Menu

إنشاء هيئة الفضاء.. أمر ملكي يعزِّز الريادة السعودية

المملكة أهم الدول التي تقود صناعة الفضاء الناشئة بالشرق الأوسط

دعمًا للريادة السعودية أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بإنشاء الهيئة السعودية للفضاء، على أن يكون لها مجلس إدارة يعيّن رئيسه بأمر ملكي. ويعز
إنشاء هيئة الفضاء.. أمر ملكي يعزِّز الريادة السعودية
  • 1026
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

دعمًا للريادة السعودية أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بإنشاء الهيئة السعودية للفضاء، على أن يكون لها مجلس إدارة يعيّن رئيسه بأمر ملكي.

ويعزز الأمر الملكي المكانة المعروفة للمملكة عالميًا في مجال الفضاء؛ حيث سبق  لوكالة أنباء "ذي ميديا لاين"، الأمريكية وأقرّت أن السعودية من أهم الدول التي تقود صناعة الفضاء الناشئة بالشرق الأوسط، مشيرة إلى جهود توسيع برنامج الفضاء السعودي من خلال مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية (KACST)، فضلًا عن إطلاق القمرين الصناعيين السعوديين "سعودي سات 5 أ" و"سعودي سات 5 ب"، مما يؤكّد أهمية الأمر الملكي بإنشاء الهيئة السعودية للفضاء.

وتتركز مهمة وكالة الفضاء المستحدثة، في إدارة الأقمار الصناعية ونقل وتوطين وتطوير تقنياتها، كذلك إنشاء البنى التحتيّة المطوّرة، مع تمكين الكوادر السعودية وتأهيلها لتطوير وتصنيع وتشغيل الأقمار الصناعية، بما يعزّز دور المملكة في مجال الفضاء. 

كما ستعمل الوكالة على تحقيق أقصى الاستفادة من القمرين الصناعيين، في تزويد الجهات الحكومية بصور فضائية بدقة تصوير عالية، لاستخدامها في شتى مجالات التنمية المستدامة. 

وأطلقت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية 13 قمرًا صناعيًّا سعوديًا ما بين عامي 2000 و2017، ما يؤكد أن دور المملكة في مجال الفضاء ليس حديثا، ولكنها ذات باع تتميز به عن جيرانها في المنطقة.

وأصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمرًا ملكيًا بإنشاء الهيئة السعودية للفضاء، يكون لها مجلس إدارة يعين رئيسه بأمر ملكي. وشمل القرار تعيين الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود رئيسًا للهيئة. 

ويمتلك الأمير سلطان خبرة أصيلة في الطيران المدني والعسكري فهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة نادي الطيران السعودي، ويمارس الطيران المدني لأكثر من ثلاثة عقود بترخيص من قبل هيئة الطيران الاتحادي الفيدرالي في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1976، ومن قبل رئاسة الطيران المدني في المملكة 1978، كما حصل على التصديق الفرنسي لرخص الطيران الأجنبية 2009.

وعمل الأمير سلطان لمدة تجاوزت عشر سنوات في القوات الجوية الملكية السعودية، بدءًا من كلية الملك فيصل الجوية في الرياض عام 1985، وقاعدة الملك عبد العزيز الجوية في الظهران عام 1990، ثم تقاعد برتبة عقيد طيار عام 1996.

ويحمل الأمير سلطان بن سلمان درجة الماجستير في العلوم الاجتماعية والسياسية من جامعة سيراكيوز في الولايات المتحدة الأمريكية 1999، بعنوان التحول القبلي والبناء الوطني في التجربة السعودية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك