Menu

أمير عسير يتابع يوميًا مستجدات مشروع إنشاء مدرسة قيادة السيارات للسيدات

ستكون واحدة من كبريات المدارس في المملكة..

يتابع الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير يوميًا مستجدات مشروع إنشاء مدرسة قيادة السيارات للسيدات بمنطقة عسير، والتي سبق أن أعلن الأمير عن إنشائها في وقتٍ سابق.
أمير عسير يتابع يوميًا مستجدات مشروع إنشاء مدرسة قيادة السيارات للسيدات
  • 282
  • 0
  • 0
مجاهد الحكمي
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يتابع الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير يوميًا مستجدات مشروع إنشاء مدرسة قيادة السيارات للسيدات بمنطقة عسير، والتي سبق أن أعلن الأمير عن إنشائها في وقتٍ سابق.

وأوضح الدكتور أسامة الحيزان، الرئيس التنفيذي لشركة «تطوير» القابضة، أنَّه تمَّ البدء في أعمال التسوية والتفجير في الأرض التي سيقام عليها مبنى المدرسة على طريق الملك فهد بأبها؛ فيما سيبدأ مقاول المشروع في أعمال البناء خلال العشرة أيام القادمة؛ وسيكون العمل على فترتين يوميًا لضمان سرعة إنجاز المشروع.

مدرسة قيادة على مساحة 70 ألف متر

وأشار الدكتور الحيزان إلى أنّ مدرسة «تطوير» لتعليم قيادة السيارات التي يجري تنفيذها في عسير على مساحة 70,000 متر مربع ستكون واحدة من كبريات مدارس تعليم قيادة المركبات في المملكة.

وتحتوي على تصميم ميدان تدريبي يشمل جميع المهارات والتمارين المعتمدة من إدارة المرور والمطبقة في جميع مدارس «تطوير»، وتمَّ تصميم ميدان التدريب بالتعاون مع شركة نمساوية تُعدّ إحدى أكبر الشركات الهندسية المتخصصة في العالم لتصميم وهندسة ميادين التدريب للمركبات؛ كما تمَّ تصميم مبنى المدرسة بواجهات عصرية متماشية مع بيئة منطقة عسير.

وقدَّم الدكتور الحيزان شكره لأمير منطقة عسير الذي كان يتواصل معهم ومدير عام الإدارة العامة للمرور اللواء محمد البسامي بشكل يومي؛ وسهّل العديد من العوائق وذلّل الكثير من الصعاب التي واجهتهم؛ وذلك سيكون دافعًا لإنجاز المشروع حسب الجدول الزمني المحدد بإذن الله.

إنشاء 5 مدارس لتعليم القيادة للنساء

وكانت الإدارة العامة للمرور والشركة قد وقّعتا اتفاقية لإنشاء خمس مدارس لتعليم القيادة للنساء في خمس مناطق مختلفة، وتنصّ على قيام شركة تطوير التعليم القابضة، بإنشاء وتشغيل مدارس لتعليم قيادة المركبات بمواصفات عالمية، وتقديم خدمات التعليم النظري والمحاكاة والتدريب العملي لقيادة المركبات، وفق منهج تدريبي متقن؛ حيث تتوافر فيها جميع المرافق التعليمية والتدريبية بحسب المعايير المهنية.

وتحتوي هذه المدارس على قاعات دراسية، معامل أجهزة المحاكاة، وقاعة السلامة، مضمار التدريب الميداني، كما يتمّ توفير خدمات الدعم والمساندة لاستكمال التدريب وتسهيل الإجراءات، مثل «مكتب المرور، العيادة الصحية، كافيتريا، خدمات التصوير، وغيره»، بينما تتولى شركة تطوير التعليم، خدمات الربط الإلكتروني مع إدارة المرور.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك