Menu
الرئيس التنفيذي لـ «ملكية الجبيل»: المتطوعون رؤيتهم واضحة لتحقيق أهدافهم

قال الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي، أن متطوعي ومتطوعات الجبيل يعملون برؤية واضحة وتركيز كبير وانضباط مميز بتوظيف طاقاتهم ومهاراتهم الحياتية وخبراتهم المهنية في تحقيق أهداف العمل التطوعي المتوافقة مع التوجه التنموي بالمملكة.

وقال المهدي، خلال احتفال الهيئة الملكية بالجبيل، باليوم العالمي للتطوع، إن متطوعي العالم يحتفون كل عام بيومهم العالمي؛ لتعزيز روح التطوع وتكريم المتطوعين، وتجدد الالتزام بأهمية العمل التطوعي كقيمة إنسانية نبيلة وسامية، وتأصيل دور ومساهمة المتطوعين والمتطوعات في تحقيق التنمية الشاملة في بناء المجتمع.

واعتبر المهدي، مدينة الجبيل الصناعية منصة تطوعية رائدة على مستوى المملكة واليوم يتطلع الكثيرون إلى دورها في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في مجالات عدة ومنها العمل التطوعي.

وأكد المهدي، أن الهيئة الملكية بالجبيل تولي العمل التطوعي والمسؤولية المجتمعية اهتمامًا بالغًا، وحرصت على تأسيس مركز الهيئة الملكية للمسؤولية الاجتماعية لتنظيم العمل الاجتماعي في جميع مرافق الهيئة ، واهتمت بتوثيق تلك الجهود عبر بنك التطوع بمنصة إلكترونية تفاعلية، مع وضع معايير كاملة للمسؤولية الاجتماعية وفق منظومة معينة ولجان متخصصة.

عقب ذلك، شاهد الحضور فيلمًا بعنوان «بتطوعي تفتخر», ثم دشن الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل، نادي الهيئة الملكية التطوعي الذي سيحتضن موظفي ومتقاعدي الهيئة الملكية بالجبيل بهدف ترسيخ قيم الدين الإسلامي القائم على التكاتف والتعاون والتكافل الاجتماعي.

وتناولت الجلسة الحوارية، أثر العمل التطوعي في تعزيز التنمية المستدامة في ضوء رؤية المملكة 2030م، ودوره في بناء الشخصية، وأثره الخيري في المجتمع، كما تطرقت إلى التميز في العمل الاجتماعي بالمجتمع , والتطوع التخصصي أثره ومجالاته.

وفي ختام الحفل كرّم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المتحدثين بالجلسة الحوارية، بالإضافة لرموز التطوع في المدينة، والفرق التطوعية، والجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية الفاعلة في المدينة وشركاء النجاح.

2020-09-11T09:38:55+03:00 قال الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي، أن متطوعي ومتطوعات الجبيل يعملون برؤية واضحة وتركيز كبير وانضباط مميز بتوظيف طاقاتهم وم
الرئيس التنفيذي لـ «ملكية الجبيل»: المتطوعون رؤيتهم واضحة لتحقيق أهدافهم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالصور.. الرئيس التنفيذي لـ «ملكية الجبيل»: المتطوعون رؤيتهم واضحة لتحقيق أهدافهم

أكد تميُّزهم بالانضباط

بالصور.. الرئيس التنفيذي لـ «ملكية الجبيل»: المتطوعون رؤيتهم واضحة لتحقيق أهدافهم
  • 168
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
9 ربيع الآخر 1441 /  06  ديسمبر  2019   08:39 م

قال الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى بن محمد المهدي، أن متطوعي ومتطوعات الجبيل يعملون برؤية واضحة وتركيز كبير وانضباط مميز بتوظيف طاقاتهم ومهاراتهم الحياتية وخبراتهم المهنية في تحقيق أهداف العمل التطوعي المتوافقة مع التوجه التنموي بالمملكة.

وقال المهدي، خلال احتفال الهيئة الملكية بالجبيل، باليوم العالمي للتطوع، إن متطوعي العالم يحتفون كل عام بيومهم العالمي؛ لتعزيز روح التطوع وتكريم المتطوعين، وتجدد الالتزام بأهمية العمل التطوعي كقيمة إنسانية نبيلة وسامية، وتأصيل دور ومساهمة المتطوعين والمتطوعات في تحقيق التنمية الشاملة في بناء المجتمع.

واعتبر المهدي، مدينة الجبيل الصناعية منصة تطوعية رائدة على مستوى المملكة واليوم يتطلع الكثيرون إلى دورها في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في مجالات عدة ومنها العمل التطوعي.

وأكد المهدي، أن الهيئة الملكية بالجبيل تولي العمل التطوعي والمسؤولية المجتمعية اهتمامًا بالغًا، وحرصت على تأسيس مركز الهيئة الملكية للمسؤولية الاجتماعية لتنظيم العمل الاجتماعي في جميع مرافق الهيئة ، واهتمت بتوثيق تلك الجهود عبر بنك التطوع بمنصة إلكترونية تفاعلية، مع وضع معايير كاملة للمسؤولية الاجتماعية وفق منظومة معينة ولجان متخصصة.

عقب ذلك، شاهد الحضور فيلمًا بعنوان «بتطوعي تفتخر», ثم دشن الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل، نادي الهيئة الملكية التطوعي الذي سيحتضن موظفي ومتقاعدي الهيئة الملكية بالجبيل بهدف ترسيخ قيم الدين الإسلامي القائم على التكاتف والتعاون والتكافل الاجتماعي.

وتناولت الجلسة الحوارية، أثر العمل التطوعي في تعزيز التنمية المستدامة في ضوء رؤية المملكة 2030م، ودوره في بناء الشخصية، وأثره الخيري في المجتمع، كما تطرقت إلى التميز في العمل الاجتماعي بالمجتمع , والتطوع التخصصي أثره ومجالاته.

وفي ختام الحفل كرّم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المتحدثين بالجلسة الحوارية، بالإضافة لرموز التطوع في المدينة، والفرق التطوعية، والجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية الفاعلة في المدينة وشركاء النجاح.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك