Menu


عبادي الجوهر ونوال الكويتية يُشعلان مسرح طلال مدّاح في ختام موسم السودة

وسط حفاوة كبيرة من الجمهور..

أشعل كلٌ من الفنان عبادي الجوهر والمطربة الكويتية نوال، جنبات مسرح طلال مدَّاح، في ختام «موسم السودة»، وسط تفاعل كبير من الجمهور السعودي الحاضر. ولبَّى عبادي ا
عبادي الجوهر ونوال الكويتية يُشعلان مسرح طلال مدّاح في ختام موسم السودة
  • 975
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أشعل كلٌ من الفنان عبادي الجوهر والمطربة الكويتية نوال، جنبات مسرح طلال مدَّاح، في ختام «موسم السودة»، وسط تفاعل كبير من الجمهور السعودي الحاضر.

ولبَّى عبادي الجوهر نداءات جمهور السودة بهذه الكلمات الرائعة (لا أنتِ وردة.. ولا قلبي مزهرية من خز فصدفه وحده جمّعتنا.. شوفي وشلون الصدف!! التقينا في مدينة.. وفرّقتنا ألف ميناء اغفري للريح والموج والسفينة كانت الرحلة حزينة.. للأسف).

وشدا الجوهر بالكلمات، وسط نداءات جمهور السودة، الذي قُطعت أنفاسه ترحيبًا وإعجابًا بأداء الجوهر، الذي أبهرهم على مدار أكثر من ساعة ونصف الساعة، على مسرح طلال مدَّاح خلال حفله الساهر، المقام ضمن فعاليات مهرجان موسم السودة.

وطلب الجمهور من الجوهر أن يشدو برائعته الأشهر (المزهرية)، التي أطلق فيها فيضًا من الإحساس والإبداع، غرق فيه جمهور السودة. ولم تكن تلك الحالة مقتصرة على أغنية المزهرية فحسب، بل تلك هي الحالة التي كان جمهور السعودية على موعد معها منذ الحظة الأولى، التي وطأت فيها قدما الجوهر مسرح طلال مدَّاح، حيث شدا الجوهر بباقة من أروع أغانيه.

ولم تكن الفنانة الكبيرة نوال الكويتية أقل زخمًا؛ حيث أطلَّت بهذه الكلمات الرائعة (هدي بالك يا حبيبي واسترحما على الدنيا الوسيعة مستريح من طمع في حق غيره ما ربح من عيون اللي يحبك لا تطيح)، لتلتقي الجمهور السعودي، الذي كاد يحملها على الأكتاف من شدة الحفاوة والترحيب.

واختتمت نوال الكويتية، حفلات موسم السودة، وسط جمهور كبير، تفاعل معها بشكل لافت منذ اعتلائها المسرح، الأمر الذي أصابها بالارتباك؛ حيث قالت خلال الحفل: «أعذروني ما عرفت أرحب فيكم لأني متوترة.. هذا طبيعي.. مبسوطة وسعيدة ومتشوقة لكم.. عسالله إنشالله يدوم عز بلادكم ويدوم أفراحكم إنشالله.. أهلًا وسهلًا حبايبي».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك