Menu
«العالَم الإسلامي»: «تعزيز الصداقة» توثق التعاون بين الأعضاء لتنفيذ وثيقة مكة

أكدت رابطة العالم الإسلامي أن مبادرة «تعزيز الصداقة»، تستهدف تعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء بشأن تنفيذ «وثيقة مكة».

وقال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور محمد العيسى، عبر حساب الرابطة بموقع «تويتر»: «إن المبادرة تستهدف تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب التي تعمل عليها الرابطة حول العالم، بشأن تنفيذ وثيقة مكة المكرمة».

وأضاف العيسى أن وثيقة مكة التي تستهدفها المبادرة صدرت عن 1200 مُفتٍ وعالم في مؤتمرهم التاريخي برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وكانت شخصيات إسلامية من 139 دولة تمثل 27 مكونًا إسلاميًّا من مختلف المذاهب والطوائف، وفي طليعتها كبار مفتيها؛ أقرت في يونيو الماضي «وثيقة مكة المكرمة» كدستور تاريخي لإرساء قيم التعايش بين أتباع الأديان والثقافات والأعراق والمذاهب في البلدان الإسلامية، وتحقيق السلم والوئام بين مكونات المجتمع الإنساني كافةً.

2019-12-28T17:04:26+03:00 أكدت رابطة العالم الإسلامي أن مبادرة «تعزيز الصداقة»، تستهدف تعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء بشأن تنفيذ «وثيقة مكة». وقال الأمين العام لرابطة العالم ال
«العالَم الإسلامي»: «تعزيز الصداقة» توثق التعاون بين الأعضاء لتنفيذ وثيقة مكة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«العالَم الإسلامي»: «تعزيز الصداقة» توثق التعاون بين الأعضاء لتنفيذ وثيقة مكة

وقَّعها 1200 مُفتٍ وعالِم

«العالَم الإسلامي»: «تعزيز الصداقة» توثق التعاون بين الأعضاء لتنفيذ وثيقة مكة
  • 15
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 جمادى الأول 1441 /  28  ديسمبر  2019   05:04 م

أكدت رابطة العالم الإسلامي أن مبادرة «تعزيز الصداقة»، تستهدف تعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء بشأن تنفيذ «وثيقة مكة».

وقال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور محمد العيسى، عبر حساب الرابطة بموقع «تويتر»: «إن المبادرة تستهدف تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب التي تعمل عليها الرابطة حول العالم، بشأن تنفيذ وثيقة مكة المكرمة».

وأضاف العيسى أن وثيقة مكة التي تستهدفها المبادرة صدرت عن 1200 مُفتٍ وعالم في مؤتمرهم التاريخي برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وكانت شخصيات إسلامية من 139 دولة تمثل 27 مكونًا إسلاميًّا من مختلف المذاهب والطوائف، وفي طليعتها كبار مفتيها؛ أقرت في يونيو الماضي «وثيقة مكة المكرمة» كدستور تاريخي لإرساء قيم التعايش بين أتباع الأديان والثقافات والأعراق والمذاهب في البلدان الإسلامية، وتحقيق السلم والوئام بين مكونات المجتمع الإنساني كافةً.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك