Menu
«ترشيد» تدشن مشروع إنارة مصابيح منطقة الباحة بـ «الليد»

دشّنت الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة «ترشيد» مع أمانة منطقة الباحة مشروع إعادة تأهيل مصابيح إنارة طرق المنطقة؛ حيث تم إطلاق المرحلة الأولى من مشروع استبدال المصابيح التقليدية بإضاءةLED ذات الكفاءة في الأداء والمرشدة للطاقة في مدينة الباحة.

وذلك بتغيير 34,000 مصباح، ومن المتوقع، عند انتهاء المشروع، تحقيق وفر في استهلاك الكهرباء يصل إلى 70% .

وعن تفاصيل المشروع؛ ذكر العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لشركة «ترشيد» وليد بن عبدالله الغريري، أن آلية العمل تبدأ من إجراء دراسات فنيّة على الطرق الواقعة تحت أعمال كل مرحلة؛ إذ تشمل هذه الدراسة المسوحات الميدانية متضمنة القياسات الفنية اللازمة لتحديد مستوى الإضاءة المناسب، ومن ثم تطبيق المعايير الدولية والمواصفات السعودية؛ لضمان تحقيق مستويات الإضاءة المثلى.

ولفت الغريرين إلى أنه من المتوقع أن تساوي نسبة التوفير الحاصلة من هذه المرحلة نحو 22 ألف طن من الانبعاثات الكربونية الضارة، أي ما يساوي الأثر البيئي لزراعة حوالي 380 ألف شجرة.

يُشار إلى أن «ترشيد» بدأت التمهيد لإطلاق مشروعاتها في إعادة تأهيل إنارة الطرق في المنطقة الجنوبية في كل من (عسير وجازان ونجران) بعد استكمال بياناتها الفنية، وقد استكملت أعمال المراحل الأولى في كل من (مكة المكرمة والمدينة المنورة والشرقية وجدة وحائل والجوف).

2020-09-17T11:46:27+03:00 دشّنت الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة «ترشيد» مع أمانة منطقة الباحة مشروع إعادة تأهيل مصابيح إنارة طرق المنطقة؛ حيث تم إطلاق المرحلة الأولى من مشروع استبدال
«ترشيد» تدشن مشروع إنارة مصابيح منطقة الباحة بـ «الليد»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«ترشيد» تدشن مشروع إنارة مصابيح منطقة الباحة بـ «الليد»

لتوفير 70% من استهلاك الكهرباء..

«ترشيد» تدشن مشروع إنارة مصابيح منطقة الباحة بـ «الليد»
  • 72
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 محرّم 1442 /  27  أغسطس  2020   10:49 م

دشّنت الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة «ترشيد» مع أمانة منطقة الباحة مشروع إعادة تأهيل مصابيح إنارة طرق المنطقة؛ حيث تم إطلاق المرحلة الأولى من مشروع استبدال المصابيح التقليدية بإضاءةLED ذات الكفاءة في الأداء والمرشدة للطاقة في مدينة الباحة.

وذلك بتغيير 34,000 مصباح، ومن المتوقع، عند انتهاء المشروع، تحقيق وفر في استهلاك الكهرباء يصل إلى 70% .

وعن تفاصيل المشروع؛ ذكر العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لشركة «ترشيد» وليد بن عبدالله الغريري، أن آلية العمل تبدأ من إجراء دراسات فنيّة على الطرق الواقعة تحت أعمال كل مرحلة؛ إذ تشمل هذه الدراسة المسوحات الميدانية متضمنة القياسات الفنية اللازمة لتحديد مستوى الإضاءة المناسب، ومن ثم تطبيق المعايير الدولية والمواصفات السعودية؛ لضمان تحقيق مستويات الإضاءة المثلى.

ولفت الغريرين إلى أنه من المتوقع أن تساوي نسبة التوفير الحاصلة من هذه المرحلة نحو 22 ألف طن من الانبعاثات الكربونية الضارة، أي ما يساوي الأثر البيئي لزراعة حوالي 380 ألف شجرة.

يُشار إلى أن «ترشيد» بدأت التمهيد لإطلاق مشروعاتها في إعادة تأهيل إنارة الطرق في المنطقة الجنوبية في كل من (عسير وجازان ونجران) بعد استكمال بياناتها الفنية، وقد استكملت أعمال المراحل الأولى في كل من (مكة المكرمة والمدينة المنورة والشرقية وجدة وحائل والجوف).

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك