Menu
مقتل رجل أسود يشعل ولاية جورجيا الأمريكية.. والسلطات تعلن حالة الطوارئ

أعلنت ولاية جورجيا الأمريكية، حالة الطوارئ، اليوم السبت،  بسبب تصاعد الاحتجاجات وأعمال الشغب على خلفية حادثة مقتل رجل أسود على يد رجل شرطة بطريقة وحشية.

وبعد تصاعد حدة الاحتجاجات حذرت الشرطة في لوس أنجلوس المتظاهرين من مغبَّة البقاء في مناطق التجمع غير المرخصة، مضيفة أنَّ ذلك سيعرضهم للاعتقال. بحسب روسيا اليوم.
وتسبَّبت وفاة جورج فلويد، وهو رجل أسود، على يد ضابط شرطة أبيض، بطريقة وحشية، في غضب بمدينة مينيابوليس.

وقد بدأت التظاهرات في مينيابوليس سلميةً قبل أن تتحول منذ يوم الجمعة، إلى فوضى وأعمال نهب وحرق، فيما تتوسع دائرة الاحتجاجات.

وبدأت التظاهرات قبيل مساء الخميس بعدد كبير من المحتجين الذين وضعوا كمامات واقية من فيروس كورونا المستجد، بينما تحدثت شرطة مدينة سانت بول المجاورة عن أضرار وسرقات أيضًا.

واعتبر الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما الجمعة أنَّ وفاة فلويد يجب ألا تعتبر «أمراً عاديًا» في الولايات المتحدة.

وشوهد الضابط المتهم ديريك شوفين في مقطع فيديو وهو يضغط بركبته على عنق فلويد الذي كان يتألم ويتوسل قائلًا: «لا أستطيع التنفس». وتمَّ إعلان وفاة فلويد- 46 عامًا- بعد فترة وجيزة من الواقعة.

اقرأ أيضًا:

ترامب ينتقد حاكم جورجيا بسبب طريقة إعادة فتحه اقتصاد الولاية
تأجيل الانتخابات التمهيدية بولاية جورجيا الأمريكية خوفًا من كورونا
مصرع 3 جنود أمريكيين خلال تدريبات بولاية جورجيا

2020-06-29T03:55:44+03:00 أعلنت ولاية جورجيا الأمريكية، حالة الطوارئ، اليوم السبت،  بسبب تصاعد الاحتجاجات وأعمال الشغب على خلفية حادثة مقتل رجل أسود على يد رجل شرطة بطريقة وحشية. وبعد ت
مقتل رجل أسود يشعل ولاية جورجيا الأمريكية.. والسلطات تعلن حالة الطوارئ
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


مقتل رجل أسود يشعل ولاية جورجيا الأمريكية.. والسلطات تعلن حالة الطوارئ

مع تصاعد الاحتجاجات وأعمال الشغب في «مينيابوليس»..

مقتل رجل أسود يشعل ولاية جورجيا الأمريكية.. والسلطات تعلن حالة الطوارئ
  • 1759
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 شوّال 1441 /  30  مايو  2020   09:38 ص

أعلنت ولاية جورجيا الأمريكية، حالة الطوارئ، اليوم السبت،  بسبب تصاعد الاحتجاجات وأعمال الشغب على خلفية حادثة مقتل رجل أسود على يد رجل شرطة بطريقة وحشية.

وبعد تصاعد حدة الاحتجاجات حذرت الشرطة في لوس أنجلوس المتظاهرين من مغبَّة البقاء في مناطق التجمع غير المرخصة، مضيفة أنَّ ذلك سيعرضهم للاعتقال. بحسب روسيا اليوم.
وتسبَّبت وفاة جورج فلويد، وهو رجل أسود، على يد ضابط شرطة أبيض، بطريقة وحشية، في غضب بمدينة مينيابوليس.

وقد بدأت التظاهرات في مينيابوليس سلميةً قبل أن تتحول منذ يوم الجمعة، إلى فوضى وأعمال نهب وحرق، فيما تتوسع دائرة الاحتجاجات.

وبدأت التظاهرات قبيل مساء الخميس بعدد كبير من المحتجين الذين وضعوا كمامات واقية من فيروس كورونا المستجد، بينما تحدثت شرطة مدينة سانت بول المجاورة عن أضرار وسرقات أيضًا.

واعتبر الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما الجمعة أنَّ وفاة فلويد يجب ألا تعتبر «أمراً عاديًا» في الولايات المتحدة.

وشوهد الضابط المتهم ديريك شوفين في مقطع فيديو وهو يضغط بركبته على عنق فلويد الذي كان يتألم ويتوسل قائلًا: «لا أستطيع التنفس». وتمَّ إعلان وفاة فلويد- 46 عامًا- بعد فترة وجيزة من الواقعة.

اقرأ أيضًا:

ترامب ينتقد حاكم جورجيا بسبب طريقة إعادة فتحه اقتصاد الولاية
تأجيل الانتخابات التمهيدية بولاية جورجيا الأمريكية خوفًا من كورونا
مصرع 3 جنود أمريكيين خلال تدريبات بولاية جورجيا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك