Menu
مقتل منفِّذ عملية القتل العشوائي الجماعي في تايلاند

أعلنت الشرطة التايلاندية، اليوم الأحد، أن قوات الأمن قتلت الجندي الذي نفَّذ عملية قتل عشوائي جماعية في تايلاند، ما تسبب في مقتل 21 شخصًا وإصابة عشرات آخرين.

وأنقذت قوات الأمن في تايلاند المئات من الاشخاص في مركز تجاري؛ حيث كان يحتجزهم الجاني.

وذكرت صحيفة «بانكوك بوست» أن مطلق النار، وهو جندي، دخل في حالة هياج، يوم السبت وقتل 21 شخصًا على الأقل، فيما أعلنت السلطات إصابة أكثر من 30 شخصًا.

وبحلول بعد منتصف الليل بفترة قصيرة، كانت قوات الأمن قد سيطرت على عدة طوابق بمركز تيرمينال 21 للتسوق في ناخون راتشاسيما، شمال شرقي العاصمة بانكوك.

وعرف القائد العسكري اللفتنانت جنرال تانيا كياتسارن يوم السبت القاتل بأنه العريف جاكرابانث توما الذي قيل إنه نشر تحديثات وقام ببث مباشر للهجوم عبر صفحته على فيسبوك قبل أن يتعذر الوصول إليه.

ونقلت صحيفة «بانكوك بوست» عن المتحدث باسم الشرطة كريزانا باتاناكرون قوله: استخدم المسلح سلاحًا آليًا وأطلق النار على الضحايا الأبرياء؛ ما أسفر عن سقوط العديد من الجرحى والقتلى.

وتشير التقارير إلى أن الجندي أطلق النار على ضابط في القيادة فأرداه قتيلًا، بالإضافة إلى مسؤولي أمن وأشخاص في معبد بوذي، قبل أن يدخل المركز التجاري.

وذكرت صحيفة «خاو سود» أن الشرطة أحضرت والدة المشتبه فيه إلى المركز التجاري على أمل أن تتمكن من إقناع ابنها بالاستسلام. كما طلبت السلطات من السكان عدم مغادرة منازلهم.

وتقع ناخون راتشاسيما في إقليم إيسان شرقي البلاد، وهي منطقة ريفية خارج المسارات السياحية المعتادة في تايلاند.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. جندي يطلق النار عشوائيًا ويوقع ضحايا في تايلاند

2020-10-28T16:08:20+03:00 أعلنت الشرطة التايلاندية، اليوم الأحد، أن قوات الأمن قتلت الجندي الذي نفَّذ عملية قتل عشوائي جماعية في تايلاند، ما تسبب في مقتل 21 شخصًا وإصابة عشرات آخرين. وأ
مقتل منفِّذ عملية القتل العشوائي الجماعي في تايلاند
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مقتل منفِّذ عملية القتل العشوائي الجماعي في تايلاند

تسبب في موت 21 شخصًا وإصابة العشرات..

مقتل منفِّذ عملية القتل العشوائي الجماعي في تايلاند
  • 956
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
15 جمادى الآخر 1441 /  09  فبراير  2020   05:56 ص

أعلنت الشرطة التايلاندية، اليوم الأحد، أن قوات الأمن قتلت الجندي الذي نفَّذ عملية قتل عشوائي جماعية في تايلاند، ما تسبب في مقتل 21 شخصًا وإصابة عشرات آخرين.

وأنقذت قوات الأمن في تايلاند المئات من الاشخاص في مركز تجاري؛ حيث كان يحتجزهم الجاني.

وذكرت صحيفة «بانكوك بوست» أن مطلق النار، وهو جندي، دخل في حالة هياج، يوم السبت وقتل 21 شخصًا على الأقل، فيما أعلنت السلطات إصابة أكثر من 30 شخصًا.

وبحلول بعد منتصف الليل بفترة قصيرة، كانت قوات الأمن قد سيطرت على عدة طوابق بمركز تيرمينال 21 للتسوق في ناخون راتشاسيما، شمال شرقي العاصمة بانكوك.

وعرف القائد العسكري اللفتنانت جنرال تانيا كياتسارن يوم السبت القاتل بأنه العريف جاكرابانث توما الذي قيل إنه نشر تحديثات وقام ببث مباشر للهجوم عبر صفحته على فيسبوك قبل أن يتعذر الوصول إليه.

ونقلت صحيفة «بانكوك بوست» عن المتحدث باسم الشرطة كريزانا باتاناكرون قوله: استخدم المسلح سلاحًا آليًا وأطلق النار على الضحايا الأبرياء؛ ما أسفر عن سقوط العديد من الجرحى والقتلى.

وتشير التقارير إلى أن الجندي أطلق النار على ضابط في القيادة فأرداه قتيلًا، بالإضافة إلى مسؤولي أمن وأشخاص في معبد بوذي، قبل أن يدخل المركز التجاري.

وذكرت صحيفة «خاو سود» أن الشرطة أحضرت والدة المشتبه فيه إلى المركز التجاري على أمل أن تتمكن من إقناع ابنها بالاستسلام. كما طلبت السلطات من السكان عدم مغادرة منازلهم.

وتقع ناخون راتشاسيما في إقليم إيسان شرقي البلاد، وهي منطقة ريفية خارج المسارات السياحية المعتادة في تايلاند.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. جندي يطلق النار عشوائيًا ويوقع ضحايا في تايلاند

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك