Menu
الحرس الثوري الإيراني يسحب معدات ثقيلة من مواقع بدير الزور السورية

أعلن الحرس الثوري الإيراني، سحب معدات ثقيلة من مواقع بمدينة دير الزور السورية.

وكشف الحرس الثوري، في وقت سابق الجمعة، عن قاعدة صواريخ تحت الأرض على سواحل الخليج بجنوب إيران.

وقال قائد الحرس اللواء حسين سلامي، خلال الكشف عن القاعدة: «منطقنا هو الدفاع عن وحدة الأراضي الإيرانية واستقلالها وتعزيز قوتنا.. عدونا يرفض قوة منطق إيران؛ لأنه يعتمد منطق القوة».
وأضاف: «ليس أمام إيران سوى تعزيز قدراتها الردعية الدفاعية والهجومية لمنع العدو من فرض هيمنته ومخططاته"، مشيرًا إلى أن "هذه القاعدة إحدى منشآتنا التي تضم صواريخ استراتيجية تابعة للقوات البحرية إضافة إلى منصات إطلاق».

وأكد قائد الحرس الإيراني أن «قاعدة الصواريخ تمتد على طول عدة كيلومترات، وبحريتنا تمتلك عددًا كبيرًا من هذه القواعد.. فهي من أكثر الصواريخ تقدمًا التي تستخدم في المعارك الساحلية والبحرية»، منوهًا أن «قواتنا البحرية بلغت الاكتفاء الذاتي بفضل قدرتها المحلية وقوتها الهجومية».

وقال إن القاعدة تضم صواريخ دقيقة يصل مداها مئات الكيلومترات، مشددًا على أن قوات الحرس الثوري على أهبة الاستعداد لأي عمليات عاجلة.

وأضاف سلامي: «قواتنا قادرة على القضاء على تهديدات العدو في مهدها.. جاهزون لشن دفاع هجومي في أي لحظة للدفاع عن المصالح الحيوية الإيرانية في مياه الخليج».

2021-11-19T10:05:51+03:00 أعلن الحرس الثوري الإيراني، سحب معدات ثقيلة من مواقع بمدينة دير الزور السورية. وكشف الحرس الثوري، في وقت سابق الجمعة، عن قاعدة صواريخ تحت الأرض على سواحل الخ
الحرس الثوري الإيراني يسحب معدات ثقيلة من مواقع بدير الزور السورية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الحرس الثوري الإيراني يسحب معدات ثقيلة من مواقع بدير الزور السورية

بعد ساعات من الكشف عن قاعدة صواريخ تحت الأرض

الحرس الثوري الإيراني يسحب معدات ثقيلة من مواقع بدير الزور السورية
  • 592
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 جمادى الأول 1442 /  08  يناير  2021   04:14 م

أعلن الحرس الثوري الإيراني، سحب معدات ثقيلة من مواقع بمدينة دير الزور السورية.

وكشف الحرس الثوري، في وقت سابق الجمعة، عن قاعدة صواريخ تحت الأرض على سواحل الخليج بجنوب إيران.

وقال قائد الحرس اللواء حسين سلامي، خلال الكشف عن القاعدة: «منطقنا هو الدفاع عن وحدة الأراضي الإيرانية واستقلالها وتعزيز قوتنا.. عدونا يرفض قوة منطق إيران؛ لأنه يعتمد منطق القوة».
وأضاف: «ليس أمام إيران سوى تعزيز قدراتها الردعية الدفاعية والهجومية لمنع العدو من فرض هيمنته ومخططاته"، مشيرًا إلى أن "هذه القاعدة إحدى منشآتنا التي تضم صواريخ استراتيجية تابعة للقوات البحرية إضافة إلى منصات إطلاق».

وأكد قائد الحرس الإيراني أن «قاعدة الصواريخ تمتد على طول عدة كيلومترات، وبحريتنا تمتلك عددًا كبيرًا من هذه القواعد.. فهي من أكثر الصواريخ تقدمًا التي تستخدم في المعارك الساحلية والبحرية»، منوهًا أن «قواتنا البحرية بلغت الاكتفاء الذاتي بفضل قدرتها المحلية وقوتها الهجومية».

وقال إن القاعدة تضم صواريخ دقيقة يصل مداها مئات الكيلومترات، مشددًا على أن قوات الحرس الثوري على أهبة الاستعداد لأي عمليات عاجلة.

وأضاف سلامي: «قواتنا قادرة على القضاء على تهديدات العدو في مهدها.. جاهزون لشن دفاع هجومي في أي لحظة للدفاع عن المصالح الحيوية الإيرانية في مياه الخليج».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك