد أن سياسة مختلفة لدينا. وأنا على ثقة تامة بأن فيسبوك لا يجب عليه أن يكون حكمًا في مسألة ما يقوله الناس عبر الإنترنت، ولا يجب أن تفعل ذلك خاصة الشركات التي توفر منصة لمثل هذه التصريحات».

وكانت ظهرت تحت منشورات ترامب على تويتر في 26 مايو، ملاحظة تلقائية موجهة للمستخدمين بشأن ضرورة التحقق من موثوقية ما نُشر من مواد، أشار من خلالها الرئيس الأمريكي إلى أن التصويت بواسطة البريد في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر يمكن أن يؤدي إلى تزوير واسع.

وعند الضغط على العلامة المذكورة، ينقل الرابط إلى صفحة خاصة تحتوي على مقالات تنتقد ترامب بسبب بعض ما قاله حول هذه المسألة.

وردًا على ذلك، اتهم الرئيس الأمريكي شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر»، بفرض رقابة، والتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 2020.

واتهم «ترامب» منصة «تويتر» التي تعتبر المفضلة لديه بين مواقع التواصل الاجتماعي بخنق حرية التعبير والتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في نوفمبر المقبل.

وأضاف «ترامب» أنه بصفته رئيسًا لن يسمح بذلك.

وفى تغريدة أخرى قال ترامب: «يشعر الجمهوريون بأن منصات التواصل الاجتماعي تمارس رقابة كاملة على أصوات المحافظين. سنقوم بتنظيمها بشدة أو إغلاقها لعدم السماح بتكرار أمر مماثل».

وأمس الخميس قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه وجه وزير العدل وليام بار للعمل مع الولايات على فرض قوانينها الخاصة ضد ما وصفه بالنشاط المضلل لشركات وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف ترامب في تصريح للصحفيين بالبيت الأبيض أن أمرا تنفيذيا ضد هذه الشركات سيرفع عنها الحصانة من المسؤولية التي تتمتع بها حاليًا متهما إياها بالتحيز التحريري.

وفى المقابل ردت شركة تويتر في تغريدة قائلة إن: الأمر التنفيذي لترامب بشأن وسائل التواصل الاجتماعي مقاربة رجعية ومسيسة لقانون مهم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك