Menu
خطبة أول جمعة في رمضان.. «السديس» يحذر من خيانة الدين والوطن

أوضح الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس في خطبة أول جمعة برمضان في المسجد الحرام، أن هذا الشهر يعد فرصة سانحة لمراجعة النفس.

وقال السديس إن هذه الأيام المباركة فرصة سانحة لمراجعة النفس وإصلاح العمل، ونبذ الخلافات والفُرقة، وتحكيم لغة العقل والحوار، والتعاون على البر والتقوى؛ بما يحمله هذا الشهر الكريم من دروسٍ عظيمة في التسابق في الخيرات والأعمال الصالحة.

وتساءل: هل عَمِلَت الأمة على الإبقاء على الصورة المُشْرِقَة التي اتَّسَمَ بها هذا الدين الإسلامي في وسطيته واعتداله، ومكافحة الغلو والتطرف والإرهاب؟ وهل تصدت لكل ما يُفْسِد على العالم أَمْنَه واستقراره وتعزيز التسامح والتعايش بين الشعوب ونبذ العنصرية والطائفية؟ هل وقفت بحزم أمام من يُرِيد هَزَّ ثوابتها والنَّيْل من مُحْكَماتها والتطاول على مُسَلَّمَاتها وقَطْعِيَاتها؟

ودعا إلى استثمار الإعلام في نشر سماحة الإسلام، والحذر مما تعج به بعض مواقع التواصل من أضاليل فكرية، وتوجهات غير شرعية، والحذر الحذر من خيانة الدين والأوطان، والحرص على أداء الأمانات، ومراعاة حقوق الملكيات، وخاصةً الملكية الفكرية وحمايتها.

اقرأ أيضًا:

 السديس يوجه بتكثيف الجولات للتأكد من الالتزام بالاحترازات خلال رمضان
 

2021-10-15T11:11:20+03:00 أوضح الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس في خطبة أول جمعة برمضان في المسجد الحرام، أن هذا الشهر يعد فرصة
خطبة أول جمعة في رمضان.. «السديس» يحذر من خيانة الدين والوطن
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خطبة أول جمعة في رمضان.. «السديس» يحذر من خيانة الدين والوطن

نبه للأضاليل الفكرية بمواقع التواصل..

خطبة أول جمعة في رمضان.. «السديس» يحذر من خيانة الدين والوطن
  • 196
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 رمضان 1442 /  16  أبريل  2021   02:17 م

أوضح الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس في خطبة أول جمعة برمضان في المسجد الحرام، أن هذا الشهر يعد فرصة سانحة لمراجعة النفس.

وقال السديس إن هذه الأيام المباركة فرصة سانحة لمراجعة النفس وإصلاح العمل، ونبذ الخلافات والفُرقة، وتحكيم لغة العقل والحوار، والتعاون على البر والتقوى؛ بما يحمله هذا الشهر الكريم من دروسٍ عظيمة في التسابق في الخيرات والأعمال الصالحة.

وتساءل: هل عَمِلَت الأمة على الإبقاء على الصورة المُشْرِقَة التي اتَّسَمَ بها هذا الدين الإسلامي في وسطيته واعتداله، ومكافحة الغلو والتطرف والإرهاب؟ وهل تصدت لكل ما يُفْسِد على العالم أَمْنَه واستقراره وتعزيز التسامح والتعايش بين الشعوب ونبذ العنصرية والطائفية؟ هل وقفت بحزم أمام من يُرِيد هَزَّ ثوابتها والنَّيْل من مُحْكَماتها والتطاول على مُسَلَّمَاتها وقَطْعِيَاتها؟

ودعا إلى استثمار الإعلام في نشر سماحة الإسلام، والحذر مما تعج به بعض مواقع التواصل من أضاليل فكرية، وتوجهات غير شرعية، والحذر الحذر من خيانة الدين والأوطان، والحرص على أداء الأمانات، ومراعاة حقوق الملكيات، وخاصةً الملكية الفكرية وحمايتها.

اقرأ أيضًا:

 السديس يوجه بتكثيف الجولات للتأكد من الالتزام بالاحترازات خلال رمضان
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك