Menu
«عاجل» تنشر تفاصيل مقتل تسعيني حرقًا على يد خادمته بحائل

كشفت مصادر «عاجل»، عن تفاصيل وملابسات قضية مقتل تسعيني حرقًا بقرية الصنيتا في منطقة حائل، بعد أكثر من شهر على وقوعها؛ وذلك عقب القبض على عاملين أجنبيين، والعثور على أدلة تنفيذ الجريمة بهواتفهما المحمولة.

ووفق المصادر، فإن ابناء الضحية التسعيني، الذي توفي في الحريق، الذي يظنون أنه حادث عرضي، لاحظوا قبل أيام عاملين أجنبيين من الجنسية البنغالية، يتجولان بالقرية بالقرب من منزلهما، وقاما بإبلاغ الشرطة التي قبضت عليهما.

وأضافت المصادر أن الجهات الأمنية قامت بتفتيش هواتف العاملين، ووجدت أن آخر رقم كان يخص الخادمة التي تنتمي إلى نفس جنسية العاملين.

وأشارت المصار إلى أنه تم القبض على الخادمة، وعثر معها على 80 ألف ريال، وبعد التحقيق معها، اعترفت أنها سكبت البنزين على المسن التسعيني، وأحرقته؛ بسبب المال، وأن العاملين قدما لأخذ الأموال لتحويلها.

وكانت فرق الدفاع المدني باشرت بتاريخ 1 جمادى الأول 1441 هـ، حريقًا بقرية الصنيتا، أسفر عن وفاة تسعيني إثر احتراقه داخل غرفة نومه، وذكر أبناء التسعيني وقتها أن الحريق عرضي، ولم يشكُ أنه بفعل فاعل.

اقرأ أيضًا:

مدني حائل ينتشل شابًا متوفى داخل تجاويف الصخور

2020-07-19T09:42:49+03:00 كشفت مصادر «عاجل»، عن تفاصيل وملابسات قضية مقتل تسعيني حرقًا بقرية الصنيتا في منطقة حائل، بعد أكثر من شهر على وقوعها؛ وذلك عقب القبض على عاملين أجنبيين، والعثور
«عاجل» تنشر تفاصيل مقتل تسعيني حرقًا على يد خادمته بحائل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«عاجل» تنشر تفاصيل مقتل تسعيني حرقًا على يد خادمته بحائل

سر الجريمة ظهر بعد أكثر من شهر من وقوعها

«عاجل» تنشر تفاصيل مقتل تسعيني حرقًا على يد خادمته بحائل
  • 32130
  • 0
  • 3
عبير الفهد
3 جمادى الآخر 1441 /  28  يناير  2020   11:22 ص

كشفت مصادر «عاجل»، عن تفاصيل وملابسات قضية مقتل تسعيني حرقًا بقرية الصنيتا في منطقة حائل، بعد أكثر من شهر على وقوعها؛ وذلك عقب القبض على عاملين أجنبيين، والعثور على أدلة تنفيذ الجريمة بهواتفهما المحمولة.

ووفق المصادر، فإن ابناء الضحية التسعيني، الذي توفي في الحريق، الذي يظنون أنه حادث عرضي، لاحظوا قبل أيام عاملين أجنبيين من الجنسية البنغالية، يتجولان بالقرية بالقرب من منزلهما، وقاما بإبلاغ الشرطة التي قبضت عليهما.

وأضافت المصادر أن الجهات الأمنية قامت بتفتيش هواتف العاملين، ووجدت أن آخر رقم كان يخص الخادمة التي تنتمي إلى نفس جنسية العاملين.

وأشارت المصار إلى أنه تم القبض على الخادمة، وعثر معها على 80 ألف ريال، وبعد التحقيق معها، اعترفت أنها سكبت البنزين على المسن التسعيني، وأحرقته؛ بسبب المال، وأن العاملين قدما لأخذ الأموال لتحويلها.

وكانت فرق الدفاع المدني باشرت بتاريخ 1 جمادى الأول 1441 هـ، حريقًا بقرية الصنيتا، أسفر عن وفاة تسعيني إثر احتراقه داخل غرفة نومه، وذكر أبناء التسعيني وقتها أن الحريق عرضي، ولم يشكُ أنه بفعل فاعل.

اقرأ أيضًا:

مدني حائل ينتشل شابًا متوفى داخل تجاويف الصخور

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك