Menu

«مورينيو».. المترجم الذي أصبح أفضل مدربي العالم

بعد توليه تدريب توتنهام

تولَّى البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو، المهمة التدريبية لنادي توتنهام الإنجليزي، بعد إقالة الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو؛ ليبدأ «سبيشيال وان» مهمة جديدة في مشوا
«مورينيو».. المترجم الذي أصبح أفضل مدربي العالم
  • 395
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تولَّى البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو، المهمة التدريبية لنادي توتنهام الإنجليزي، بعد إقالة الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو؛ ليبدأ «سبيشيال وان» مهمة جديدة في مشواره الحافل بالإنجازات.

ونستعرض لكم مشوار مورينيو التدريبي في التقرير الآتي:

بعد نهاية مشوار متواضع كلاعب كرة قدم، 1992-1996،  وافق على تولي وظيفة المترجم لبوبي روبسون، المدير الفني لمنتخب إنجلترا السابق، في سبورتنج لشبونة البرتغالي. ومنذ عام 1994، أصبح مساعدًا للمدرب في سبورتنج لشبونة.

 انتقل مورينيو مع روبسون إلى برشلونة، وساعد في فوز الفريق بكأس ملك إسبانيا، وكأس السوبر، وكأس أوروبا للأندية أبطال الكأس، وذلك في عام 1996.

 وحصل المدرب البرتغالي على وظيفته الأولى كمدرب في بنفيكا عام 2000؛ لكنه دخل في خلاف مع رئيس النادي واستقال.

انضم إلى نادي بورتو البرتغالي في 2003، وفاز بكأس الاتحاد الأوروبي، ولقبي الدوري والكأس المحليين، في موسمه الأول الكامل مع النادي البرتغالي.

وفي 2004، فاز بورتو بالثنائية المحلية للمرة الثانية على التوالي، كما أحرز لقب دوري أبطال أوروبا بعد فوزه 3-0 على موناكو.

وبعد المباراة، قال مورينيو إنه سيرحل، وتم تعيينه مدربًا لتشيلسي بعقد مدته ثلاث سنوات.

 قاد تشيلسي من 2004 إلى 2007 للفوز بالدوري الإنجليزي للمرة الأولى منذ 50 عامًا، واحتفظ باللقب في الموسم التالي.

واحتل تشيلسي المركز الثاني في الدوري خلف مانشستر يونايتد عام 2007، وخسر أمام ليفربول في قبل نهائي دوري أبطال أوروبا؛ لكنه فاز بكأس الاتحاد الإنجليزي وكأس رابطة الأندية الإنجليزية.

أعلن تشيلسي رحيل مورينيو في سبتمبر 2007، بعد انهيار علاقته بالمالك الروسي رومان إبراموفيتش.

 حلَّ مورينيو محل روبرتو مانشيني كمدرب لإنتر ميلان في يونيو 2008، وفاز بالدوري الإيطالي في موسمه الأول مع الفريق، وفي عام 2010 وضع حدًا لانتظار النادي لمدة 45 عامًا، من أجل لقبه الأوروبي الثالث.

ونال ثلاثية من الألقاب بعد فوزه بدوري الأبطال والدوري الإيطالي وكأس إيطاليا.

تولى المهمة التدريبية لفريق ريال مدريد في عام 2010 بعقد لمدة أربع سنوات، وتوج معهم بكأس ملك إسبانيا في موسمه الأول مع الفريق.

في 2012، أحرز ريال مدريد لقبه الأول في الدوري الإسباني في أربع سنوات، محطمًا الأرقام القياسية في المسابقة، كما وضع حدًا لهيمنة برشلونة المحلية.

وأنهى ريال مدريد ومورينيو الموسم بصورة سيئة، عقب الهزيمة 2-1 أمام أتلتيكو مدريد، في نهائي كأس ملك إسبانيا يوم 17 مايو، وبعد أيام قليلة أعلن مورينيو أنه سيترك ريال مدريد.

 عاد مورينيو لفريق تشيلسي للمرة الثانية، في الثالث عام 2013 بعقد مدته أربع سنوات، وتوج تشيلسي بطلًا للدوري قبل ثلاث جولات على نهاية الموسم، بعد فوزه على كريستال بالاس.

واختير مورينيو كأفضل مدرب في الدوري الإنجليزي الممتاز، في ذلك الموسم.

وأعلن تشيلسي، أن مورينيو سيترك النادي ليعود مرة أخرى عام 2016 ليتولى تدريب نادي مانشستر يونايتد.

 أحرز لقبه الأول مع يونايتد بعد ثلاثة أشهر من تعيينه، عندما هزم ليستر سيتي في مباراة الدرع الخيرية، وفاز بمباراته الأولى في الدوري الممتاز كمدرب ليونايتد، بعد سبعة أيام أخرى خارج الديار أمام بورنموث.

احتل يونايتد المركز السادس في الدوري، في موسم مورينيو الأول، متأخرًا بمركز واحد عما حققه في الموسم السابق، لكنه هزم أياكس أمستردام ليحرز لقب الدوري الأوروبي.

وفي 18 ديسمبر عام 2018، أعلن يونايتد إقالة مورينيو، مع وجود الفريق في المركز السادس بالدوري الممتاز، وذلك بعد سلسلة من النتائج المخيبة للآمال.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك