Menu
أسرع انتشارًا وبها 23 تغيرًا عن الأولى.. سلالة كورونا الجديدة تحجب بريطانيا

كشف وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، اليوم الأحد، أن السلالة الجديدة المتحورة من فيروس كورونا المستجد «COVID-19»، والتي ظهرت في إنجلترا قبل أيام، خرجت بالفعل عن السيطرة.

وأشارت صحيفة «التلغراف»، في وقت سابق، إلى أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، استدعى كبار الوزراء مساء الجمعة، لمناقشة سبل احتواء سلالة جديدة من فيروس كورونا توصف بأنها أسهل قدرة على الانتشار.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني، السبت، إعادة فرض الإغلاق في لندن وجنوب شرق إنجلترا اعتبارًا من الأحد، ما يعني عدم إمكانية اجتماع العائلات خلال عيد الميلاد.

وقال جونسون في خطاب متلفز إن الحكومة ستعيد «فرض الحجر المنزلي اعتبارًا من الأحد في لندن وجنوب شرقي البلاد»، وذكر أن العلماء اكتشفوا سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد تنتشر بسهولة أكبر بكثير.

السلالة الجديدة تظهر في دول أخرى

وفي هذا السياق، أكدت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، «رصد تفشي السلالة الجديدة من فيروس "كورونا"، التي تم اكتشافها في بريطانيا مؤخرًا في ثلاث دول أخرى، وهي الدنمارك وهولندا وأستراليا؛ حيث سجلت حالة إصابة واحدة بالسلالة الجديدة».

وأوضحت المنظمة أنها تجري اتصالات مع مسؤولين في بريطانيا حول ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر بسرعة أكبر من سابقتها، لكن لا يُعتقد أنها أشد فتكًا منها.

وتخضع أجزاء كبيرة من جنوب شرقي بريطانيا، بما فيها لندن، لإجراءات أكثر تشددًا من القيود، في محاولة للسيطرة على سرعة انتشار الفيروس.

ماذا نعرف عن السلالة الجديدة؟

ويرى خبراء أن الانتشار السريع لعدوى كوفيد-19 في جنوب شرق إنجلترا، يرجع إلى سلالة جديدة أشد خطورة لفيروس كورونا المستجد، فما هي المعلومات المتوفرة عنها حتى الآن؟.

أولًا لا تعد هذه المرة الأولى التي يتحوّر فيها فيروس كورونا الذي بدل حال العالم منذ ظهوره أواخر ديسمبر الماضي في الصين، كما أنها قد لا تكون المرة الأولى التي تتغير فيها المادة الوراثية للفيروس.

ورغم عدم وضوح الوضع إلا أن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، قال إن السلالة الجديدة للفيروس قد تكون أسرع انتشارًا بنسبة 70 في المئة، وقال المسؤولون إنه لا دليل على أن السلالة الجديدة أشد فتكًا وتسبب حالات وفاة أكثر أو أن تأثير اللقاح عليها مختلف.

ووفق ما نقلت شبكة «سكاي نيوز» البريطانية عن كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا، البروفيسور كريس ويتي، فإن هناك 23 تغيرًا مختلفًا مع هذه السلالة الجديدة، مضيفًا أنه نبّه منظمة الصحة العالمية لوجود السلالة الجديدة، كما أشار إلى أنه سيركز على تحليل البيانات المتصلة بانتشار الطفرة.

دول أوروبية تحظر الرحلات البريطانية

على هذه الخلفية وفي السياق، أعلنت السلطات الهولندية أنها ستتوقف عن قبول الرحلات الجوية من المملكة المتحدة حتى الأول من يناير؛ حيث تم تحديد حالة إصابة بنوع جديد من فيروس كورونا، مشابه للنوع الذي ينتشر الآن في بريطانيا، في هولندا.

وأشارت صحيفة «بيلد» الألمانية، إلى أن الحكومة الألمانية الفيدرالية تدرس إمكانية إيقاف الرحلات الجوية والبرية من المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا؛ حيث تم اكتشاف طفرة جديدة في فيروس كورونا، مما يشير إلى أن القرار النهائي سيتخذ من قبل مجلس الوزراء.

وفي هذا الإطار، طالبت إسبانيا ردًا «منسقًا» للاتحاد الأوروبي بشأن الرحلات مع المملكة المتحدة.

وأعلنت إيطاليا، تطبيق حظر للرحلات من وإلى بريطانيا بسبب السلالة الجديدة لكورونا، لتصبح بذلك ثالث دولة أوروبية تغلق أجواءها مع لندن.

سلالات كورونا المختلفة

قالت منظمة الصحة العالمية، في تعليقها على تقارير عن سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا، إنها على اتصال وثيق بسلطات هذه الدولة.

وذكرت المنظمة، أن السلطات البريطانية، تواصل تقديم كل المعطيات المتوفرة لديها، حول النوع الجديد من كوفيد-19، بما في ذلك نتائج التحليل والبحث المستمر.

وأضافت المنظمة، في تغريدة على تويتر: "سنواصل إطلاع وإبلاغ، الدول الأعضاء والجمهور بالمعلومات الجديدة، عند حصولنا على المزيد عن خصائص هذا النوع من الفيروسات وعن أي عواقب قد تسفر عن ظهوره".

وأوضحت منظمة الصحة العالمية، أنه هناك ما لا يقل عن سبع مجموعات أو سلالات رئيسية من كوفيد-19، والأصلية هي التي اكتشفت في ووهان الصينية بديسمبر الماضي، وأطلق عليها العلماء السلالة «إل»، ثم تحورت للسلالة «إس» بداية 2020، قبل أن تتغير لسلالتي «في» و«جي«.

وعثر على السلالتين "في" و"جي" في أوروبا وأميركا الشمالية، ومنها تحورت إلى سلالات "جي آر" و"جي إتش" و"جي في"، بينما استمرت السلالة "إل" لفترة أطول في آسيا نظرًا إلى إسراع الكثير من البلدان في تلك القارة إلى إغلاق حدودها ووقف الحركة.

اقرأ أيضًا:

الصحة العالمية تحذر من رصد سلالة كورونا الجديدة في 3 دول

جونسون: سلالة جديدة من كورونا في بريطانيا.. أسرع انتشارًا

2021-11-19T16:45:21+03:00 كشف وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، اليوم الأحد، أن السلالة الجديدة المتحورة من فيروس كورونا المستجد «COVID-19»، والتي ظهرت في إنجلترا قبل أيام، خرجت بالفعل عن
أسرع انتشارًا وبها 23 تغيرًا عن الأولى.. سلالة كورونا الجديدة تحجب بريطانيا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسرع انتشارًا وبها 23 تغيرًا عن الأولى.. سلالة كورونا الجديدة تحجب بريطانيا

ظهرت في 3 دول أخرى..

أسرع انتشارًا وبها 23 تغيرًا عن الأولى.. سلالة كورونا الجديدة تحجب بريطانيا
  • 16394
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 جمادى الأول 1442 /  20  ديسمبر  2020   07:47 م

كشف وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، اليوم الأحد، أن السلالة الجديدة المتحورة من فيروس كورونا المستجد «COVID-19»، والتي ظهرت في إنجلترا قبل أيام، خرجت بالفعل عن السيطرة.

وأشارت صحيفة «التلغراف»، في وقت سابق، إلى أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، استدعى كبار الوزراء مساء الجمعة، لمناقشة سبل احتواء سلالة جديدة من فيروس كورونا توصف بأنها أسهل قدرة على الانتشار.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني، السبت، إعادة فرض الإغلاق في لندن وجنوب شرق إنجلترا اعتبارًا من الأحد، ما يعني عدم إمكانية اجتماع العائلات خلال عيد الميلاد.

وقال جونسون في خطاب متلفز إن الحكومة ستعيد «فرض الحجر المنزلي اعتبارًا من الأحد في لندن وجنوب شرقي البلاد»، وذكر أن العلماء اكتشفوا سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد تنتشر بسهولة أكبر بكثير.

السلالة الجديدة تظهر في دول أخرى

وفي هذا السياق، أكدت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، «رصد تفشي السلالة الجديدة من فيروس "كورونا"، التي تم اكتشافها في بريطانيا مؤخرًا في ثلاث دول أخرى، وهي الدنمارك وهولندا وأستراليا؛ حيث سجلت حالة إصابة واحدة بالسلالة الجديدة».

وأوضحت المنظمة أنها تجري اتصالات مع مسؤولين في بريطانيا حول ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر بسرعة أكبر من سابقتها، لكن لا يُعتقد أنها أشد فتكًا منها.

وتخضع أجزاء كبيرة من جنوب شرقي بريطانيا، بما فيها لندن، لإجراءات أكثر تشددًا من القيود، في محاولة للسيطرة على سرعة انتشار الفيروس.

ماذا نعرف عن السلالة الجديدة؟

ويرى خبراء أن الانتشار السريع لعدوى كوفيد-19 في جنوب شرق إنجلترا، يرجع إلى سلالة جديدة أشد خطورة لفيروس كورونا المستجد، فما هي المعلومات المتوفرة عنها حتى الآن؟.

أولًا لا تعد هذه المرة الأولى التي يتحوّر فيها فيروس كورونا الذي بدل حال العالم منذ ظهوره أواخر ديسمبر الماضي في الصين، كما أنها قد لا تكون المرة الأولى التي تتغير فيها المادة الوراثية للفيروس.

ورغم عدم وضوح الوضع إلا أن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، قال إن السلالة الجديدة للفيروس قد تكون أسرع انتشارًا بنسبة 70 في المئة، وقال المسؤولون إنه لا دليل على أن السلالة الجديدة أشد فتكًا وتسبب حالات وفاة أكثر أو أن تأثير اللقاح عليها مختلف.

ووفق ما نقلت شبكة «سكاي نيوز» البريطانية عن كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا، البروفيسور كريس ويتي، فإن هناك 23 تغيرًا مختلفًا مع هذه السلالة الجديدة، مضيفًا أنه نبّه منظمة الصحة العالمية لوجود السلالة الجديدة، كما أشار إلى أنه سيركز على تحليل البيانات المتصلة بانتشار الطفرة.

دول أوروبية تحظر الرحلات البريطانية

على هذه الخلفية وفي السياق، أعلنت السلطات الهولندية أنها ستتوقف عن قبول الرحلات الجوية من المملكة المتحدة حتى الأول من يناير؛ حيث تم تحديد حالة إصابة بنوع جديد من فيروس كورونا، مشابه للنوع الذي ينتشر الآن في بريطانيا، في هولندا.

وأشارت صحيفة «بيلد» الألمانية، إلى أن الحكومة الألمانية الفيدرالية تدرس إمكانية إيقاف الرحلات الجوية والبرية من المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا؛ حيث تم اكتشاف طفرة جديدة في فيروس كورونا، مما يشير إلى أن القرار النهائي سيتخذ من قبل مجلس الوزراء.

وفي هذا الإطار، طالبت إسبانيا ردًا «منسقًا» للاتحاد الأوروبي بشأن الرحلات مع المملكة المتحدة.

وأعلنت إيطاليا، تطبيق حظر للرحلات من وإلى بريطانيا بسبب السلالة الجديدة لكورونا، لتصبح بذلك ثالث دولة أوروبية تغلق أجواءها مع لندن.

سلالات كورونا المختلفة

قالت منظمة الصحة العالمية، في تعليقها على تقارير عن سلالة جديدة من فيروس كورونا في بريطانيا، إنها على اتصال وثيق بسلطات هذه الدولة.

وذكرت المنظمة، أن السلطات البريطانية، تواصل تقديم كل المعطيات المتوفرة لديها، حول النوع الجديد من كوفيد-19، بما في ذلك نتائج التحليل والبحث المستمر.

وأضافت المنظمة، في تغريدة على تويتر: "سنواصل إطلاع وإبلاغ، الدول الأعضاء والجمهور بالمعلومات الجديدة، عند حصولنا على المزيد عن خصائص هذا النوع من الفيروسات وعن أي عواقب قد تسفر عن ظهوره".

وأوضحت منظمة الصحة العالمية، أنه هناك ما لا يقل عن سبع مجموعات أو سلالات رئيسية من كوفيد-19، والأصلية هي التي اكتشفت في ووهان الصينية بديسمبر الماضي، وأطلق عليها العلماء السلالة «إل»، ثم تحورت للسلالة «إس» بداية 2020، قبل أن تتغير لسلالتي «في» و«جي«.

وعثر على السلالتين "في" و"جي" في أوروبا وأميركا الشمالية، ومنها تحورت إلى سلالات "جي آر" و"جي إتش" و"جي في"، بينما استمرت السلالة "إل" لفترة أطول في آسيا نظرًا إلى إسراع الكثير من البلدان في تلك القارة إلى إغلاق حدودها ووقف الحركة.

اقرأ أيضًا:

الصحة العالمية تحذر من رصد سلالة كورونا الجديدة في 3 دول

جونسون: سلالة جديدة من كورونا في بريطانيا.. أسرع انتشارًا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك