Menu
ألفيش: برشلونة كان مثل «كلاي» في نهائي برلين.. يطير كالفراشة ويلدغ كالنحلة

استعاد داني ألفيش لاعب نادي برشلونة السابق ذكريات نهائي دوري أبطال أوروبا في العام 2015، عندما واجه البرسا فريق يوفنتوس على الملعب الأولمبي ببرلين، وحقق الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف ليتوجّ باللقب.

وقال ألفيش في تصريحات لصحيفة «سبورت» الإيطالية «أتذكّر كلَّ شيء عن هذه المباراة، لم يمرّ الكثير من الوقت، أتذكر أنها كانت لحظة خاصة ولكنها أيضًا مُعقَّدَة شخصيًا وجماعيًا».

وأضاف «اعتقد الناس أننا لا يمكننا تحقيق الثلاثية مرة أخرى وشجعوا خصومنا على محاربتنا بقوة.. كنا ندرك جيدًا أن الناس لا يؤمنون بقدرتنا على تحقيقها ثانيةً، ولكن هذا هو سرّ برشلونة في النهائيات: نحن مستعدون دائمًا».

وأردف: «كان الجوّ والروح لا يصدَّقان، كنا نركّز للغاية وأكثر ما أحبه في برشلونة أننا عند الوصول للمباراة النهائية نعرف أن الأسوأ قد انتهى، وحان وقت الاستمتاع وحينها ننسى إمكانات الخصم».

واختتم «كنا مثل محمد علي كلاي، نطير كالفراشة ونلدغ كالنحلة، أعتقد أننا كنا الفائزين المستحقّين في المباراة النهائية واحتفلنا كثيرًا لتكرار إنجاز الثلاثية».

وحقق النادي الكتالوني في نفس الموسم الثلاثية التاريخية للمرة الثانية في 10 سنوات بعد تحقيقها مع المدرب الإسباني بيب جوارديولا عام 2009.

اقرأ أيضًا:

برشلونة يستعين بعدوّ ريال مدريد لإعادة نيمار إلى «كامب نو»

برشلونة يعلن جاهزية سواريز للعودة إلى المباريات

 

2020-06-07T10:56:22+03:00 استعاد داني ألفيش لاعب نادي برشلونة السابق ذكريات نهائي دوري أبطال أوروبا في العام 2015، عندما واجه البرسا فريق يوفنتوس على الملعب الأولمبي ببرلين، وحقق الفوز ب
ألفيش: برشلونة كان مثل «كلاي» في نهائي برلين.. يطير كالفراشة ويلدغ كالنحلة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ألفيش: برشلونة كان مثل «كلاي» في نهائي برلين.. يطير كالفراشة ويلدغ كالنحلة

أمام يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا 2015

ألفيش: برشلونة كان مثل «كلاي» في نهائي برلين.. يطير كالفراشة ويلدغ كالنحلة
  • 34
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 شوّال 1441 /  07  يونيو  2020   10:56 ص

استعاد داني ألفيش لاعب نادي برشلونة السابق ذكريات نهائي دوري أبطال أوروبا في العام 2015، عندما واجه البرسا فريق يوفنتوس على الملعب الأولمبي ببرلين، وحقق الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف ليتوجّ باللقب.

وقال ألفيش في تصريحات لصحيفة «سبورت» الإيطالية «أتذكّر كلَّ شيء عن هذه المباراة، لم يمرّ الكثير من الوقت، أتذكر أنها كانت لحظة خاصة ولكنها أيضًا مُعقَّدَة شخصيًا وجماعيًا».

وأضاف «اعتقد الناس أننا لا يمكننا تحقيق الثلاثية مرة أخرى وشجعوا خصومنا على محاربتنا بقوة.. كنا ندرك جيدًا أن الناس لا يؤمنون بقدرتنا على تحقيقها ثانيةً، ولكن هذا هو سرّ برشلونة في النهائيات: نحن مستعدون دائمًا».

وأردف: «كان الجوّ والروح لا يصدَّقان، كنا نركّز للغاية وأكثر ما أحبه في برشلونة أننا عند الوصول للمباراة النهائية نعرف أن الأسوأ قد انتهى، وحان وقت الاستمتاع وحينها ننسى إمكانات الخصم».

واختتم «كنا مثل محمد علي كلاي، نطير كالفراشة ونلدغ كالنحلة، أعتقد أننا كنا الفائزين المستحقّين في المباراة النهائية واحتفلنا كثيرًا لتكرار إنجاز الثلاثية».

وحقق النادي الكتالوني في نفس الموسم الثلاثية التاريخية للمرة الثانية في 10 سنوات بعد تحقيقها مع المدرب الإسباني بيب جوارديولا عام 2009.

اقرأ أيضًا:

برشلونة يستعين بعدوّ ريال مدريد لإعادة نيمار إلى «كامب نو»

برشلونة يعلن جاهزية سواريز للعودة إلى المباريات

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك