Menu
تفجير عدن.. ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 16 قتيلًا وجريحًا

ارتفعت حصيلة ضحايا الانفجار الذي استهدف موكب مسؤولين حكوميين يمنيين، بسيارة مفخخة، أمس الأحد، في مدينة عدن، جنوبي البلاد، إلى 16 قتيلًا وجريحًا.

وقال مصدر أمني، طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن الحصيلة ارتفعت إلى ستة قتلى وعشرة مصابين بعضهم جراحهم خطيرة، معظمهم من مرافقي محافظ عدن، أحمد لملمس الذي نجا من محاولة الاغتيال هذه.

ووجه الرئيس عبدربه منصور هادي، وفقًا لوكالة الأنباء الرسمية «سبأ»، بإجراء تحقيقات ميدانية شاملة للوقوف على ملابسات العملية الارهابية الغادرة ومتابعة عناصرها ومرتكبيها وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع بما اقترفوه بحق الشعب والوطن واستباحة الدماء وقتل الأبرياء، وزعزعة أمن واستقرار عدن والمناطق الأمنه.

وقال هادي: إن معركتنا مع قوى الشر والإرهاب وأدواتها وأذرعها المختلفة من ميليشيات الحوثي وإيران معركة وجودية ولا سبيل أمام شعبنا إلا التخلص من أدرانها والانتصار لإرادة شعبنا في الأمن والاستقرار والعيش الكريم وتعزيز وحدة نسيجه المجتمعي.

في السياق ذاته، استنكرت السفارة الأمريكية في اليمن، محاولة اغتيال لملمس، وسالم السقطري، وزير الزراعة والثروة السمكية.

وقالت كاثي ويستلي، القائمة بأعمال السفير في رسالة نشرتها السفارة على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «أستنكر وبشدة محاولة الاغتيال هذه، وأتقدم بأحر التعازي لأسر القتلى وأتمنى الشفاء العاجل للمصابين».

وأشارت إلى أن مثل هذه الأعمال الإرهابية لن تنجح في تقويض الجهود اليمنية والدولية لإنهاء الحرب، مؤكدة دعم الولايات المتحدة لجهود الحكومة لاستعادة استقرار وتحسين الحياة وسبل العيش لجميع اليمنيين.

من جانبها، دعت السعودية، طرفي اتفاق الرياض، إلى استكمال تنفيذ بنوده، لتوحيد الصف ومواجهة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار واستعادة دولتهم.

وأدانت السعودية بأشد العبارات عبر بيان لوزارة خارجيتها العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف الموكب، وأوقع عددًا من القتلى والمصابين.

وعبر البيان عن تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب اليمن واليمنيين، مؤكدًا أن هذا العمل الإرهابي الذي تقف خلفه قوى الشر ليس موجهًا ضد الحكومة اليمنية الشرعية فحسب، بل للشعب اليمني الشقيق بكامل أطيافه ومكوناته السياسية الذي ينشد الأمن والسلام والاستقرار في الوقت الذي تقف قوى الظلام في طريق تحقيقه لتطلعاته.

اقرأ أيضًا:

القصة الكاملة لانفجار عدن.. ونجاة المحافظ ووزير الثروة السمكية من الحادث

2021-11-19T17:57:22+03:00 ارتفعت حصيلة ضحايا الانفجار الذي استهدف موكب مسؤولين حكوميين يمنيين، بسيارة مفخخة، أمس الأحد، في مدينة عدن، جنوبي البلاد، إلى 16 قتيلًا وجريحًا. وقال مصدر أم
تفجير عدن.. ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 16 قتيلًا وجريحًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تفجير عدن.. ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 16 قتيلًا وجريحًا

تفجير عدن.. ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 16 قتيلًا وجريحًا
  • 530
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
5 ربيع الأول 1443 /  11  أكتوبر  2021   08:31 ص

ارتفعت حصيلة ضحايا الانفجار الذي استهدف موكب مسؤولين حكوميين يمنيين، بسيارة مفخخة، أمس الأحد، في مدينة عدن، جنوبي البلاد، إلى 16 قتيلًا وجريحًا.

وقال مصدر أمني، طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن الحصيلة ارتفعت إلى ستة قتلى وعشرة مصابين بعضهم جراحهم خطيرة، معظمهم من مرافقي محافظ عدن، أحمد لملمس الذي نجا من محاولة الاغتيال هذه.

ووجه الرئيس عبدربه منصور هادي، وفقًا لوكالة الأنباء الرسمية «سبأ»، بإجراء تحقيقات ميدانية شاملة للوقوف على ملابسات العملية الارهابية الغادرة ومتابعة عناصرها ومرتكبيها وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع بما اقترفوه بحق الشعب والوطن واستباحة الدماء وقتل الأبرياء، وزعزعة أمن واستقرار عدن والمناطق الأمنه.

وقال هادي: إن معركتنا مع قوى الشر والإرهاب وأدواتها وأذرعها المختلفة من ميليشيات الحوثي وإيران معركة وجودية ولا سبيل أمام شعبنا إلا التخلص من أدرانها والانتصار لإرادة شعبنا في الأمن والاستقرار والعيش الكريم وتعزيز وحدة نسيجه المجتمعي.

في السياق ذاته، استنكرت السفارة الأمريكية في اليمن، محاولة اغتيال لملمس، وسالم السقطري، وزير الزراعة والثروة السمكية.

وقالت كاثي ويستلي، القائمة بأعمال السفير في رسالة نشرتها السفارة على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «أستنكر وبشدة محاولة الاغتيال هذه، وأتقدم بأحر التعازي لأسر القتلى وأتمنى الشفاء العاجل للمصابين».

وأشارت إلى أن مثل هذه الأعمال الإرهابية لن تنجح في تقويض الجهود اليمنية والدولية لإنهاء الحرب، مؤكدة دعم الولايات المتحدة لجهود الحكومة لاستعادة استقرار وتحسين الحياة وسبل العيش لجميع اليمنيين.

من جانبها، دعت السعودية، طرفي اتفاق الرياض، إلى استكمال تنفيذ بنوده، لتوحيد الصف ومواجهة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار واستعادة دولتهم.

وأدانت السعودية بأشد العبارات عبر بيان لوزارة خارجيتها العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف الموكب، وأوقع عددًا من القتلى والمصابين.

وعبر البيان عن تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب اليمن واليمنيين، مؤكدًا أن هذا العمل الإرهابي الذي تقف خلفه قوى الشر ليس موجهًا ضد الحكومة اليمنية الشرعية فحسب، بل للشعب اليمني الشقيق بكامل أطيافه ومكوناته السياسية الذي ينشد الأمن والسلام والاستقرار في الوقت الذي تقف قوى الظلام في طريق تحقيقه لتطلعاته.

اقرأ أيضًا:

القصة الكاملة لانفجار عدن.. ونجاة المحافظ ووزير الثروة السمكية من الحادث

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك