Menu


رئيس الحكومة البريطانية يكشف عن خطة لجذب أفضل علماء العالم إلى لندن

يعتزم تبني تأشيرة مسار سريع «فيزا»

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الخميس، إنه يعتزم تبني تأشيرة مسار سريع «فيزا»، لجذب المزيد من أفضل علماء العالم إلى بريطانيا، فيما لم يكشف جونسو
رئيس الحكومة البريطانية يكشف عن خطة لجذب أفضل علماء العالم إلى لندن
  • 27
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الخميس، إنه يعتزم تبني تأشيرة مسار سريع «فيزا»، لجذب المزيد من أفضل علماء العالم إلى بريطانيا، فيما لم يكشف جونسون عن مزيد من التفاصيل الخاصة بهذه التأشيرة.

وأضاف جونسون: نريد ضمان أن نظام الهجرة لدينا يجذب أفضل العقول من كل أنحاء العالم. ولم يكشف جونسون عن مزيد من التفاصيل الخاصة بهذه التأشيرة، لكنه قال، إن الحكومة ستعمل مع المجتمع العلمي بشأن التأشيرة الجديدة بهدف إطلاقها في وقت لاحق من العام الجاري.

وتواجه بريطانيا أكبر تغيير في الهجرة خلال عقود بعد مغادرة الاتحاد الأوروبي، المقرر حاليًا أن يتم بحلول 31 أكتوبر. وبعد «البريكست» سوف يفقد مواطنو الاتحاد الأوروبي حقهم التلقائي في العيش والعمل في بريطانيا، كما يفقد البريطانيون الحق في الاستقرار في الـ27 دولة الأخرى في الاتحاد، الأمر الذي يثير مخاوف من أن البريطانيين قد يواجهون نقصًا في بعض الوظائف الرئيسية.

وقد أكد جونسون، نهاية يوليو الماضي، خروج بلاده من منظومة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر بـ«اتفاق أو بدونه». يأتي هذا فيما اعترف جونسون (55 عامًا) عقب انتخابه رئيسًا جديدًا لحزب المحافظين (الحاكم) في بريطانيا، ورئاسته لاحقًا للحكومة، خلفًا لتيريزا ماي؛ بــ«صعوبة مهمته»، في ضوء الأجندة المتخمة التي تنتظره، والتي يتصدرها ملف اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وورث جونسون «أزمة سياسية كبرى تتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المقرر يوم 31 أكتوبر المقبل، وسيتعين عليه إقناع الاتحاد بإحياء المحادثات بشأن اتفاق على الانسحاب، وهو أمر يتعنت التكتل بشأنه، وإلا سيسير جونسون ببريطانيا نحو حالة من الغموض الاقتصادي بسبب الخروج دون ترتيب»، جنبًا إلى جنب مع غموض موقف الداخل البريطاني، بعد رفض البرلمان ثلاث مرات الاتفاق الوحيد المطروح على الطاولة.

وفيما توعد مشرعون كثيرون منهم المؤيدون للاتحاد الأوروبي من حزب المحافظين، بمنع جونسون من محاولة إخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي «دون اتفاق»، فقد تعهد جونسون بأنه سيكثف الاستعدادات للخروج دون اتفاق لـ«محاولة إجبار مفاوضي الاتحاد الأوروبي على إجراء تغييرات في الاتفاق»، قائلًا (لإذاعة توك راديو): «سنكثف خطة عملنا بالتأكيد، وسنستعد للخروج يوم 31 أكتوبر أيًّا كان الوضع.. إنها مسألة حياة أو موت، أيًّا كان الوضع».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك