Menu
اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية بسبب سلالة كورونا المتحورة

تدرس لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، الخميس، النسخ المتحورة من فيروس كورونا المستجد التي تقلق سلطات دول العالم التي تعزز مكافحة وباء كوفيد–19 من خلال تدابير إغلاق وحظر تجول وحملات تلقيح.

والنسخ المتحورة من فيروس كورونا المستجد شديدة العدوى، لا سيما البريطانية والجنوب إفريقية منها، وتنتشر بسرعة في العالم.

وبلغ عدد الدول التي تنتشر فيها النسخة البريطانية المتحورة 50 بلدًا. أما النسخة الجنوب إفريقية فموجودة في 20 بلدًا، حسب منظمة الصحة العالمية التي أشارت إلى أن العدد قد يكون أعلى.

ويجري راهنًا تحليل نسخة ثالثة منشأها منطقة الأمازون البرازيلية أعلنت اليابان عن رصدها، الأحد. وقد تؤثر هذه النسخة على الرد المناعي، كما أوضحت المنظمة التي تحدثت عن «نسخة مقلقة».

واستُدعيت لجنة خبراء المنظمة التي تجتمع عادةً كل ثلاثة أشهر قبل أسبوعين من موعد اجتماعها المقرر؛ للبحث خصوصًا في هذه النسخ المتحورة التي تتطلب «نقاشًا سريعًا». وستصدر توصيات لمنظمة الصحة العالمية للدول الأعضاء في ختام اجتماع الخميس، على ما جاء في بيان للمنظمة نشر في جنيف.

يأتي هذا بينما يشهد العالم موجة جديدة من الإصابات، أدت إلى فرض تدابير إغلاق في العديد من الدول، بالتوازي مع استمرار حملات التطعيم.

اقرأ أيضًا:

ووهان.. فريق دولي يصل الصين لتعقب منشأ كورونا.. وقرار حازم من بكين

2021-01-17T10:32:31+03:00 تدرس لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، الخميس، النسخ المتحورة من فيروس كورونا المستجد التي تقلق سلطات دول العالم التي تعزز مكافحة وباء كوفيد–19 من خلال تداب
اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية بسبب سلالة كورونا المتحورة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية بسبب سلالة كورونا المتحورة

تنتشر في 50 دولة حول العالم

اجتماع طارئ لمنظمة الصحة العالمية بسبب سلالة كورونا المتحورة
  • 1128
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 جمادى الآخر 1442 /  14  يناير  2021   12:28 م

تدرس لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، الخميس، النسخ المتحورة من فيروس كورونا المستجد التي تقلق سلطات دول العالم التي تعزز مكافحة وباء كوفيد–19 من خلال تدابير إغلاق وحظر تجول وحملات تلقيح.

والنسخ المتحورة من فيروس كورونا المستجد شديدة العدوى، لا سيما البريطانية والجنوب إفريقية منها، وتنتشر بسرعة في العالم.

وبلغ عدد الدول التي تنتشر فيها النسخة البريطانية المتحورة 50 بلدًا. أما النسخة الجنوب إفريقية فموجودة في 20 بلدًا، حسب منظمة الصحة العالمية التي أشارت إلى أن العدد قد يكون أعلى.

ويجري راهنًا تحليل نسخة ثالثة منشأها منطقة الأمازون البرازيلية أعلنت اليابان عن رصدها، الأحد. وقد تؤثر هذه النسخة على الرد المناعي، كما أوضحت المنظمة التي تحدثت عن «نسخة مقلقة».

واستُدعيت لجنة خبراء المنظمة التي تجتمع عادةً كل ثلاثة أشهر قبل أسبوعين من موعد اجتماعها المقرر؛ للبحث خصوصًا في هذه النسخ المتحورة التي تتطلب «نقاشًا سريعًا». وستصدر توصيات لمنظمة الصحة العالمية للدول الأعضاء في ختام اجتماع الخميس، على ما جاء في بيان للمنظمة نشر في جنيف.

يأتي هذا بينما يشهد العالم موجة جديدة من الإصابات، أدت إلى فرض تدابير إغلاق في العديد من الدول، بالتوازي مع استمرار حملات التطعيم.

اقرأ أيضًا:

ووهان.. فريق دولي يصل الصين لتعقب منشأ كورونا.. وقرار حازم من بكين

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك