Menu
«جدة التاريخية»: «بيت ذاكر» الذي تعرض جزء منه للانهيار في قائمة المباني الآيلة للسقوط

أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية في وزارة الثقافة أن "بيت ذاكر" في حارة الشام بمنطقة جدة التاريخية، أحد المواقع السعودية المسجلة على قائمة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، والذي تعرض جزء منه للانهيار مساء أمس (الاثنين)، يقع في قائمة المباني الآيلة للسقوط، وباشرت فرق الدفاع المدني أعمالها في الموقع ووضعت الاحترازات اللازمة.

وأشار إلى أن الحادثة لم تسفر عن أي خسائر بشرية، نظراً لإخلاء المنزل ومحيطه من السكان منذ أشهر، وتسويره وتطبيق كافة الإجراءات المعتمدة في المباني الآيلة للسقوط، بالتنسيق مع الجهات المختصة. وتم رصد التطورات ومراقبتها منذ أسابيع.

وأكد برنامج تطوير جدة التاريخية عمله على حماية المباني التاريخية وحفظها وفق أعلى المعايير المتبعة، لتأهيلها وتطويرها في المجالات العمرانية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتاريخية، والبيئية، وتوفير احتياجاتها من المرافق العامة والخدمات.

2021-05-09T12:31:31+03:00 أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية في وزارة الثقافة أن "بيت ذاكر" في حارة الشام بمنطقة جدة التاريخية، أحد المواقع السعودية المسجلة على قائمة التراث العالمي في منظم
«جدة التاريخية»: «بيت ذاكر» الذي تعرض جزء منه للانهيار في قائمة المباني الآيلة للسقوط
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«جدة التاريخية»: «بيت ذاكر» الذي تعرض جزء منه للانهيار في قائمة المباني الآيلة للسقوط

الحادثة  لم تسفر عن أي خسائر بشرية..

«جدة التاريخية»: «بيت ذاكر» الذي تعرض جزء منه للانهيار في قائمة المباني الآيلة للسقوط
  • 2441
  • 0
  • 0
فهد المنجومي
22 رمضان 1442 /  04  مايو  2021   04:49 ص

أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية في وزارة الثقافة أن "بيت ذاكر" في حارة الشام بمنطقة جدة التاريخية، أحد المواقع السعودية المسجلة على قائمة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، والذي تعرض جزء منه للانهيار مساء أمس (الاثنين)، يقع في قائمة المباني الآيلة للسقوط، وباشرت فرق الدفاع المدني أعمالها في الموقع ووضعت الاحترازات اللازمة.

وأشار إلى أن الحادثة لم تسفر عن أي خسائر بشرية، نظراً لإخلاء المنزل ومحيطه من السكان منذ أشهر، وتسويره وتطبيق كافة الإجراءات المعتمدة في المباني الآيلة للسقوط، بالتنسيق مع الجهات المختصة. وتم رصد التطورات ومراقبتها منذ أسابيع.

وأكد برنامج تطوير جدة التاريخية عمله على حماية المباني التاريخية وحفظها وفق أعلى المعايير المتبعة، لتأهيلها وتطويرها في المجالات العمرانية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتاريخية، والبيئية، وتوفير احتياجاتها من المرافق العامة والخدمات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك