Menu
السد يتجاوز الكبوة القارية بثلاثية في شباك الوحدات

نجح فريق السد القطري في تحقيق فوز ثمين على حساب الوحدات الأردني، بثلاثية مقابل هدف وحيد، في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا.

لم يحتج الفريق القطري لأكثر من دقيقتين من أجل افتتاح التسجيل عن طريق الجزائري المتألق بغداد بونجاح، قبل أن يضاعف بوعلام خوخي النتيجة في التاسعة، ووسع حسن الهيدوس الفارق إلى ثلاثية في الدقيقة 26، بينما حفظ أحمد سمير ماء وجه الوحدات بهدف شرفي في الدقيقة 63، من علامة الجزاء.

وقفز السد إلى صدارة ترتيب المجموعة الرابعة مؤقتًا برصيد 4 نقاط، بالتساوي مع النصر وفولاد جوزستان الإيراني، في انتظار نتيجة ثنائي القمة الجارية الآن في الرياض، فيما تجمد رصيد الوحدات عن نقطة وحيدة في القاع.

وبدأ السد المباراة بقوة ليسجل هدف التقدم في الدقيقة الثانية، إثر ركلة ركنية نفذها سانتي كازورلا وتابعها بوعلام خوخي برأسه على القائم القريب، لتصل على باب المرمى إلى بغداد بونجاح ليحولها في الشباك.

وواصل الفريق القطري تشكيل الخطورة من على المرمى الأردني، ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة التاسعة إثر ركلة ركنية نفذها كازورلا بالتخصص، ووصلت إلى بوعلام خوخي الذي حولها برأسه مباشرة على يمين الحارس أحمد عبدالستار.

وكاد رجال المدرب الإسباني تشابي هيرنانديز، يضيف الهدف الثالث عندما هيأ حسن الهيدوس الكرة أمام كازورلا داخل المنطقة، ليسدد محاولة ارتدت من القائم الأيسر للمرمى في الدقيقة 11، لينقذ شباك الوحدات من ضربة جديدة.

وبعد صدمة البداية، بدأ أداء الوحدات يتحسن، وحاول شن المحاولات الهجومية على مرمى الحارس مشعل برشم، وكانت أبرز محاولات الفريق عبر تسديدة أحمد سمير، من داخل المنطقة والتي مرت فوق المرمى في الدقيقة 21.

ولكن السد عاد وسجل الهدف الثالث بواسطة حسين الهيدوس، في الدقيقة 26، الذي تابع تمريرة الكرة المرتدة من أجساد مدافعي الوحدات إثر تسديدة محمد وعد، وسدد من زاوية ضيقة في شباك الحارس عبد الستار.

ولم يتغير مسار المباراة في بداية الشوط الثاني، وسنحت فرصة جديدة رجال تشابي عندما هيأ الهيدوس الكرة داخل المنطقة أمام المتألق كازورلا ليسدد محاولة أبعدها حارس الوحدات في الدقيقة 49.

وعاد الوحدات في أجواء المباراة بعدما سجل هدفه الأول في تاريخ دوري أبطال آسيا، عبر ضربة جزاء سددها أحمد سمير بنجاح، في الدقيقة 63، واحتسبت بعد تعرض عبدالعزيز نداي للمخالفة داخل المنطقة من قبل طارق سلمان.

ثم سنحت فرصتين للوحدات، جاءت الأولى عبر تسديدة أحمد سمير، التي أبعدها الحارس مشعل برشم إلى ركلة ركنية، ثم تمريرة البديل صالح راتب على باب المرمى، في الدقيقة 75 والتي لم يتمكن خالد عصام من الوصول إليها ليبعدها الدفاع.

ورد السد عبر تمريرة نام تاي-هي العرضية من الجهة اليسرى والتي تابعها بونجاح برأسه في اتجاه المرمى، ولكن الحارس عبدالستار أبعدها بصعوبة إلى ركلة ركنية، قبل النهاية بأربع دقائق، لتبقى النتيجة على حالها دون تغيير.

2021-11-17T23:51:32+03:00 نجح فريق السد القطري في تحقيق فوز ثمين على حساب الوحدات الأردني، بثلاثية مقابل هدف وحيد، في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب الملك فهد الد
السد يتجاوز الكبوة القارية بثلاثية في شباك الوحدات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

السد يتجاوز الكبوة القارية بثلاثية في شباك الوحدات

الفريق الأردني يسجل لأول مرة في أبطال آسيا

السد يتجاوز الكبوة القارية بثلاثية في شباك الوحدات
  • 237
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رمضان 1442 /  20  أبريل  2021   11:26 م

نجح فريق السد القطري في تحقيق فوز ثمين على حساب الوحدات الأردني، بثلاثية مقابل هدف وحيد، في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا.

لم يحتج الفريق القطري لأكثر من دقيقتين من أجل افتتاح التسجيل عن طريق الجزائري المتألق بغداد بونجاح، قبل أن يضاعف بوعلام خوخي النتيجة في التاسعة، ووسع حسن الهيدوس الفارق إلى ثلاثية في الدقيقة 26، بينما حفظ أحمد سمير ماء وجه الوحدات بهدف شرفي في الدقيقة 63، من علامة الجزاء.

وقفز السد إلى صدارة ترتيب المجموعة الرابعة مؤقتًا برصيد 4 نقاط، بالتساوي مع النصر وفولاد جوزستان الإيراني، في انتظار نتيجة ثنائي القمة الجارية الآن في الرياض، فيما تجمد رصيد الوحدات عن نقطة وحيدة في القاع.

وبدأ السد المباراة بقوة ليسجل هدف التقدم في الدقيقة الثانية، إثر ركلة ركنية نفذها سانتي كازورلا وتابعها بوعلام خوخي برأسه على القائم القريب، لتصل على باب المرمى إلى بغداد بونجاح ليحولها في الشباك.

وواصل الفريق القطري تشكيل الخطورة من على المرمى الأردني، ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة التاسعة إثر ركلة ركنية نفذها كازورلا بالتخصص، ووصلت إلى بوعلام خوخي الذي حولها برأسه مباشرة على يمين الحارس أحمد عبدالستار.

وكاد رجال المدرب الإسباني تشابي هيرنانديز، يضيف الهدف الثالث عندما هيأ حسن الهيدوس الكرة أمام كازورلا داخل المنطقة، ليسدد محاولة ارتدت من القائم الأيسر للمرمى في الدقيقة 11، لينقذ شباك الوحدات من ضربة جديدة.

وبعد صدمة البداية، بدأ أداء الوحدات يتحسن، وحاول شن المحاولات الهجومية على مرمى الحارس مشعل برشم، وكانت أبرز محاولات الفريق عبر تسديدة أحمد سمير، من داخل المنطقة والتي مرت فوق المرمى في الدقيقة 21.

ولكن السد عاد وسجل الهدف الثالث بواسطة حسين الهيدوس، في الدقيقة 26، الذي تابع تمريرة الكرة المرتدة من أجساد مدافعي الوحدات إثر تسديدة محمد وعد، وسدد من زاوية ضيقة في شباك الحارس عبد الستار.

ولم يتغير مسار المباراة في بداية الشوط الثاني، وسنحت فرصة جديدة رجال تشابي عندما هيأ الهيدوس الكرة داخل المنطقة أمام المتألق كازورلا ليسدد محاولة أبعدها حارس الوحدات في الدقيقة 49.

وعاد الوحدات في أجواء المباراة بعدما سجل هدفه الأول في تاريخ دوري أبطال آسيا، عبر ضربة جزاء سددها أحمد سمير بنجاح، في الدقيقة 63، واحتسبت بعد تعرض عبدالعزيز نداي للمخالفة داخل المنطقة من قبل طارق سلمان.

ثم سنحت فرصتين للوحدات، جاءت الأولى عبر تسديدة أحمد سمير، التي أبعدها الحارس مشعل برشم إلى ركلة ركنية، ثم تمريرة البديل صالح راتب على باب المرمى، في الدقيقة 75 والتي لم يتمكن خالد عصام من الوصول إليها ليبعدها الدفاع.

ورد السد عبر تمريرة نام تاي-هي العرضية من الجهة اليسرى والتي تابعها بونجاح برأسه في اتجاه المرمى، ولكن الحارس عبدالستار أبعدها بصعوبة إلى ركلة ركنية، قبل النهاية بأربع دقائق، لتبقى النتيجة على حالها دون تغيير.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك