Menu
بالأرقام.. فيروس كورونا يضرب «ميركاتو» الصيف في 2020

تسبب تفشي فيروس كورونا المستجد والتداعيات التي ترتبت على إيقاف النشاط الكروي في تراجع نفقات الأندية في سوق الانتقالات الصيفية لعام 2020 بشكل كبير بلغ نحو ملياري دولار، أي بنسبة 25% بحسب تقرير للاتحاد الدولي للعبة "فيفا".

وعلّق الإسباني إميليو جارسيا سيلفيرو، مدير قسم الخدمات القانونية في الاتحاد الدولي على هذا التقرير بقوله: "لأول مرة، حدث انخفاض في عدد الانتقالات بكرة القدم للرجال وانخفاض ملحوظ للغاية في المبالغ المدفوعة من الأندية".

وفي الفترة بين 1 يونيو و5 أكتوبر، ومع الأخذ في الاعتبار جائحة كورونا التي تسببت في توقف المنافسات لأكثر من ثلاثة أشهر والعودة إلى النشاط من دون جمهور، انخفضت النفقات بشكل كبير.

وتراجعت نفقات الانتقالات من خمسة مليارات و800 مليون في صيف 2019، إلى ثلاثة مليارات و920 في 2020، بينما سجلت نفقات الانتقالات في عام 2017 خمسة مليارات، وخمسة مليارات و260 مليون في 2018.

كما تراجع عدد عمليات الانتقال من 9087 آلاف في 2019، إلى 7424 آلاف عملية انتقال في العام الجاري، وهو رقم أقل من الرقم المسجل في عام 2017 وهو 7715 عملية انتقال، فيما تم تسجيل 8525 في 2018.

وعززت الأندية في إنجلترا صفوفها بـ485 لاعبًا، وإسبانيا بـ439 لاعبًا، والبرتغال بـ359 لاعبًا، وألمانيا بـ322 لاعبًا، وإيطاليا بـ290 لاعبًا.

وكان الدوري الإنجليزي هو الأكثر إنفاقًا بواقع مليار و251 مليون دولار، متقدمًا على الآخرين بكثير، حيث أنفقت إيطاليا 543.9 مليون، وإسبانيا 486.6 مليون، وفرنسا 455.2 مليون، وألمانيا 348.3 مليون، والبرتغال 156.1 مليون.

اقرأ أيضًا

قبل ساعات من موقعة فرنسا.. «كورونا» يضرب حارس مرمى البرتغال

2020-10-22T12:35:48+03:00 تسبب تفشي فيروس كورونا المستجد والتداعيات التي ترتبت على إيقاف النشاط الكروي في تراجع نفقات الأندية في سوق الانتقالات الصيفية لعام 2020 بشكل كبير بلغ نحو ملياري
بالأرقام.. فيروس كورونا يضرب «ميركاتو» الصيف في 2020
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالأرقام.. فيروس كورونا يضرب «ميركاتو» الصيف في 2020

الأندية تأثرت بشكل كبير بتراجع العائدات

بالأرقام.. فيروس كورونا يضرب «ميركاتو» الصيف في 2020
  • 45
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 صفر 1442 /  10  أكتوبر  2020   09:36 ص

تسبب تفشي فيروس كورونا المستجد والتداعيات التي ترتبت على إيقاف النشاط الكروي في تراجع نفقات الأندية في سوق الانتقالات الصيفية لعام 2020 بشكل كبير بلغ نحو ملياري دولار، أي بنسبة 25% بحسب تقرير للاتحاد الدولي للعبة "فيفا".

وعلّق الإسباني إميليو جارسيا سيلفيرو، مدير قسم الخدمات القانونية في الاتحاد الدولي على هذا التقرير بقوله: "لأول مرة، حدث انخفاض في عدد الانتقالات بكرة القدم للرجال وانخفاض ملحوظ للغاية في المبالغ المدفوعة من الأندية".

وفي الفترة بين 1 يونيو و5 أكتوبر، ومع الأخذ في الاعتبار جائحة كورونا التي تسببت في توقف المنافسات لأكثر من ثلاثة أشهر والعودة إلى النشاط من دون جمهور، انخفضت النفقات بشكل كبير.

وتراجعت نفقات الانتقالات من خمسة مليارات و800 مليون في صيف 2019، إلى ثلاثة مليارات و920 في 2020، بينما سجلت نفقات الانتقالات في عام 2017 خمسة مليارات، وخمسة مليارات و260 مليون في 2018.

كما تراجع عدد عمليات الانتقال من 9087 آلاف في 2019، إلى 7424 آلاف عملية انتقال في العام الجاري، وهو رقم أقل من الرقم المسجل في عام 2017 وهو 7715 عملية انتقال، فيما تم تسجيل 8525 في 2018.

وعززت الأندية في إنجلترا صفوفها بـ485 لاعبًا، وإسبانيا بـ439 لاعبًا، والبرتغال بـ359 لاعبًا، وألمانيا بـ322 لاعبًا، وإيطاليا بـ290 لاعبًا.

وكان الدوري الإنجليزي هو الأكثر إنفاقًا بواقع مليار و251 مليون دولار، متقدمًا على الآخرين بكثير، حيث أنفقت إيطاليا 543.9 مليون، وإسبانيا 486.6 مليون، وفرنسا 455.2 مليون، وألمانيا 348.3 مليون، والبرتغال 156.1 مليون.

اقرأ أيضًا

قبل ساعات من موقعة فرنسا.. «كورونا» يضرب حارس مرمى البرتغال

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك