Menu
الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية»: نجحنا في إيجاد 1263 سفيرًا للمنطقة والثقافة الإسلامية

أكد الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية» المُدير الإقليمي عمرو حمدي، أن الإقبال على اللقاء الدولي الكشفي الذي ينعقد كُل عامين؛ لم يأتِ من فراغ، ولكن الصورة الذهنية التي تكوَّنت لدى المشاركين عن دولة الإمارات عامةً وإمارة الشارقة خاصةً، كانت إيجابية ومحمسة، بل ومحببة لجوالي العالم لرؤية الإمارات.

وينعقد اللقاء الدولي الكشفي، برعاية الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، كُل عامين.

وقد أوضح الأمين العام، خلال كلمته التي ألقاها في حفل افتتاح اللقاء الكشفي الدولي التاسع، أن هذا الملتقى أوجد منذ انطلاقته قبل 18 عامًا أكثر من 1263 سفيرًا في جميع أنحاء العالم، ينقلون صورة رائعة عن دولة الإمارات وحضارة الشارقة، وكانوا خير سفراء للمنطقة العربية والثقافة الإسلامية.

وأشار الأمين العام إلى أنه نظرًا إلى القيمة التي يحملها هذا اللقاء، فقد كرَّس المكتب الإقليمي العربي جهوده ووضعه كأولوية كبرى، فكانت المراسلات والدعوات المبكرة للأقاليم الكشفية وللجمعيات الكشفية العالمية لإعداد المرشحين طبقًا للشروط المطروحة، لكي يشارك في هذا الحدث الهام أفضل العناصر الشبابية التي تعلو بالقيمة وتحقق الهدف المنشود.

وأفاد الأمين العام بأن الموضوعات التي حملت اللقاءات السابقة شعارها وعملت من أجل نشرها، كانت إنسانية ونبيلة في مناحٍ حياتية كثيرة.

اقرأ أيضًا:

الكشافة السعودية تعرض تجاربها في «جيسات» والتخطيط الاستراتيجي بكوالالمبور

بالصور.. احتفاء ماليزي بوفد الكشافة السعودية في كوالالمبور

 

2020-02-16T23:16:45+03:00 أكد الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية» المُدير الإقليمي عمرو حمدي، أن الإقبال على اللقاء الدولي الكشفي الذي ينعقد كُل عامين؛ لم يأتِ من فراغ، ولكن الصورة
الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية»: نجحنا في إيجاد 1263 سفيرًا للمنطقة والثقافة الإسلامية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية»: نجحنا في إيجاد 1263 سفيرًا للمنطقة والثقافة الإسلامية

بفضل عقد اللقاء الدولي كل عامين..

الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية»: نجحنا في إيجاد 1263 سفيرًا للمنطقة والثقافة الإسلامية
  • 10
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 جمادى الآخر 1441 /  16  فبراير  2020   11:16 م

أكد الأمين العام لـ«المنظمة الكشفية العربية» المُدير الإقليمي عمرو حمدي، أن الإقبال على اللقاء الدولي الكشفي الذي ينعقد كُل عامين؛ لم يأتِ من فراغ، ولكن الصورة الذهنية التي تكوَّنت لدى المشاركين عن دولة الإمارات عامةً وإمارة الشارقة خاصةً، كانت إيجابية ومحمسة، بل ومحببة لجوالي العالم لرؤية الإمارات.

وينعقد اللقاء الدولي الكشفي، برعاية الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، كُل عامين.

وقد أوضح الأمين العام، خلال كلمته التي ألقاها في حفل افتتاح اللقاء الكشفي الدولي التاسع، أن هذا الملتقى أوجد منذ انطلاقته قبل 18 عامًا أكثر من 1263 سفيرًا في جميع أنحاء العالم، ينقلون صورة رائعة عن دولة الإمارات وحضارة الشارقة، وكانوا خير سفراء للمنطقة العربية والثقافة الإسلامية.

وأشار الأمين العام إلى أنه نظرًا إلى القيمة التي يحملها هذا اللقاء، فقد كرَّس المكتب الإقليمي العربي جهوده ووضعه كأولوية كبرى، فكانت المراسلات والدعوات المبكرة للأقاليم الكشفية وللجمعيات الكشفية العالمية لإعداد المرشحين طبقًا للشروط المطروحة، لكي يشارك في هذا الحدث الهام أفضل العناصر الشبابية التي تعلو بالقيمة وتحقق الهدف المنشود.

وأفاد الأمين العام بأن الموضوعات التي حملت اللقاءات السابقة شعارها وعملت من أجل نشرها، كانت إنسانية ونبيلة في مناحٍ حياتية كثيرة.

اقرأ أيضًا:

الكشافة السعودية تعرض تجاربها في «جيسات» والتخطيط الاستراتيجي بكوالالمبور

بالصور.. احتفاء ماليزي بوفد الكشافة السعودية في كوالالمبور

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك