Menu


«الغذاء والدواء» تنفي مزاعم حول مخاطر «السجائر الإلكترونية»

أكدت أن المعلومة اجتزأت من سياقها بورقة علمية

أكّدت هيئة الغذاء والدواء، اليوم الجمعة، أنَّ المعلومات المتداولة بأن السجائر الإلكترونية أقل ضررًا من السجائر العادية مجتزأة من ورقة عمل أكّدت عدم خلوِّها من ا
«الغذاء والدواء» تنفي مزاعم حول مخاطر «السجائر الإلكترونية»
  • 2037
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكّدت هيئة الغذاء والدواء، اليوم الجمعة، أنَّ المعلومات المتداولة بأن السجائر الإلكترونية أقل ضررًا من السجائر العادية مجتزأة من ورقة عمل أكّدت عدم خلوِّها من المخاطر، مشيرة إلى عدم صدور تصريحات منها بهذا المحتوى.

وأشارت هيئة الغذاء، عبر حسابها بموقع التواصل تويتر، أنّه نظرًا لما تمَّ تداوله حول تصريح نُسِب للهيئة العامة للغذاء والدواء عن السجائر الإلكترونية واحتوائها على نِسَب وتراكيز أقل في نِسَب وتراكيز المواد السامة في الدم من السجائر العادية، توضح الهيئة بأنَّه لم يصدر أي تصريح رسمي منها حول ذلك.

وأضافت أنه تمَّ اجتزاء المقارنة في سياق ورقة عمل علمية، تمَّ استعراضها ضمن ورشة عمل الرقابة على التبغ، والتي أقيمت في الرياض مؤخرًا ضمن فعاليات المؤتمر والمعرض السنوي للغذاء والدواء والأجهزة الطبية، وأنَّ ما تمَّ تداوله من تغريدات لا تعكس دقة ما تمَّ ذكره في كامل الورقة العلمية المشار إليها، أو حتى في الأخبار الصحفية التي نقلتها.

حيث أكّدت الورقة العلمية أنَّ اختلاف النسب لا يعنى خلو السجائر الإلكترونية من المخاطر، لاحتوائها على النيكوتين والمعادن الثقيلة والمركبات العضوية المتطايرة، إضافة إلى أنَّ المنكهات المضافة للسوائل الإلكترونية قد تسبّب ما يسمى بـ«رئة الفشار»، وهى حالة مرضية تنجم عن التهاب القصبة الهوائية الحادة، والذي ينتج عنه انتفاخ الحويصلات الهوائية للرئة.

كما ذكرت تلك الورقة العلمية بأنَّ السجائر الإلكترونية تؤثر سلبًا على غير المدخنين على وجه الخصوص، وفئة المراهقين، حيث تحدّ من قدرات العقلية للأطفال والمراهقين في فترة النمو.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك