Menu
تضم 53 قطعة مذهبة ويعمل عليها 220 صانعًا.. كل ما تريد معرفته عن كسوة الكعبة

عملت المملكة منذ تأسيسها على خدمة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة الشريفة، حيث أسست مصنعاً ضخماً لتلك المهمة من خلال مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة والتي تشرف عليه الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بحيث يتم تغيير الكسوة مرة كل عام.

ويعمل على كسوة الكعبة المشرفة قرابة (٢٢٠) صانعًا وفنيًّا ويستغرق وقت تبديلها بين (٣-٤) ساعات، ويستخدم في التبديل عدة أدوات وهي: أدوات خياطة، وخيوط حريرية، وقفازات، ورافعات لرفع قوب الكعبة.

وفي ما يخص مواصفات كسوة الكعبة المشرفة، فهي تضم (٥٣) قطعة مذهبة منها (١٦) قطعة للحزام، و(٧) قطع تحت الحزام، و(٤) صمديات، و(١٧) قنديلًا، و(٥) قطع لستارة الباب، وقطعة للركن اليماني، و(٢) كينار، وحلية الميزاب.

وتنقسم مراحل تبديل ثوب الكعبة إلى: رفع الثوب القديم، ونزع المذهبات، واستبدال الثوب القديم بالجديد، وأخيرًا إسدال الكسوة.

ولكسوة الكعبة المشرفة عدة أبعاد لارتفاع الكعبة المشرفة وعرضها؛ حيث إن ارتفاع الكعبة يقارب (١٤) مترًا، و(١١) مترًا تقريبًا عرض قماش الكسوة من جهة الركنين، وما يقارب (١٣) مترًا عرض قماش الكسوة من جهة باب ابراهيم، و(١٢) متر عرض القماش جهة الملتزم، وأخيرًا عرض قماش الكسوة من جهة الحجر الأسود تقارب (١٠) أمتار مع الأخذ بعين الاعتبار مقدار تمدد وانكماش الحرير نتيجة الظروف الجوية. 

يُشار إلى أن هناك فريق مختص من قبل مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة للعناية بالكسوة على مدار الساعة بحيث تتم صيانتها بشكلٍ دوري. 

اقرأ أيضا: 

«شؤون الحرمين» قبل ساعات من نقل واستبدال كسوة الكعبة: جاهزون 

أسطول متكامل.. طريقة نقل كسوة الكعبة إلى المسجد الحرام 

 

2020-10-27T08:09:28+03:00 عملت المملكة منذ تأسيسها على خدمة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة الشريفة، حيث أسست مصنعاً ضخماً لتلك المهمة من خلال مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة وال
تضم 53 قطعة مذهبة ويعمل عليها 220 صانعًا.. كل ما تريد معرفته عن كسوة الكعبة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تضم 53 قطعة مذهبة ويعمل عليها 220 صانعًا.. كل ما تريد معرفته عن كسوة الكعبة

يتم تغييرها مرة كل عام..

تضم 53 قطعة مذهبة ويعمل عليها 220 صانعًا.. كل ما تريد معرفته عن كسوة الكعبة
  • 566
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
10 ذو الحجة 1441 /  31  يوليو  2020   10:34 م

عملت المملكة منذ تأسيسها على خدمة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة الشريفة، حيث أسست مصنعاً ضخماً لتلك المهمة من خلال مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة والتي تشرف عليه الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بحيث يتم تغيير الكسوة مرة كل عام.

ويعمل على كسوة الكعبة المشرفة قرابة (٢٢٠) صانعًا وفنيًّا ويستغرق وقت تبديلها بين (٣-٤) ساعات، ويستخدم في التبديل عدة أدوات وهي: أدوات خياطة، وخيوط حريرية، وقفازات، ورافعات لرفع قوب الكعبة.

وفي ما يخص مواصفات كسوة الكعبة المشرفة، فهي تضم (٥٣) قطعة مذهبة منها (١٦) قطعة للحزام، و(٧) قطع تحت الحزام، و(٤) صمديات، و(١٧) قنديلًا، و(٥) قطع لستارة الباب، وقطعة للركن اليماني، و(٢) كينار، وحلية الميزاب.

وتنقسم مراحل تبديل ثوب الكعبة إلى: رفع الثوب القديم، ونزع المذهبات، واستبدال الثوب القديم بالجديد، وأخيرًا إسدال الكسوة.

ولكسوة الكعبة المشرفة عدة أبعاد لارتفاع الكعبة المشرفة وعرضها؛ حيث إن ارتفاع الكعبة يقارب (١٤) مترًا، و(١١) مترًا تقريبًا عرض قماش الكسوة من جهة الركنين، وما يقارب (١٣) مترًا عرض قماش الكسوة من جهة باب ابراهيم، و(١٢) متر عرض القماش جهة الملتزم، وأخيرًا عرض قماش الكسوة من جهة الحجر الأسود تقارب (١٠) أمتار مع الأخذ بعين الاعتبار مقدار تمدد وانكماش الحرير نتيجة الظروف الجوية. 

يُشار إلى أن هناك فريق مختص من قبل مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة للعناية بالكسوة على مدار الساعة بحيث تتم صيانتها بشكلٍ دوري. 

اقرأ أيضا: 

«شؤون الحرمين» قبل ساعات من نقل واستبدال كسوة الكعبة: جاهزون 

أسطول متكامل.. طريقة نقل كسوة الكعبة إلى المسجد الحرام 

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك