Menu
مورينيو يغازل طريد الريال من أجل العودة إلى لندن

فتح نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، قنوات اتصال مع إدارة ريال مدريد الإسباني؛ من أجل الحصول على خدمات الجناح الويلزي جاريث بيل، الذي لا يحظى بترحيب كبير داخل أروقة سنتياجو برنابيو، وهو ما يعزز إمكانية عودة «طريد الميرينجي» إلى الشمال اللندني.

ويبدو إصرار السبيرز على استعادة الويلزي، في ظل تمسك الأندية بالأسماء القادرة على صناعة الفارق، ما يرسخ صعوبة التحرك بأريحية في ميركاتو يناير، إلى جانب أزمة الحلول الهجومية في الفريق اللندني، في ظل انتهاء موسم المهاجم هاري كين نظريًّا، والتي تحتاج علاجًا فعَّالًا يعيد الاتزان إلى توتنهام.

وكشف برنامج «التشيرينجيتو» الإسباني، أن رئيس السبيرز دانييل ليفي اجتمع مع نظيره في النادي الملكي فلورنتينو بيريز؛ من أجل الوقوف على مدى إمكانية استعادة خدمات الجناح الويلزي، لتدعيم صفوف الفريق المترنح في الدوري الإنجليزي.

ولم يحدد التقرير كواليس المفاوضات الدائرة حول عودة صاحب الـ30 عامًا، إلى لندن من جديد، أو التطرق إلى إمكانية دفاع الويلزي عن ألوان أبيض العاصمة، في سوق انتقالات الشتاء الجاري، أو الانتظار إلى الصيف المقبل.

وأشار البرنامج الإسباني الشهير، إلى أن الاجتماع عُقد في إطار العلاقات القوية التي تربط بيريز مع رئيس السبيرز، في حضور مسؤولي ريال مدريد؛ من أجل تلبية رغبة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، في الظفر بتوقيع بيل.

وفي الوقت الذي يمثّل جاريث صداعًا في رأس الميرينجي، في ظل تراجع مردود اللاعب، وابتعاده عن دائرة اهتمامات المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، فضلًا عن إرهاق خزانة النادي المدريدي براتب كبير، إلا أنه على العكس تمامًا يبدو أحد القطع المهمة التي طالما تمناها مورينيو كلما حل وارتحل.

وبحث «سبيشيال وان» إمكانية التعاقد مع الويلزي أثناء توليه مهمة تدريب مانشستر يونايتد، قبل أن تتوقف مساعي الشياطين مع رحيل مورينيو في ديسمبر 2018، ليفتح الباب من جديد أمام جناح الريال ولكن عبر بوابة توتنهام.

ومن المرجح أن يعزز وجود مورينيو على رأس الإدارة الفنية لـ«اللي وايتس»، من دوافع بيل بالعودة إلى توتنهام من جديد، خاصة بعدما أبدى في وقت سابق رغبته في البقاء داخل النادي الملكي حتى نهاية عقده في صيف 2022.

وشدد التقرير الإسباني، على أنها ليست المرة الأولى، التي يُظْهِرُ فيها توتنهام اهتمامًا كبيرًا لإعادة بيل إلى الجزء الأبيض من الشمال اللندني، على اعتبار أن النادي حاول كثيرًا إقناع الريال بالتخلي عن الجناح المميز، لكن دون جدوى.

ولعب بيل 14 مباراة فقط مع الميرينجي منذ انطلاق الموسم الجاري، لحساب جميع المسابقات، وسجل خلالهم هدفين، وقدَّم تمريرتين حاسمتين لزملائه، قبل أن تجبره الإصابة على الابتعاد عن البساط الأخضر، إلى جانب توتر العلاقات مع مكونات النادي وخاصة الجمهور الأبيض.

وتألق جاريث بيل على نحو لافت رفقة توتنهام، قبل أن يشد الرحال في صيف 2014 إلى ريال مدريد مقابل 95 مليون جنية إسترليني، ليسجل أغلى صفقة في العالم في ذلك التوقيت، إلا أن الأمور لم تَسِرْ على النحو الذي يتمنى في العاصمة الإسبانية.

اقرأ أيضًا:

سان جيرمان يدخل سباق التعاقد مع نجم توتنهام

توتنهام يواصل إهدار النقاط في الدوري الإنجليزي بتعادل سلبي مع واتفورد

2020-01-21T18:09:12+03:00 فتح نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، قنوات اتصال مع إدارة ريال مدريد الإسباني؛ من أجل الحصول على خدمات الجناح الويلزي جاريث بيل، الذي لا يحظى بترحيب كبير داخل أر
مورينيو يغازل طريد الريال من أجل العودة إلى لندن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


مورينيو يغازل طريد الريال من أجل العودة إلى لندن

رغم تمسك الويلزي بالبقاء في سنتياجو برنابيو

مورينيو يغازل طريد الريال من أجل العودة إلى لندن
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 جمادى الأول 1441 /  21  يناير  2020   06:09 م

فتح نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، قنوات اتصال مع إدارة ريال مدريد الإسباني؛ من أجل الحصول على خدمات الجناح الويلزي جاريث بيل، الذي لا يحظى بترحيب كبير داخل أروقة سنتياجو برنابيو، وهو ما يعزز إمكانية عودة «طريد الميرينجي» إلى الشمال اللندني.

ويبدو إصرار السبيرز على استعادة الويلزي، في ظل تمسك الأندية بالأسماء القادرة على صناعة الفارق، ما يرسخ صعوبة التحرك بأريحية في ميركاتو يناير، إلى جانب أزمة الحلول الهجومية في الفريق اللندني، في ظل انتهاء موسم المهاجم هاري كين نظريًّا، والتي تحتاج علاجًا فعَّالًا يعيد الاتزان إلى توتنهام.

وكشف برنامج «التشيرينجيتو» الإسباني، أن رئيس السبيرز دانييل ليفي اجتمع مع نظيره في النادي الملكي فلورنتينو بيريز؛ من أجل الوقوف على مدى إمكانية استعادة خدمات الجناح الويلزي، لتدعيم صفوف الفريق المترنح في الدوري الإنجليزي.

ولم يحدد التقرير كواليس المفاوضات الدائرة حول عودة صاحب الـ30 عامًا، إلى لندن من جديد، أو التطرق إلى إمكانية دفاع الويلزي عن ألوان أبيض العاصمة، في سوق انتقالات الشتاء الجاري، أو الانتظار إلى الصيف المقبل.

وأشار البرنامج الإسباني الشهير، إلى أن الاجتماع عُقد في إطار العلاقات القوية التي تربط بيريز مع رئيس السبيرز، في حضور مسؤولي ريال مدريد؛ من أجل تلبية رغبة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، في الظفر بتوقيع بيل.

وفي الوقت الذي يمثّل جاريث صداعًا في رأس الميرينجي، في ظل تراجع مردود اللاعب، وابتعاده عن دائرة اهتمامات المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، فضلًا عن إرهاق خزانة النادي المدريدي براتب كبير، إلا أنه على العكس تمامًا يبدو أحد القطع المهمة التي طالما تمناها مورينيو كلما حل وارتحل.

وبحث «سبيشيال وان» إمكانية التعاقد مع الويلزي أثناء توليه مهمة تدريب مانشستر يونايتد، قبل أن تتوقف مساعي الشياطين مع رحيل مورينيو في ديسمبر 2018، ليفتح الباب من جديد أمام جناح الريال ولكن عبر بوابة توتنهام.

ومن المرجح أن يعزز وجود مورينيو على رأس الإدارة الفنية لـ«اللي وايتس»، من دوافع بيل بالعودة إلى توتنهام من جديد، خاصة بعدما أبدى في وقت سابق رغبته في البقاء داخل النادي الملكي حتى نهاية عقده في صيف 2022.

وشدد التقرير الإسباني، على أنها ليست المرة الأولى، التي يُظْهِرُ فيها توتنهام اهتمامًا كبيرًا لإعادة بيل إلى الجزء الأبيض من الشمال اللندني، على اعتبار أن النادي حاول كثيرًا إقناع الريال بالتخلي عن الجناح المميز، لكن دون جدوى.

ولعب بيل 14 مباراة فقط مع الميرينجي منذ انطلاق الموسم الجاري، لحساب جميع المسابقات، وسجل خلالهم هدفين، وقدَّم تمريرتين حاسمتين لزملائه، قبل أن تجبره الإصابة على الابتعاد عن البساط الأخضر، إلى جانب توتر العلاقات مع مكونات النادي وخاصة الجمهور الأبيض.

وتألق جاريث بيل على نحو لافت رفقة توتنهام، قبل أن يشد الرحال في صيف 2014 إلى ريال مدريد مقابل 95 مليون جنية إسترليني، ليسجل أغلى صفقة في العالم في ذلك التوقيت، إلا أن الأمور لم تَسِرْ على النحو الذي يتمنى في العاصمة الإسبانية.

اقرأ أيضًا:

سان جيرمان يدخل سباق التعاقد مع نجم توتنهام

توتنهام يواصل إهدار النقاط في الدوري الإنجليزي بتعادل سلبي مع واتفورد

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك